العلاج الطبيعي للعصب السابع؛ أشهر التقنيات لعلاجه وأحدثها تطورًا

ايمان صبحىتعديل Howayda Sayed18 أبريل 2024آخر تحديث :
العلاج الطبيعي للعصب السابع؛ أشهر التقنيات لعلاجه وأحدثها تطورًا

العلاج الطبيعي للعصب السابع يعد من أشهر التقنيات لعلاجه، وتساعد تمارين الوجه والعلاج الطبيعي المستخدم في علاج العصب السابع على زيادة قوة العضلات واستعادة تنسيق الوجه من هذا الشلل الوجهي المؤقت. يجب أداء معظم التمارين ثلاث أو أربع مرات في اليوم في جلسات قصيرة للتخلص من التهاب العصب السابع، ويصل إلى 30 تكرارًا لكل تمرين.

على الرغم من عدم وجود سبب معروف لشلل الوجه النصفي، إلا أن التهاب العصب السابع يصيب ما بين 30.000 و 40.000 شخص كل عام. يمكن أن يصيب أي شخص، ولكن معظم مصابين العصب السابع تتراوح أعمارهم بين 20 و 40 عامًا، كما يعتقد الباحثون أنه قد يكون أسباب العصب السابع فيروسية أو بسبب التعرض للهواء البارد بعد الهواء الدافئ، وهو مرتبط بمجموعة متنوعة من الحالات الموجودة مسبقًا.


التعريف بمرض العصب السابع

شلل الوجه النصفي هو ضعف مفاجئ في عصب الوجه أو الشلل المؤقت بالوجه ولا يوجد علاج محدد، لكن معظم الناس يستعيدون قوة وجههم وتعبيراتهم بين أسبوعين وستة أشهر بعد بدء الأعراض. أثناء شلل الوجه النصفي، يصبح جانب واحد من الوجه ضعيفًا أو مشلولًا. للمساعدة في تسريع عملية الشفاء، يختار العديد من الأشخاص إجراء العلاج الطبيعي لشلل الوجه النصفي.

العلاج الطبيعي للعصب السابع

الهدف من العلاج الطبيعي هو تحفيز الخلايا العصبية وبالتالي تعزيز استعادة الألياف العصبية التالفة. باستخدام نظام التنبيه للعضلات يمكن لأخصائي العلاج الطبيعي من مساعدة المريض في إعطاء أهم 5 مراحل لتسريع التعافي:

  • نصائح حول تعظيم إمكاناتك للتعافي.
  • نصائح للعناية بالعيون.
  • التحفيز الكهربائي للعضلات (EMS).
  • برنامج تمارين يومية.
  • تقويم الوضعية.
  • علاج الأنسجة الرخوة.

يمكنك تحفيز الألياف العصبية مع الحفاظ على بعض قوة عضلات الوجه. هذا يسمح بالشفاء بشكل أسرع بمجرد أن تبدأ الأعصاب في تجديد نفسها. نظرًا لأن قوة العضلات تتحسن، سيُظهر لك أخصائي العلاج الطبيعي المزيد من التمارين لأدائها لزيادة قوة عضلات وجهك.

تمارين العلاج الطبيعي الاحمائية للعصب السابع

تمارين العصب السابع وقبل أن تبدأ تمارين الوجه، من المهم أن تقوم بالإحماء وتحفيز العضلات أولاً، وللقيام بتمارين الوجه هذه بشكل صحيح ، يقترح الخبراء الجلوس أمام مرآة حتى تتمكن من رؤية وجهك بوضوح ومراقبة حركات عضلاتك واستخدام زيت الوجه لتسهيل التمارين لالتهاب العصب وتكون عبارة عن:

  1. البدء بمحاولة تحريك كل جزء من وجهك ببطء وبلطف.
  2. استخدام أصابعك لرفع حاجبيك برفق، كما يمكن أن يرتفع أحد الجانبين عن الآخر، لكن لا تقوم بالضغط بكثرة على الجانب المنخفض والمصاب بالعصب السابع.
  3.  باستخدام أصابعك، قم بتدليك الأجزاء المختلفة من وجهك برفق، بما في ذلك الجبهة والأنف والخدين والفم.

تمارين  الوجه في العلاج الطبيعي للعصب السابع

تساعد تمارين الوجه في العلاج الطبيعي للعصب السابع  المصممة خصيصًا على تحسين وظائف الوجه، خاصة للأشخاص المصابين بالشلل المعتدل والحالات المزمنة والالتهاب، وقد تقلل تمارين الوجه المبكرة من وقت الشفاء والشلل طويل الأمد في الحالات الحادة ومن هذه التمارين:

  • تمارين الأنف والخدود.
  • تمارين للفم.
  • تمارين العين.

تمارين الأنف والخدود في العلاج الطبيعي للعصب السابع

بعد الإحماء يمكن العمل على منطقة الخدين والأنف حيث إن هذه المنطقة مهمة لأن أي تصلب أو ضعف في العضلات في هذه المنطقة يمكن أن يكون له تأثيرعلى قوة الوجه بالكامل أثناء التعافي وتتم عن طريق:

  •  استخدم الأصابع لتدفع  الجلد الموجود بجوار أنف المريض على الجانب المصاب وحاول تجعيد أنفك.
  •  حاول أن تمسك وجهك، مع التركيز على الخدين والأنف.
  • شد فتحات الأنف ومحاولة أخذ أنفاسًا عميقة من خلال الأنف.
  • نفث الخدود ونفخ الهواء. تكرر هذه الطريقة 10 مرات.

تمارين الفم في العلاج الطبيعي للعصب السابع

المنطقة التالية التي يمكن العمل عليها هي الفم، بما في ذلك الشفة واللسان حيث يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي للعصب السابع على استعادة السيطرة على الفم بشكل أفضل، كما يمكن تكرارالتمارين 30 مرة كل مرة، حتى 4 مرات في اليوم وهي:

  • الخطوة 1: فتح الفم للابتسام ثم اغلاقه ثم فعل العكس وتجرية العبوس.
  • الخطوة 2: جعد شفتيك بلطف واتركيهما يرتاحان.
  • الخطوة 3: حاول رفع كل زاوية من فمك على حدة ، واحدة تلو الأخرى.
  • الخطوة 4: أخرج اللسان من الفم ثم قم بتصويبه للأسفل باتجاه ذقنك.

يعاني العديد من الأشخاص المصابين بالعصب السابع صعوبة في تناول الأكل والشرب لأن العضلات تكون حركتها محدودة. يجد البعض أيضًا أنهم يراوغون أو لا يستطيعون التحكم في لعابهم، مما قد يكون مرهقًا على حسب قدرة المريض.

تمارين العين في العلاج الطبيعي للعصب السابع

هناك بعض الأشخاص المصابون بشلل الوجه النصفي يعانون من صعوبة في إغلاق العين المصابة وبداية وجود ورم، مما قد يكون مزعجًا ويجعل النوم صعبًا والخطوات التي تساعد على تقوية أعصاب الوجه والعضلات المشلولة هي:

  • الخطوة 1: تدرب على رفع حاجبيك لأعلى ولأسفل كما يمكن استخدام أصابعك لرفع الحاجب المصاب.
  • الخطوة 2: النظر إلى الأسفل وأغلاق العين أثناء تدليك الجفون والحاجب برفق.
  • الخطوة 3: قم بفتح عينيك بالتناوب ثم اعصرهما برفق لإغلاقهما.

تساعد  تمارين العلاج الطبيعي للعصب السابع على  استعادة وظيفة عضلات العينين والتحكم بها والعضلات المحيطة بها مما يؤدي الى تقليل  احساس عدم الشعور بالراحة.

بعض التنبيهات في العلاج الطبيعي للعصب السابع

تعتبر تمارين العلاج الطبيعي آمنة تمامًا لتقوم بها في المنزل دون إشراف الطبيب، ومع ذلك يجب ألا:

  • ترهق نفسك أو عضلاتك وعند الإجهاد يمكن التوقف وإكمال التمارين بعد الراحة.
  • عدم إجبار جانبي وجهك على العمل ضد بعضهما البعض.
  • إذا لاحظت أثناء ممارسة تمارين شلل الوجه النصفي أن العضلات تتحرك أو تسحب يجب أن تتوقف وأرخِي عضلاتك وخذ قسطا من الراحة.
يساعد الأطباء المرضى على تخفيف الألم وإعطاء أدوية تحفز حركة الوجه وتحفيز التذوق والغدد اللعابية ويؤدي الستيرويدات (steroids) دورا هاما لتقليل الألم والالتهاب.

استخدام أجهزة علاج طبيعي للعصب السابع

يتم استخدام بعض أجهزة العلاج الطبيعي لتحفيز العضلات والخلايا العصبية وأهم الأجهزة المستخدمة هي:

  1. الأشعة تحت الحمراء: يتم تسليط الأشعة تحت الحمراء على المريض في الجهة المصابة لتحفيز العضلات والألياف العصبية.
  2. التنبيه الإلكتروني: يتم توجيه التنبيه الإلكتروني على بعض النقاط في وجه الشخص المصاب لتقوية العضلات والحصول على وجه طبيعي.
  3. تحفيز الدورة الدموية في الجهة المصابة عن طريق استخدام الكمادات الساخنة.
  4. استخدام مكعبات الثلج.
  5. يمكن استخدام  بروتوكول الإبر الصينية والكورتيكوستيرويدات.

تساعد تمارين علاج طبيعي للعصب السابع على مساعدة المريض في الضحك بشكل سليم والمضغ وزيادة الاحساس.

بعض النصائح في العلاج الطبيعي للعصب السابع

من المهم اتباع بعض النصائح والتعليمات للتعافي من التهاب العصب السابع في وقت قليل ومنها:

  1. ممارسة بعض الرياضة وتمارين التي تساعد على الاسترخاء.
  2. المحافظة على ترطيب العين وتقطيرها بصورة مستمرة لتقليل جفاف العين.
  3. الحفاظ على الجهة المصابة دافئة عن طريق وضع أي منشفة ساخنة.
  4. القيام بالتمارين النتبعة من اخصائي العلاج الطبيعي.
  5. تحفيز عضلات الوجه والفم عن طريق مضغ اللبان ونفخ البالونات ونفخ الفم وتفريغ الهواء.
  6. تناول الأدوية الموصوفة مثل الاسترويدات والكورتيزون.
ينصح المرضى بتناول كمية وفيرة من الماء والسوائل كما ينصح بان يتناول الأغذية سهلة المضغ مثل الخضراوات.

مدة التحسن مع العلاج الطبيعي للعصب السابع

تختلف مدة التحسن على حسب الإصابة ومدى الالتهاب الموجود في العصب، حيث يختفي الالتهاب في خلال 10 أيام من العلاج ويبدأ التحسن بعد 3 أسابيع والتحسن الكامل يظهر بعد 3 شهور من العلاج الطبيعي المستمر.

اقرأ المزيد:

الاسئلة الشائعة حول العلاج الطبيعي للعصب السابع

هل يتم علاج العصب السابع؟

نعم يتم علاج العصب السابع

ماهي مدة التحسن للعصب السابع؟

من أسبوعين إلى شهر.

ما هو الأكل المفيد لمرضى العصب السابع؟

تناول الأطعمة اللينة والإكثار من الخضروات والفواكه.

العلاج الطبيعي للعصب السابع يساعد على زيادة قوة العضلات وتقليل مدة التعافي من الالتهاب الموجود في العصب، كما أنه يستخدم كإجراء وقائي لتقليل الإصابة بالتهاب العصب السابع.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة