أهمية اللعب عند الطفل

عقيلة مراجي
2020-11-18T00:25:40+04:00
فهرس الصحة النفسية
عقيلة مراجي22 أغسطس 202052 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوع واحد
أهمية اللعب عند الطفل
أهمية اللعب عند الطفل

  أهمية اللعب عند الطفل قد شغلت الباحثين في مجال الطفولة وعلم النفس الحديث لردح من الزمن، يؤدي اللعب دورًا مهمًّا في بناء شخصية الطفل؛ كونه يعتبر من أبرز مقومات التربية والتنشئة الصحيحة للطفل.


ما هو اللعب؟

قبل أن نتحدث عن أهمية اللعب عند الطفل، لا بأس أن نتعرف على مصطلح اللعب، فرغم أن اللعب نشاط كسائر الأنشطة الأخرى، عرف في جميع المجتمعــــات منذ القدم وحتى يومنا هذا، فلا يكاد يخلو مجتمع من اللعب أبدًا غير أن العصر الحديـــــث بمـــــا أنجزه من منجزات وفر للطفل خيـــــــاراتٍ أخرى للّعب، وقدم لــه العديد من أنواع الألعــاب المختلفة على رأسها الألعاب الافتراضية والألعاب الصناعية.

وعموماً فإنّ للعب فائدةٌ كبيرةٌ في بناء شخصية الأطفال؛ لأنه يمنحهم متعة الحياة، وقوة التركيز، وخبرةً اجتماعيةً تساعدهم على التكيف مع مجتمعهم، وطاقةً لاستغلال مواهبهم وتنميتها.

ولذلك تعرف كاترين تايلور (1967) اللعب على أنه: “أنفاس الحياة بالنسبة للطفل، أنه حياته وليس مجرد طريقة لتمضية الوقت وإشغال الذات، فاللعب للطفل هو كالتربية والاستكشاف والتعبير الذاتي والترويح والعمل للكبار”.


“اقرأ أيضًا: تمارين الأيروبيك وأهميتها في الحفاظ على صحة الجسم

أنواع اللعب عند الطفل

إن فوائد اللعب عند الطفل كبيرةٌ جداً؛ لذلك وجب الاهتمام بألعاب الأطفال والتعرف على أنواعها كلها، وكذا فوائد ومخاطر كل نوع، حتى نتجنب الألعاب التي تعود بالضرر على أطفالنا، و في الوقت نفسه نستفيد من أهمية اللعب  فيما يتعلق بالألعاب المفيدة، من أهم الأنواع نذكر:

اللعب الجسدي:

وهو اللعب الذي يقوم به الطفل جسدياً، أي باستعمال أعضاءه الجسمية، كالركض، والقفز، والتسابق، وغيرها، وهو يساعد الطفل على الحفاظ على صحته وكذا تنمية ذكاءه. وترجع أهمية اللعب الجسدي عند الطفل على تطوير قدراته الجسدية والنفسية والعقلية أيضًا.

“اقرأ أيضًا:كيفية تطور ورعاية الطفل بمراحل عمريةٍ مختلفةٍ”


اللعب الفكري(الذهني): 

وهو اللعب الذي يستعمل فيه الطفل ذهنه في إتمام لعبته، ولهذا النوع من اللعب دورٌ كبيرٌ في تقوية التركيز عند الطفل والانتباه والذاكرة. حيث ترجع أهمية اللعب الفكري عند الطفل إلى تنمية القدرة العقلية والفكرية وتعلمه التفكير وحسن التدبير.

اللعب الحر:

وهو اللعب الذي يتم من دون قيودٍ أو قواعدٍ، ويمكن للطفل أن يمزج فيه بين العقل وبين الجسم، وله دورٌ كبيرٌ في استخراج الطاقة الكامنة في داخل الطفل، واستغلالها. وقد يكشف هذا النوع من الألعاب عن المواهب المكبوتة عند الطفل. وهذا معناه أن أهمية اللعب الحر للطفل تكمن في دمج القدرات الطفلية واستقطابها بشكل جماعي؛ ما يعطي مردوديةً أكثر ارتفاعًا.

“اقرأ أيضًا: مرض التوحد


نصائحٌ للعبٍ سليمٍ وهادفٍ

اللعب جيدٌ في عمومه للأطفال، وأهمية اللعب عند الطفل، هي أهمية كبيرة جدا لا يقدرها إلا أولئك الذين يدركون مدى تأثير الألعاب على الطفل، كما أن فوائده لا تحصى ولا تعد، فهو يحافظ على صحة أجسامهم، وينمي ذكاءهم، ويقوي تركيزهم، لكن هذا لا ينطبق على كل طرائق اللعب و أنواعها، فهناك ألعاب تعود بالضرر على الأطفال نفسيا وجسديا.

ويمكن أن يستفيد الأولياء من هذه النصائح حتى يتمتع أطفالهم بلعبٍ سليمٍ وهادفٍ:

  •  يجب على الأولياء أن يهتموا بأماكن لعب أطفالهم من حيث النظافة والترتيب.
  •  عدم ترك الأدوات الخطيرة في متناول الأطفال عند اللعب، لأنهم قد يؤذون أنفسهم.
  • الاستغلال المثالي لوسائل التكنلوجيا، واستعمالها وفق القوانين البيداغوجية والأخلاقية.
  •  تقليل استخدام وسائل الإعلام  من ساعة إلى ساعتين في اليوم.
  • تحفيز الأطفال على الألعاب العائلية والاجتماعية لتقوية الروابط الإنسانية عند الطفل.
  • اللعب لمدة ساعةٍ لعباً حراً بدون قيودٍ، له أيضا أهمية كبيرة على الطفل.
  • الابتعاد عن الأنشطة الترفيهية  التي تخلق العنف وتشجع عليه في البيت وخارجه.

“اقرأ أيضًا:10 أنشطةٍ ممتعةٍ لطفلك واستغلال أوقات الحجر المنزلي


أهمية  اللعب عند الطفل

تكمن أهمية اللعب عند الأطفال  في  أنه ينمي قوتهم الجسدية والفكرية، ويزيد خبراتهم الاجتماعية ويغذي ذكاءهم العاطفي أيضا. كما أن له العديد من الفوائد الأخرى، ويمكن أن نلخص  فوائد اللعب بالنسبة للطفل فيما يأتي:

  1.  من فوائد اللعب زيادة الوعي الذاتي، واحترام وتقدير الذات.
  2. تنمية روح المنافسة والتحدي عند الطفل.
  3. تقوية الذكاء وتمرين الذاكرة على التركيز على المواقف الجادة.
  4. تحسين الصحة الجسدية والعقلية.
  5. تنمية الذكاء العاطفي عند الطفل، وتوجيهه لحل مشاكله.
  6. الاختلاط مع الأطفال الآخرين، زيادة الثقة بالنفس من خلال تطوير مهاراتٍ جديدةٍ.
  7. تعزيز الخيال، والإبداع، والاستقلالية.
  8. تعويد النفس على تقبل الخسارة بروح رياضية، ومن ثمة تقبل نكبات الحياة.
  9. توفير فرص للأطفال من جميع القدرات والخلفيات للعب معاً، ومنح فرصة لتطوير المهارات الاجتماعية للطفل والتعلم.
  10. تعليم الطفل الصبر والتصبر على ظروف الحياة.
  11. بناء المرونة للطفل، من خلال زيادة التحدي والتعامل مع المخاطر، وحلّ المشكلات، والتعامل مع المواقف الجديدة.

“اقرأ أيضًا: شجار الأطفال و13 طريقة للتعامل مع الشجار بين الأطفال”.


أهمية اللعب عند الطفل المصاب بالتوحد

  • في هذا العنصر سنتحدث  عن أهمية اللعب عند الطفل المصاب بمرض التوحد، وسنعرج أيضًا على بعض النصائح المهمة للأولياء.
  • مرض التوحد (Autism) مرضٌ خطيرٌ، ليس على حياة الطفل، بل على نفسيته ومعاملة المجتمع له، فهو عبارةٌ عن إعاقةٍ أو اضطرابٍ في النمو العصبي، ومن ثمة ضعف الإدراك وقلة التفاعل الاجتماعي.
  • ولما كانت هذه الفئة فئةٌ حساسةٌ جدًا، فإنه من الواجب أن نهتم بنشاطاتها البسيطة كمًا وكيفًا، ومن ذلك النظر في نوعية الألعاب التي يحسن لأطفال التوحد اللعب بها، أو ممارستها فضلا عن النشاط الرياضي.
  • ويجدر الذكر أن فوائد اللعب في معالجة الكثير من حالات التوحد الخفيفة كبيرة، لكن أطفال التوحد لا يمكنهم أن يمارسوا كل الألعاب التي يمارسها الطفل العادي. ومن ثمة وجب توفير الألعاب المناسبة لهذه الفئة. ومن أمثلة ذلك: الأعمال الفنية، قراءة القصص، التمثيليات.

