اختبار BUN

اختبار BUN أو اختبار نيتروجين يوريا الدم Blood Urea Nitrogen هو اختبار يمكن أن يوفر معلومات مهمة عن حال الوظيفة الكلوية للمريض.

0 25

اختبار BUN أو اختبار نيتروجين يوريا الدم Blood Urea Nitrogen هو اختبار يمكن أن يوفر معلومات مهمة عن حال الوظيفة الكلوية للمريض.


ما هو اختبار BUN

كما هو معروف فإن وظيفة الكلية الأساسية هي طرح الفضلات وفائض السوائل خارج الجسم.

وعند وجود مرض كلوي فقد تتراكم الفضلات غير المروحة في الدم مسببة مشاكل صحية خطرة، منها ارتفاع ضغط الدم وفقر الدم وأمراض القلب.

يقيس الاختبار كمية نيتروجين اليوريا (البولة) في دم المريض، ونيتروجين اليوريا هو أحد أبرز الفضلات المطروحة من الكلية خارج الجسم.

ذلك بأن الأمونيا NH3 مادة سامة جدًا على الجسم البشري، ولذا تطرح خارجه عبر تحويلها إلى بولة (يوريا).

وقد يكون ارتفاع نتائج اختبار BUN فوق الحد الطبيعي مؤشرًا على وجود عيب كلوي يسبب عدم عمل الكلية بكفاءة.

قد لا يظهر أي أعراض على المرضى ذوي المراحل المبكرة من الأمراض الكلوية، وفي ذلك تكمن فائدة اختبار BUN، إذ يمكن بوساطته الكشف عن المشاكل الكلوية في المراحل الأولى حيث العلاج أكثر نفعًا وفاعلية.


استخدامات اختبار BUN

هذا الفحص جزء من سلسلة اختبارات تدعى اللائحة الاستقلابية الشاملة، ويمكن استخدامه لإجراء تشخيص أو لمراقبة أمراض واضطرابات الكلى.

“اقرأ أيضًا: المتلازمة الكلوية


أسباب إجراء اختبار BUN

قد يخضع الطبيب المريض إلى اختبار BUN كجزء من المتابعة الروتينية للحالة إذا ما كان المريض مصابًا أو معرضًا لخطر الإصابة بمرض كلوي.

وعلى الرغم من كون المراحل المبكرة من الأمراض الكلوية لا تظهر أي علامات أو أعراض فقد تضع بعض العوامل المريض في خطر أكبر، ومن هذه العوامل:

  • قصة عائلية لأمراض كلوية.
  • مرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب.

إضافة إلى احتمالية ارتفاع مستويات BUN لدى المريض في حال إظهاره لأعراض المراحل المتأخرة من الأمراض الكلوية، ومن مثل ذلك:

  • الحاجة للتبول بشكل متكرر أو ندرة الحاجة إلى التبول.
  • الحكة.
  • الإعياء المتكرر.
  • التورم في الذراعين أو الساقين أو القدمين.
  • تشنجات العضلات.
  • مشاكل في النوم.

“اقرأ أيضًا: زراعة الكلية


إجراء اختبار BUN

يؤخذ لغرض إجراء الاختبار عينة دموية وريدية من المريض من أوردة الذراع. وتسحب كمية مناسبة لإجراء الاختبار ثم توضع في أنبوب وترسل إلى المختبر لفحصها.

“اقرأ أيضًا: تحليل وظائف الكلى


تحضير المريض لإجراء اختبار BUN

لا حاجة لقيام المريض بأي تحضيرات خاصة لأجل اختبار BUN. ولكن إذا ما طلب الطبيب تحاليل دموية أخرى فقد يجب على المريض الصيام لعدة ساعات قبل سحب عينة الدم.

وسيحرص الطبيب على إعلام المريض في حال وجود أي تعليمات يجدر به اتباعها تحضيرًا للاختبار.

في حالات أخذ المريض لأدوية معينة يجب إعلام الطبيب بجميع الأدوية المتناولة، إذ تؤثر بعض أنواع الأدوية في نتائج الاختبار.

قد تخفض بعض الأدوية مستوى نيتروجين اليوريا، بينما قد تزيدها أخرى، ومن الأدوية التي تلعب دورًا في تغيير نتائج الاختبار:

  • أمفوتيريسين B
  • كاربامازيبين (تارغيتول)
  • السيفالوسبورينات (مجموعة من المضادات الحيوية).
  • الفيوروزيميد (لازكس).
  • الميثوتركسات
  • الميثيل دوبا
  • الريفامبين (ريفادين)
  • سبايرونولاكتون (ألداكتون)
  • تيتراسايكلين (سومايسين)
  • مدرات الثيازيد
  • الفانكومايسين (الفانكوسين)

مخاطر إجراء اختبار نيتروجين يوريا الدم

لا مخاطر تذكر لإجراء التحاليل الدموية، ولكن قد يشعر المريض ببعض الألم أو التورم عند نقطة سحب الدم مكان دخول الإبرة، لكنها سرعان ما تتلاشى.


قراءة نتائج التحليل

تتباين القيم الطبيعية في اختبار BUN، ولكن على العموم إذا ما كان هناك ارتفاع في مستوى نيتروجين اليوريا في الدم فإنما يشير ذلك إلى عدم عمل الكلية بشكل صحيح.

يقاس مستوى BUN بالميليغرام في الديسي ليتر mg/dl، وتتباين القيم الطبيعية بحسب العمر والجنس، وأيضًا من مختبر لآخر.

وتقع الحدود الطبيعية للقيم عمومًا ضمن:

  • 8 – 24 mg/dL لدى الرجال البالغين.
  • 6 – 21 mg/dL لدى النساء البالغات.
  • 7 – 20 mg/dL لدى الأطفال من عمر عام حتى 17 عامًا.

قد تشير نتائج اختبار BUN الواقعة أعلى من الحدود الطبيعية، زيادةً على الأمراض الكلوية، إلى:

  • أمراض القلب
  • فشل القلب الاحتقاني
  • أزمة قلبية حدثت مؤخرًا
  • نزيف هضمي
  • تجفاف
  • ارتفاع مستوى البروتين
  • انسداد المسالك البولية

بينما قد تدل النتائج المنخفضة تحت الحدودة الطبيعية على:

  • فشل القلب
  • سوء التغذية
  • نقص البروتين الشديد في الغذاء

ولكن لا تدل النتائج غير الطبيعية لاختبار BUN دائمًا على أن المريض مصاب بحالة طبية تستدعي المعالجة.

فقد ترتفع مستويات نيتروجين اليوريا في الدم لأسباب أخرى، منها التجفاف والحروق وبعض أنواع الأدوية والحمية كثيرة البروتين، إضافة إلى عوامل أخرى تشمل عمر المريض في المقام الأول.

إذ تزداد مستويات BUN مع تقدم المرء في العمر. ويقع تفسير نتائج الاختبار في النهاية على عاتق الطبيب المسؤول عن الحالة.


معلومات أخرى عن تحليل BUN

هو نوع واحد من أنواع اختبارات قياس وظائف الكلية، فقد يطلب الطبيب اختبارات أخرى في حال شكه بوجود مرض كلوي لدى المريض.

وتشمل هذه الاختبارات قياس مستوى الكرياتنين في الدم، وهو أيضًا ناتج استقلابي يصفى في الكليتين ويطرح خارج الجسم.

إضافة إلى اختبار آخر يدعى اختبار معدل الرشح الكبي، ووظيفته تقييم مدى كفاءة الكلية في تصفية الدم لدى المريض.


اختبار BUN هو اختبار مستخدم لتقييم الوظيفة الكلوية لدى المرضى ويوفر معلومات مهمة عن حالة المريض الهامة وينبئ بمجموعة مهمة من الحالات التي تستدعي العلاج الفوري.

اترك رد