كيف تهتمين بأسنان طفلك

العناية والاهتمام بأسنان طفلك شيء ضروري وهام جدا, خصوصا في المراحل الأولى من عمره, تابعي معنا المقالة وستتعلمي الكثير عن هذا الأمر .

الغذاء الجيد يؤدي إلى صحة جيدة، والصحة الجيدة لها تاثيرها الإيجابي على أسنان الطفل, وأي إصابة للأسنان بأي مرض تؤثر تأثيرا سلبيا على صحته، لهذا السبب عزيزتي الأم كان الاهتمام بأسنان طفلك أمر ضروري جدا. إليك شرح لتعلم كيفية كيف تهتمين بأسنان طفلك بشكل مفصل.


ضرورة العناية بأسنان طفلك

من المهم أن تراعي الأم صحة أطفالها، خصوصا تلك الأسنان التي قد لا تهتم بها الأم، ظنًا منها أن الطفل ما زال رضيعا وأن أسنانه لم تظهر بعد، فعلى أي شيء يكون الإهتمام إذًا..!

عزيزتي الأم: ما أجمل أن تكوني على دراية كاملة بطرق الاهتمام بأسنان طفلك، فهذه الطرق ستستمر معه طوال عمره. تابعي معنا هذه المقالة من شبكة فهرس ستوضح لكِ أهمية وضرورة الاعتناء بأسنان طفلك.

“اقرأ أيضا: كيفية التعامل مع الطفل الانطوائي


طريقة العناية بأسنان طفلك في سنٍ مبكرة

ينصح الأطباء بضرورة الرضاعة الطبيعية خصوصا في الستة أشهر الأولى من عمر الطفل، لأن حليب الأم الطبيعي يمد الطفل بالكالسيوم المفيد جدا في تقوية الأسنان والحفاظ عليها من التسوس.

ولتعلمي أيضا عزيزتي الأم يمكنك استخدام فوطة مبللة لتنظيفها، وبعد فترة يمكنك استخدام الفرشاة والمعجون، ولكن خذي حذرك من أن يبتلع طفلك المعجون ويتسبب له بالأذى.

وينصح بألا تتركِ طفلك يلعب بالفرشاة لأنه قد يؤذي نفسه، ويفضل أن يقوم الطفل ببصق المعجون أولا قبل غسيل الفم; لأن هذا أفضل من الناحية الصحية.

ويفضل عزيزتي الأم أن تضغي كمية قليلة جدا من المعجون على فرشاة طفلك، أقل من حبة البازلاء لكي لا يتضرر، لأن الطفل صغيرا وقد يقوم بابتلاع المعجون وهو لا يدرك. يمكنك أيضا الذهاب إلى أقرب صيدلية واسألي إذا كان هناك معجونا مخصصا للأطفال، للحفاظ عليه وعلى صحته.

“اقرأ أيضا: غرفة نوم الطفل


استخدمي هذه الطرق لإقناع طفلك بضرورة تنظيف الأسنان

هناك مجموعة من الطرق البسيطة التي تساعدك على إقناع طفلك بأن يقوم بتنظيف أسنانه دون أن يشكو كثيرا،

  • من أجمل أن تستخدمي نظام المكافأة، اعقدي معه اتفاقا بأنه إذا قام بتنظيف أسنانه فإنه سيحصل على شيء يحبه.
  • قومي بتحويل الأمر إلى لعبة بسيطة سهلة، كأن تحكي له قصة أثناء تنظيفه لأسنانه، أو تخبريه بأننا يجب علينا التخلص من وحوش السكر .
  • كوني قدوة أمامه، وهذا شيئا طبيعًا، عندما نتعامل مع أطفالنا فإن أسهل طريقة لإقناعهم بفعل شيء ما، هي أن نفعل هذا الشيء أمامه.

زيارة طبيب الأسنان مهمة للغاية

عندما يكبر الطفل تلقائيا يشعر بالخوف عندما نتحدث أمامه عن زيارة طبيب الأسنان، ولكي تتخلصي من هذه المشكلة ننصحك بالذهاب لزيارة طبيب الأسنان لتطمئني على صحة أسنان طفلك، وهو في سن مبكرة، ولكي يزول هذا الإحساس منذ البداية، وحاولي أن تجعلي الزيارة ممتعة بعض الشيء، فيها القصص والحلوى والمزاح الطيب، حتى لو قام الطبيب بفتح فم طفلك دون أي يفعل شيئا آخر، فهذه وحدها تكفي.

“اقرأ أيضا: مرض الأورام الليفية الرحمية

أطعمة قد تسبب أضرارا بأسنان طفلك

ومما يساعدك على الاهتمام بأسنان طفلك، هو الغذاء الصحي، مثل أكل الخضروات والفاكهة.

وشرب الحليب، وغيرها من الأطعمة المفيدة، ولكن توجد بعض الأطعمة التي تلحق ضررا بأسنان طفلك مثل:

  • المشروبات المغذية.
  • الحلوى.
  • العصائر التي تحتوي على نسبة سكر عالية.
  • الكراميل.
  • الزبيب.
  • البسكويت.
  • العسل.

“اقرأ أيضا: قياس درجة حرارة الطفل


في الختام

وما أجمل أن تنوعي بين الأطعمة التي تعطيها لطفلك، حتى يستفيد جسم وأسنانه بالفوائد العديدة الموجودة فيها.

قد يبدو الأمر غريبا بالنسبة لبعض الأمهات، وتسأل في عجبِ ما زال طفلي صغيرا لكي أهتم بأسنانه كل هذا الاهتمام!

عزيزتي الأم: إن اهتمام الطفل من صغره بأسنانه يجعل أسنانه صحيحة، ويعطيها فرصة لتعيش معه فترة أطول، وألم أقل.

فلهذا من المهم جداً العناية بأسنان الأطفال في المراحل الأولي من حياتهم منعاً لأي تسوس أو مشاكل صحية عند الكبر.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن