الرحم ذو القرنين؛ وكيف يؤثر على الحمل والولادة

Bicornuate uterus

الأعراض التي يسببها الرحم ذو القرنين، وأسباب حدوثه وكيفية تشخيصه وكيف يؤثر الرحم ذو القرنين على فرص الحمل والولادة و أهم طرق العلاج.

0 25

يعاني ٣٪ من النساء مشكلة ما في شكل أو حجم أو بناء الرحم. الرحم ذو القرنين من أكثر هذه المشكلات شيوعًا. فما هو الرحم ذو القرنين وما هي أعراضه وكيف يؤثر على فرص الحمل والولادة؟ وكيف يمكن تشخيص هذه المشكلة والتعامل معها؟


ما هو الرحم ذو القرنين

الرحم ذو القرنين
تشوهات الرحم المختلفة.

على عكس ما يعتقده البعض، فشكل الرحم في جميع النساء ليس متطابق. يشير الرحم ذو القرنين إلى أن رحمك يأخذ شكل قلب؛ لذلك تسمى هذه الحالة أيضًا رحم على شكل القلب. في المعتاد، يحتوي الرحم على تجويف واحد كبير كمثري الشكل، حيث يستقر به الجنين، ولكن في هذه الحالة يتكون الرحم من تجويفين ملتصقين.

الرحم ذو القرنين مشكلة ولادية تحدث في أثناء تطور الجنين داخل رحم الأم. على الرغم من أنها نادرة الحدوث – تصيب ٤ فقط من كل ١٠٠٠ امرأة -، إلا أنها من أهم الأسباب التي قد تؤدي إلى الإجهاض المتكرر.

اقرأ أيضًا: مرض سرطان الرحم


أسباب الرحم ذو القرنين

في أثناء الحمل بأنثى، يتشكل رحمها من قناتين تعرفان باسم قنوات مولر. عادةً ما تنضم القناتان معًا كليًا لتكون الرحم بتجويف واحد كبير. قد تسبب بعض المشكلات عدم اندماج قنوات مولر بشكلٍ كلي مما يؤدي إلى اختلاف شكل الرحم ليصبح على هيئة قلب.

قد تؤثر تشوهات قنوات مولر على قناة أخرى في الجنين تسمى قناة ولفيان التي تسبب مشكلات في الكلى. تصيب هذه المشكلات ١٥-٣٠٪ من النساء المصابات برحم ذو قرنين.

هناك العديد من التغيرات الأخرى التي قد تحدث في شكل الرحم. فقد تتطور قناة واحدة فقط لتكون رحم وحيد القرن ليصبح حجمه أصغر من الحجم الطبيعي. وهناك أيضًا الرحم المنفصل الذي يشير إلى وجود حاجز رحمي من الأنسجة يقسم الرحم إلى تجويفين.

يتشابه الرحم ذو القرنين مع الرحم المنفصل عند التصوير بالموجات فوق الصوتية؛ لأن كلاهما يتكون من تجويفين. لذلك يمكن الخلط بينهما، ولكن يتميز الرحم المنفصل بأنه مستدير من الأعلى بينما الرحم ذو القرنين يظهر به هبوط من الأعلى ليظهر على شكل القلب. إذا سبب الرحم المنفصل مشكلات في الحمل، يمكن علاجه بجراحة تنظير الرحم.

اقرأ أيضًا: الحمل في الأسبوع الخامس


الأعراض التي يسببها الرحم ذو القرنين

أعراض الرحم ذو القرنين
آلام الطمث أحد أعراض الرحم ذو القرنين.

في معظم الحالات، لا يسبب الرحم على شكل قلب أي أعراض مرضية مميزة. وقد تعرف المرأة ذلك فقط عند حدوث مشكلات في أثناء الحمل أو عند إجراء بعض الفحوصات. وقد تمضي بعض النساء حياتهم كاملة دون اكتشاف ذلك.

على الجانب الآخر فإنه قد يسبب:

آلام الطمث

يزداد الألم الذي تشعر به النساء في حالات الرحم على شكل قلب؛ نتيجة لصعوبة تدفق الدم عبر عنق الرحم مما يسبب تضاعف آلام أسفل البطن والألم المصاحب للدورة الشهرية.

نزيف مهبلي غير منتظم

٢٥٪ من النساء المصابة بهذا النوع من الرحم، لديهن أيضًا ما يسمى بالحاجز الطولي المهبلي أو المهبل المزدوج. مما يعني وجود تجويفين أيضًا بالمهبل يفصل بينهما جدار من الأنسجة. يسبب ذلك عدم انتظام النزيف والشعور بألم في أثناء الجماع.

الإجهاض المتكرر

قصور عنق الرحم من أهم المخاطر الأساسية التي قد يسببها هذا النوع من الرحم، وأيضًا الهبوط الموجود في الجزء العلوي من الرحم، قد لا يوفر للجنين المساحة الكافية للنمو بحرية؛ مما يزيد من خطر التعرض للإجهاض والولادة المبكرة وانخفاض وزن الجنين عند الولادة.

اقرأ أيضًا: علاج آلام الثدي عند الحامل


تشخيص الرحم ذو القرنين

إذا ظهرت لديك أي أعراض غير طبيعية أو مزعجة، يمكنكِ زيارة الطبيب للكشف عن وجود أي مشكلات في الرحم. يمكن اكتشاف ذلك عن طريق:

تصوير الرحم بالصبغة (HSG)

يُجرى هذا الفحص عن طريق حقن صبغة خاصة ليظهر شكل تجويف الرحم وقناة فالوب أكثر وضوحًا عند استخدام الأشعة السينية. لا يمكن لهذا الفحص التفرقة بين الرحم المنفصل وذو القرنين؛ لذلك فإنه لا يعطي تشخيصًا نهائيًا.

الموجات فوق الصوتية

يستخدم هذا الفحص موجات صوتية عالية التردد للحصول على صورة للرحم. يمكنه أيضًا تشخيص مشكلات الكلى التي قد تظهر لدى النساء المصابة بتشوهات الرحم.

بالإضافة إلى ذلك، توفر الموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد عن طريق المهبل نتائج أكثر وضوحًا.

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)

يستخدم هذا الاختبار للحصول على صورة مفصلة للرحم. ويساعد أيضًا على استبعاد سرطان بطانة الرحم عند وجود نزيف غير طبيعي في حالات الرحم ذو القرنين.

اقرأ أيضًا: مرض سرطان عنق الرحم


كيف يؤثر الرحم ذو القرنين على فرص الحمل

كيف يؤثر الرحم ذو القرنين على الحمل؟
كيف يؤثر الرحم ذو القرنين على الحمل والولادة؟

على الرغم من أن تأثير الرحم ذو القرنين على فرص الحمل يكاد يكون معدومًا، إلا أن بعض الدراسات أثبتت أن هذه الحالة اكثر شيوعًا عند النساء اللاتي لم يسبق لهن الإنجاب.

تزيد هذه الحالة أيضًا من خطر التعرض للإجهاض المتكرر والولادة المبكرة؛ بسبب تقلصات الرحم غير المنتظمة وصغر حجمه بالإضافة إلى قصور عنق الرحم.

إذا كنتِ تساءلين هل الرحم ذو القرنين يسبب تشوهات الجنين؟ أثبتت مجموعة من الأبحاث أن الأطفال المولودة لأمهات لديهن رحم ذو قرنين أكثر عرضة للإصابة بالعيوب الولادية ٤ مرات عن غيرهم.

هذا الرحم سوف يجعل حملك شديد الخطورة؛ لذلك ينبغي متابعة الحمل بعناية وانتظام للتأكد من سلامتكِ ووضع طفلكِ. قد تسبب هذه الحالة أيضًا استمرارالوضعية المقعدية للجنين طوال فترة الحمل. أي أن مؤخرته أو قدميه يظلا تجاه الأسفل؛ مما يجعلكِ أكثر عرضة ً للولادة القيصرية.


علاج الرحم ذو القرنين

عادةً لا يستلزم الرحم ذو القرنين التدخل الجراحي لتعديل شكل الرحم. فهو غالبًا لا يؤثر على فرص الحمل ولا يسبب تأثيرات مزعجة وواضحة، فقط سوف تحتاجين لبعض العناية الزائدة في أثناء فترة الحمل.

تشمل خيارات العلاج المتاحة للتعامل مع هذا الرحم:

الجراحة

تسمى الجراحة في هذه الحالة رأب ستراسمان، على الرغم من أن هذه الحالة لا تؤثر عادةً على الحمل، إلا أنه يمكن اللجوء إلى هذا الإجراء كحل لعلاج الإجهاض ولزيادة فرص الحمل المتكرر عند عدم وجود سبب آخر للإجهاض بخلاف الرحم ثنائي القرن.

قد تفيد هذه الجراحة أيضًا النساء المصابات بمهبل مزدوج لإزالة العشاء الفاصلة في المهبل وتسهيل الولادة بالإضافة إلى دمج تجويفي الرحم إلى تجويف واحد أكبر حجمًا.

بعد الجراحة، تحتاج المرأة إلى الانتظار ثلاثة أشهر إلى الأقل حتى يتعافى الرحم، قبل محاولة الحمل. وسوف تلجأ أيضًا إلى الولادة القيصرية، لأن جراحات الرحم تزيد من خطر التعرض إلى تمزقه في أثناء الولادة المهبلية.

تطويق عنق الرحم

في أثناء الحمل، قد ينصح الطبيب بتطويق عنق الرحم عن طريق استخدام غرز تُوضع في عنق الرحم لتجنب الإجهاض أو الولادة المبكرة.

الولادة القيصرية

تسبب هذه الحالة اختيار الولادة القيصرية، بسبب ضيق المساحة التي يتواجد بها الجنين وصعوبة تغيير وضعيته.


الرحم ذو القرنين حالة نادرة الحدوث، وعند حدوثها فإنها غالبًا لا تسبب أي مشكلات صحية تذكر؛ لذلك يمكن التأقلم معها ببعض الرعاية والاهتمام فقط.

اترك رد