وجود دم في براز القطط

Blood in the Stool in Cats

وجود دم في براز القط يمكن أن يظهر من خلال عرضين، البراز الأسود والبراز الدموي (الأحمر)؛ تعرف على أسباب وجود دم في براز القطط وطرق علاجه

0 56

وجود دم في براز القط يمكن أن يكون إشارة على العديد من الأمراض، وهو ينقسم إلى نوعين البراز الأسود (Melena)، والبراز الدموي أو الأحمر (haemtochezia)؛ تعّرف على أسباب وجود دم في البراز عند القطط وطرق تشخيصه وعلاجه.


ما هو الدم في براز القطط ؟

يُعرف وجود الدم في البراز عند القطط باسم البراز الدموي (التغوط الدموي) أو البراز الأسود، وقد يظهر على شكل دم مختلط مع البراز، أو دم يقع في نهاية ذيل البراز، أو في الحالات الشديدة، قد يتكون البراز بالكامل من الدم.

ينشأ التبرز الدموي إما من القولون أو المستقيم أو الشرج ويكون على شكل دم أحمر. أما البراز الأسود فهو عبارة عن غائط قطراني داكن سببه وجود دم مهضوم على مستوى الجهاز الهضمي العلوي (المعدة والأمعاء الدقيقة).

يمكن أن يحدث الدم في البراز بسبب أمراض شائعة وثانوية، وقد يكون مؤشرًا على وجود عدوى أو مرض أساسي خطير. وعلى الرغم من أنه ليس دائمًا حالة طارئة، إلّا أنه يجب على صاحب الحيوان في كل مرة إحضار قطه إلى الطبيب البيطري لتشخيص السبب وعلاجه، خصوصا إذا استمر وجود الدم في البراز لفترة من الزمن أو حدث بشكل متكرر.


أعراض وجود دم في براز القطط

وجود دم في براز القط
ما هي الأعراض المصاحبة لوجود دم في براز القطة ؟

تعتمد علامات وجود دم في براز القطط على مكان حدوث النزيف في الجهاز الهضمي.

  • دم أحمر لوحده أو مختلط بالبراز.
  • براز كريه الرائحة أو ذو رائحة معدنية.
  • دم متخثر داكن اللون (يمكن أن يظهر مثل حبيبات القهوة).
  • ديدان في البراز.
  • مخاط في البراز.
  • صعوبة التبرز.
  • كتل أو انتفاخات واضحة حول فتحة الشرج.
  • خروج صديد من الغدد الشرجية أو الجلد حول الشرج (أسفل فتحة الشرج مباشرة).

قد تشمل العلامات الأخرى:

  • فقدان الشهية.
  • التقيؤ.
  • الاكتئاب.
  • فقدان الوزن.
  • شحوب اللثة.

الأنواع

ينقسم الدم في البراز عند القطط عادةً إلى نوعين مختلفين:

1. التبرز الدموي عند القطط

في هذه الحالة، يكون الدم ذو لون أحمر فاتح، وهو مؤشر على وجود تهيج أو التهاب في الجزء السفلي من الأمعاء إذا كان بكميات صغيرة أو ضئيلة. يطلق على هذا النوع من الدم في البراز باللغة الإنجليزية (Hematochezia).

2. التبرز الأسود عند القطط

في هذه الحالة يكون البراز ذو لون بني داكن أو أسود أو قطراني أو متخثر، وهو مؤشر على حدوث تهيج أو نزيف للدم على مستوى الأمعاء الدقيقة أو المعدة، ويسمى بالإنجليزية (Melena).

“اقرأ أيضًا: الكساح عند القطط


أسباب وجود دم في براز القطط

قد يكون الدم في البراز ناتجًا عن أمراض في المعدة أو الأمعاء الدقيقة أو المستقيم أو القولون أو فتحة الشرج أو أمراض جهازية.

تشمل أسباب وجود دم في براز القطط الشائعة ما يلي:

أمراض المعدة والأمعاء الدقيقة

  • مرض التهاب الأمعاء.
  • العدوى (الفيروسات الصغيرة).
  • تقرح المعدة
  • الأجسام الغريبة.
  • سرطانات المعدة أو الأمعاء.

أمراض القولون أو المستقيم

  • التهاب القولون.
  • العدوى (مثل عذوى العطيفة).
  • أورام حميدة في الأمعاء أو المستقيم (السلائل).
  • الطفيليات (الديدان الخطافية، الديدان السوطية، الديدان الأسطوانية، الكوكسيديا).

أمراض الشرج

  • خراج الغدة الشرجية.
  • ورم الغدة الشرجية.
  • ورم حول الشرج.
  • الناسور حول الشرج.
  • الإصابات.

أمراض جهازية

  • اضطرابات التخثر (التسمم بسم الفئران أو أمراض التخثر الخلقية).

“اقرأ أيضًا: احتباس المشيمة عند القطط


تشخيص سبب وجود دم في براز القط

البراز الأسود عند القطط
كيف يتم تحديد سبب البراز الأسود والغائط الدموي عند القطط ؟

لتحديد سبب وجود الدم في براز القطة، يجب على الطبيب البيطري أن يُشخص الحالة الأساسية المسؤولة عن هذه الأعراض.

أثناء الفحص الأولي، يجب أن تزوّد الطبيب البيطري بجميع المعلومات حول العلامات والأعراض التي ظهرت على القطة وكذلك تاريخها الطبي الكامل. لذلك، من المهم ملاحظة ما يلي على القطة:

  • الإسهال والقيء.
  • إذا كانت القطة تتناول الطعام بانتظام.
  • أي اضطرابات وتغيّرات سلوكية.
  • نوع الطعام الذي تأكله قطتك.
  • أي تغييرات في النظام الغذائي أو نمط الحياة.

بعد ذلك، سيستخدم الطبيب البيطري جميع المعلومات التي قدمتها ونتائج الفحص البدني للقطة والاختبارات السريرية للتوصل إلى تشخيص محتمل.

أيضًا، من المرجح أن يقوم الطبيب البيطري بإجراء مسحة برازية لبراز قطتك من أجل التحقق من وجود الطفيليات التي قد تسبب تهيجًا للأمعاء، وعادة ما يتم إجراء ذلك بسرعة في مكتب الطبيب البيطري.

كذلك، قد يطلب الطبيب البيطري إجراء فحص الدم، للكشف عن عدد خلايا الدم البيضاء، مما يساعد في تحديد وجود أي عدوى.

إذا لم تساعد هذه الاختبارات في تشخيص السبب، فقد يقوم الطبيب البيطري بإجراء تحليلات أكثر تفصيلاً واختبارات أكثر دقة. قد يشمل ذلك:

  • الموجات فوق الصوتية للبطن.
  • الأشعة السينية.
  • تنظير القولون لتقديم صور للجهاز الهضمي للقطة.
في معظم هذه الإجراءات، سيحتاج الطبيب البيطري إلى تخدير القطة للحصول على صور واضحة.

“اقرأ أيضًا: اصفرار جلد القطط (اليرقان)


علاج مشكلة الدم في البراز عند القطط

يعتمد علاج الدم في براز القطط على الحالة الكامنة وراء هذا العرَض. إذا كان الطعام هو السبب، فقد يوصي الطبيب البيطري باتباع نظام غذائي ليّن أو وصفة طبية تساعد في القضاء على تهيّج الأمعاء.

يجب أن يتم تغيير النظام الغذائي للقطة المريضة على نحوٍ تدريجي لتجنب حدوث اضطرابات أخرى في الجهاز الهضمي. وبالنسبة لالتهاب القولون المرتبط بالتوتر، يجب أن تناقش أنت وطبيبك البيطري طرق التخلص من الإجهاد الذي تتعرض له القطة، بما في ذلك الأدوية الموصوفة للقلق.

بالنسبة للطفيليات، سيصف الطبيب البيطري الأدوية المناسبة وسيوصي أيضًا بعلاج منتظم للوقاية من الطفيليات. وفي حالة ما إذا كانت الإصابة خطيرة، مثل عدوى الكوكسيديا أو الجيارديا، فقد تحتاج القطة إلى دخول المستشفى البيطري مؤقتًا لضمان استقرار حالتها وعلاجها بالمضادات الحيوية القوية.

بالنسبة لحالات الجفاف الشديد أو الإسهال، قد يقوم الطبيب البيطري بإعطاء السوائل الوريدية لإبقاء حالة القطة مستقرة أثناء خضوعها للعلاج.

“اقرأ أيضًا: 11 من أجمل سلالات القطط الشرقية مع الوصف والصور


التعافي

البراز الدموي عند القطط
كيف تكون فترة لتعافي ؟

يعتمد مآل مرض القطة التي تعاني من وجود دم في البراز على سبب المشكلة، ولكن في معظم الحالات يكون المآل جيّدا. في حالة العدوى الشديدة، قد يختار الطبيب البيطري السماح للقطة بالبقاء في العيادة البيطرية أثناء فترة التعافي حيث يمكنها تلقي الرعاية الطبية طوال هذه الفترة.

في كثيرٍ من الحالات، يختفي الدم في البراز بعد فترة وجيزة من العلاج أو تغيير النظام الغذائي. إذا تم تشخيص إصابة قطتك بحساسية تجاه بعض أنواع الطعام، فيجب عليك وضع خطة لتجنب استهلاك القطة عرضيًا لأحد المكونات المسببة للحساسية.

بالنسبة لمعظم حالات وجود الدم في براز القطط، تتعافى القطط مع الوقت والرعاية المناسبة وتحظى بعمر طبيعي وحياة سعيدة وصحية.

تذكر أن القطط تُجيد إخفاء علامات المرض، لذا لمجرد أنك لا تستطيع رؤية أي علامات أخرى واضحة، فهذا لا يعني أنه يجب عليك تجاهل وجود الدم في براز القطط. لا تنتظر ظهور علامات أخرى، فالدم بحد ذاته يكفي لاستدعاء الطبيب البيطري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
اترك رد