فوائد اللعب الحر:

  • يمكن القول إن فوائد اللعب عند الطفل  فوائد جمة،  لكن فوائد اللعب الحر بالتحديد أكثر تأثيرًا على شخصية الطفل المصاب بمرض التوحد، لأنه يسهم في تدريب مجموعة من الحواس تدريبا جيداً في الوقت نفسه، ما يرجع بالأثر الإيجابي على التخفيف من حالة إصابته.

فوائد اللعب الذهني:

  • اللعب الذهني هو الآخر يعكس فوائد اللعب عند الطفل المصاب بمرض التوحد، فهو يستهدف إعاقته الدماغية مباشرة .
  • وهذا معناه أنه سيحفزه على التفكير والتركيز، لكن يجدر الذكر أن اللعب الذهني عند أطفال التوحد يجب أن يتميز بخصوصية معينة، كالسهولة والبساطة، والجاذبية أيضا. ومن ثمة فإنه يجب علينا اختيار أنماط مناسبة من الألعاب الذهنية، خاصة تلك التي تحمل ألوانا ساخنة وأصواتا مرتفعة وحركات ممتعة وجذابة.

فوائد اللعب الجسدي:

  • اللعب الجسدي جيد أيضاً لأطفال التوحد، فهذه الفئة تحتاج حقا إلى تدريبها على التناغم الحركي والذهني، وطبعاً يفضل الاستعانة بخبير.
  • كما أن الحركة تفيد أطفال التوحد لأنها ستجعلهم يتمتعون بجسم رياضيٍّ ورشيقٍ، وهذا سينعكس بالإيجاب عليهم.

من خلال مـــــــــــا تقدم نستنتج فوائد اللعب ودوره في بنــــــاء شخصية الطفل، فهو يحقق المتعة واللذة لهم، ويساعدهم على التعلم والتفكير الجيد، كما ينمي ذكاءهم وقوة تركيزهم، ولذلك على الأولياء أن يشجعوا أطفالهم على اللعب شرط أن يكون لعباً آمناً وهادفاً وسليماً.

عقيلة مراجي

أستاذة لغة عربية ، وكاتبة مقالات في مجال الدراسات النقدية والأدبية، أدب الطفل، إبداع، المؤهلات العلمية: - ناقدة وباحثة وأديبة جزائرية. (مختصة في أدب الطفل). - شهادة ماستر تخصص أدب جزائري2014 / جامعة 20 أوت/ سكيكدة - أستاذة لغة عربية أدرس جميع المستويات حتى الباكالوريا في مدارس خاصة منذ خمس سنوات. الدورات العلمية: - حاصلة على شهادة كفاءة في ممارسة النقد الذرائعي. - ذات اطلاع كبير على مناهج التربية وعلم النفس و علم الاجتماع و مباحث التنمية البشرية.الإنجازات العلمية والأدبية: - "حضور القيم في قصة الطفل جاسم صالح أنموذجا، " كتاب نقدي (تقديم الدكتورة عبير يحيى والناقد المغربي عبد الرحمان الصوفي) عن دار كلكامش للنشر / بغداد سنة 2018 - "رقصة الحجر" رواية من تأليف ثنائي مع الإعلامي "عجايبي عبد الكريم" عن دار الماهر سنة / 2018.-جمالية البناء الدرامي في مسرح الطفل، :محمد جاسم صالح أنموذجا" كتاب نقدي صدر عن الدار نفسها سنة/ 2019 - العجوزة ، سراديب الآلهة، مسرحية، المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية، موفم للنشر، الجزائر 2 سنة 2019 - لها العديد من المقالات الأكاديمية النقدية المنشورة في مختلف المجالات الإلكترونية والورقية الوطنية والدولية. - كاتبة لدى: - مجلة العربي الكويتية. - الحوار المتمدن - منبر العراق الحر - المجلة الثقافية الجزائرية - صحيفة المثقف - مركز النور.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *