التنمر وكيفية التعامل معه

Bullying and how to deal with it

التنمر من الأمور التى تواجه كثير من الأطفال طرق لحل مشكلة التنمر لا تظهر للمتنمرين أنك تشعر بالأذى، تغلب على المتنمرين بذكاء، ما الذى يجب على الأباء فعله.

كتابة: امل محمد | آخر تحديث: 17 أبريل 2020 | تدقيق: د. هبة حجزي
التنمر وكيفية التعامل معه

التنمر (Bullying)، شئ مؤلم نفسيا للطفل كونه ضحية لأي نوع من أنواع التنمر تشعره بالسوء حقًا، ومن المهم أن تعرف شيئين: أنت لست وحدك، أنها ليست غلطتك.

كيفية التكيف مع المتنمرين

  • لا تُظهر للمتنمرين أنك تشعر بالأذى وأنهم نجحوا في التأثير عليك

التنمر
التنمر

فقط ابتعد كما لو أنك لا تمانع ذلك، يشعر المتنمرين بالرضا من جعل الآخرين يشعرون بالأذى أو عدم الراحة. لذا فإن التفاعل معهم سيشجعهم أكثر، يرغب المتنمر في لفت الانتباه، وإذا أظهرت له أنه يؤذيك عاطفيًا، فسيستمتع أكثر بفعل ذلك.

قد يؤدي هذا الإسلوب إلى نتائج عكسية، اعتمادًا على المتنمر، لذا اقرأ الموقف بعناية.

سيشعر بعض المتنمرين بالأمان في عذابك لأنهم يستمتعون بهذا، إذا رأوا أنك لا تعاني من أفعالهم سيشعرون بالضعف والغضب.

لا تتحدث معهم لأنهم أشخاص غير عقلانين، ابتعد بكرامة، قائلًا أن لديك أشياء أفضل تفعلها بوقتك.

إذا استمر التنمر عليك، دافع عن نفسك، سواء استمرت أم لا، تأكد من الدفاع عن الآخرين الذين يتعرضون للتنمر.

  • التنمر يأتي في جميع الأوقات والأعمار

بمرور الوقت، يتعين على معظمنا التعامل مع التنمر والمتنمرين، ربما كأطفال أو ربما كبالغين تكشف الإحصائيات الحديثة أن واحدًا من كل أربعة أطفال يواجهو التنمر في وقت أو آخر، في مكان العمل، والمنزل، والجيش، والمستشفيات، وحتى دور رعاية المسنين، فإن التنمر مشكلة بالنسبة للبالغين أيضا، أولئك الذين يقومون بالتنمر يجب التعامل معهم بشدة.

  • جمع قوتك الداخلية.

التنمر
التنمر

لكل فرد قوة داخلية يعتمد عليها، مشكلة المتنمرين هي أن العديد من المتنمرين يحاولون جعلك تشعر بأنك تفتقر إلى هذه القوة وأنك أقل منهم ومن غيرهم، وهذا ليس صحيحا، لا تقلل من نفسك بسبب بعض الكلمات التى قالها بعض المتنمرين ولا تشعر بالضعف، انت أقوى منهم.

  • ابعد طريقك عن طريق المتنمرين.

حاول تجنبهم في المواقف المدرسية والاجتماعية، إذا سلكوا نفس الطريق الذي تتبعه، فجرّب طريق مختلف؛ إذا لم يتمكنوا من العثور عليك، لا يمكنهم التنمر عليك، ابذل قصارى جهدك لتجنبهم ولكن لا تظهر أنك تتجنبهم، عادة ما يقرؤون هذا على أنه خوف أو أنهم تغلبو عليك ونجحوا فى التنمر ومضايقتك، وسوف يقومون بالتنمر عليك أكثر نتيجة لذلك.

  • امشي دائما مع أصدقاء

هناك أمان بعدد الأصدقاء الكبير، سيتم ردع معظم المتنمرين إذا وجدوا عدد كبير من الأصدقاء بجانبك ليدافعو عنك، ولأنهم لا يريدون الوقوع فى مشكلة سوف يبتعدون عنك.

  • اعكس التنمر على المتنمر

إذا تم التنمر عليك في الأماكن العامة، فلتقم بقلب الكلمات التى يقولها عليه فقد يؤدي ذلك إلى إثارة الضحك من الأقران أو الناس المحيطين، على المتنمر هذا هو أسوأ كابوس للمتنمر، حيث يشعرون بالإحراج والغضب وسيتوقف هؤلاء عن التنمر عليك والابتعاد. تذكر ألا تُظهر للمتنمرين الاهتمام الذي يريدون أن يشعرو به ، لأن هذا سيسمح للمتنمر بمتعة إيذاء الآخرين عاطفيا.

  • تجنب إهانة المتنمر إذا كان لديهم تاريخ من البلطجة الجسدية

لأن ذلك يثير صراعًا لا يمكنك الفوز به، بدلًا من تفاقم الوضع، ابتعد، قم بإبلاغ مسؤول السلطة بذلك إذا كنت تعتقد أنك في خطر.
لا تستمر في فعل ذلك، لأن هذا قد يؤدي إلى قيام المتنمر  بالتعدى عليك وضربك.

  • تغلب على المتنمرين بذكاء

المتنمرون عادة ليسوا أذكياء، لذا يمكنك استخدام هذا لصالحك، تضحك على كل ما يقولونه، والأسوأ من الإهانة، هو الضحك على ما يقولونه، حاول أن تفكر في الأمر على أنه شيء مضحك حقًا ويضحك بالفعل، هذا أمر محبط بلا شك للمتنمرين لأنهم يريدون منك البكاء، وليس الضحك.

  • إزالة فكرة الإنتحار أو تقطيع اليد من عقلك

حينما يزيد التنمر على الأطفال فهم يريدون التخلص من المتنمرين، ولكنهم لا يستطيعون فيقوموا بالتفكير فى الإنتحار وهذا هو أكبر خطأ سوف تقوم بفعله، سوف يستمتع المتنمر بهذا ويبدأ فى البحث عن ضحية أخرى لن تحل المشكلة. إذا فعلت ذلك ولكن سوف تزداد سوء يجب مواجهة الأمر والدفاع عن نفسك، وليس الهرب بتلك الطريقة إنها ليست صحيحة سوف تؤذى من حولك ممن يحبونك وأهمهم سوف تؤذى نفسك.

  • بناء قوتك الخاصة

خذ دروسًا في فنون الدفاع عن النفس. ضع في اعتبارك الكاراتيه أو الكونغ فو أو التايكوندو أو شيء مماثل. سيؤدي ذلك إلى تعزيز ثقتك بنفسك، وتحسين لياقتك البدنية وتمكنك من اكتساب مهارات قتالية أو دفاعية، يحب المتنمرين أن يعتدو جسديا على من هم أضعف منهم، لذا فإن تطوير فنونك القتالة يساعد في ردعهم، ستساعدك مهارات الفنون القتالية أيضًا على تعلم كيفية عدم الظهور كأنك هدف سهل.

ليس عليك أن تبدو مقاتلًا، فقط كن من النوع الذي ليس من السهل العبث معه. من الأفضل أن تكون جاهزًا للقتال من يريد القتال والتنمر عليك، تعلم بعض حركات الدفاع عن النفس هذا مهم جدًا إذا كنت بحاجة للقتال (والذي نأمل ألا تفعله). لا تحتاج إلى حزام أسود، فقط نصائح حول الدفاع عن النفس. افعل ذلك بكل قوتك وافعل ذلك بدون تردد.

ركلة سريعة في الفخذ تجعل الشخص يشعر بالدوار ويبدو محرجًا لفترة كافية للهروب. إذا لم ينجح الفخذ، إذا كان المتنمر يمسك بك أو يدفعك، صدق أو لا تصدق، فهذا في الواقع ميزة، حاول حقًا أن تحافظ على توازنك، وامسك بأحد أذرعه بيدك اليسرى، واضرب مرفقه باليد الأخرى، ثم باستخدام يدك الأخرى، ادفع الذراع التى يمسكك بها.

ثم عندما تحصل على فرصتك الأولى، اركض للوصول إلى مكان آمن واطلب المساعدة.

  • طوّر فهمًا عميقًا لنفسك (ومدى روعتك)

اعرف نقاط القوة والضعف لديك وأهداف، اعرف ما تريد وما تستطيع، يمكن أن يكون هذا الضمان الذاتي مفيدًا عند التعامل مع التنمر اللفظي، لأن كلمات الإهانة لن تصل إلى جوهرك.

  • حاول التغلب على الشائعات التى يقولها المتنمر

أخبر الجميع أن هذا ليس صحيحًا وأن المتنمر يريد جذب الاهتمام فقط، أعد توجيه الأضواء السلبية إليهم، وضح ميولهم التنمرية، وكم أنهم لا يشعرون بالثقة فى أنفسهم لذلك يتنمرون على الأخرين.

هذه الإهانات والطريقة التي يعاملك بها هذا الشخص لا علاقة لها بالواقع، ولا علاقة لك بها، وكل ما يتعلق بها، هذا هو شعورهم بعدم الأمان والتعاسة، عند الانتهاء من ذلك، من المحتمل أن ينتقلوا إلى شخص آخر.

  • لا تميل إلى التنمر

آخر شيء تريد القيام به، هو التحول إلى نفس مستواهم والتنمر عليهم أو على الأخرين، لا تلجأ أبدا إلى سلوك مثل سلوكهم، هذه مجرد طريقة أخرى لمنحهم القوة، لجعلك سيئا مثلهم إذا قمت بذلك، فلا نعرف الأن من المتنمر أنت أم هم فقط دافع عن نفسك ولا تتحول إلى متنمر أخر.تجنب الاكتئاب ويمكنك إخبار أهلك سيساعدونك

بعض الأطفال يميلون إلى عدم التكلم على ما يحدث لهم سواء فى المدرسة أو خارجها ويدخلو فى حالات اكتئاب، وهذه من أكبر الأخطاء التى سوف تقوم بها لأن المتنمر يشعر برضا.

“اقرأ أيضاً:  كيف تساعد المشاعر الإيجابية فى تحسين صحتك النفسية


ما يجب على الأباء فعله لمساعدة أطفالهم على محاربة المتنمرين

  • استمع لما يقوله طفلك

عندما يخبرك طفلك بما يجري في المدرسة، بقدر ما يؤلمك الاستماع، كن منفتحًا وقادرًا على سماع ما سيقوله، حاول أن تكون داعمًا ولكن محايدًا عندما يتحدث. عندما تتفاعل بشدة أى ترفع من نبرة صوتك أو تنزعج مع ما يقوله طفلك، فقد يتوقف عن الكلام لأنه يخشى أن يزعجك.

الجانب الآخر من الإستماع، هو عدم إلقاء اللوم على طفلك، لا تحمل مسؤولية التنمر عليه؛ لأنه لا يوجد سبب أو عذر وجيه لما يحدث.

إذا تعرض طفلك للمضايقات، فهو الضحية لا تلوم طفلك أبدًا لأن ذلك يجعله قلقًا ويقلل ما سيخبرك به، هدفك هو أن يواصل الكلام عما يحدث له.

  • درب طفلك على كيفية الرد عليهم

يميل المتنمرين إلى اختيار الأشخاص الذين يمكنهم الحصول على رد فعل منهم، يختارون الأطفال الذين ينزعجون، إنهم يبحثون أيضًا عن الأطفال الذين لن يدافعوا عن أنفسهم، أو الذين يمكنهم التغلب عليهم، من المهم تعليم طفلك كيفية التصرف.

قم بتدريب ابنك على كيفية تجنب المتنمرين في المدرسة ومن الشخص الذى يمكنه الذهاب، حينما يتنمر عليه أحد إليه قم بنصحه بعدم الرد على ما يقوله المتنمرين.

  • ابحث عن مدرس أو مسؤول في مدرسة طفلك ليساعدك

    تذكر أنه من مسؤولية المدرسة الحرص على عدم وجود تنمر، ومعظم المدارس تأخذها على محمل الجد، ويجب على جميع المدارس، الحرص على عدم وجود تنمر يجب تدريب الطفل على الذهاب إلى المدرس لمساعدته.

وتأكد من أن طفلك يستمر في التحدث — سواء كان معك أو مستشار توجيه أو مدرس موثوق به، فمن المهم أن يستمر في التواصل بشأن ما يجري.

  • خذ جانب طفلك

التنمر
التنمر

عندما يتعرض للتنمر، أكد باستمرار أن هناك أشياء يمكنه القيام بها للتعامل مع الموقف، وأخبره أنك ستساعده وأنك تحبه وأنك ستدعمه.

قل له أيضا أنه لا يوجد عذر لما يحدث له، تأكد من إخبار طفلك أنك إلى جانبه، يجب أن يفهم أنك لا تلومه وأنك ستدعمه.

كما يجب أن تخبره أنه إذا انتقم من المتنمرين، عن طريق الشتم أو حتى القتال، فلن نعاقبه في المنزل، وقل له إنه يستطيع أن يفعل ما يحتاجه، لحماية نفسه.

أخبره أنه سيظل يعاني في المدرسة من عواقب أي سلوك سيء لأن ذلك سيكون مخالفًا للقواعد، لكننا لن معاقبه في المنزل.

  • احصل على الدعم

تأكد من التحدث مع زوجك، أو مع العائلة أو الأصدقاء الداعمين، ويجب التواصل مع الابن وأن تشعروه بأنكم حوله.

  • ابحث عن شيء جيد لطفلك ليفعله

    ساعد طفلك على الشعور بالرضا عن نفسه، من خلال إيجاد شيء يمكنه القيام به بشكل جيد. واختر بعض الأنشطة التي يجيدها، وقم بتعزيزها وقم بمدحه ليتشجع، يمكنك تعليمه السباحة مثلا ستزيد من ثقته بنفسه.

هذه الأنشطه سوف تجعله يطور بعض الصداقات الجيدة والجديدة، يمكنكم الإشتراك معه في برنامج مخيم صيفي، لذا حاول إيجاد تجربة إيجابية لطفلك لمساعدته على الشعور بالرضا عن نفسه تذكر، في كل مرة ينجح فيها، فإن ذلك يساعده على تطوير احترام الذات بشكل أفضل، وهو عكس ما يشعر به ضحايا التنمر.

  • التوعية من قبل الأباء والمدرسين

يجب على الوالدين توعية الأطفال على عدم إزعاج أصدقائه، واحترامهم وعدم التنمر لأن هذا الفعل مؤذى لأصدقاء.

والمدرسين وجب عليهم توعية الأطفال، على عدم التنمر وما هى أضراره، وعمل حملات للتوعية ومعاقبة المتنمرين.


التنمر والأطفال، يحدث غالبا التنمر بين الأطفال، لذا يجب إخبار الأهل بما يحدث من تنمر لك فى أى مكان أو المدرس أو المشرفين، للحصول على المساعدة.

706 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق