زراعة النخيل البرحي: طريقة زراعته من النواة وبالفسائل

انتشرت مؤخراً زراعة النخيل البرحي لفوائده العديدة، وتتم زراعته بطريقتين من النواة وبالفسائل، فما هي طريقة زراعته وكيفية العناية بالنخيل؟

انتشرت في الفترة الأخيرة زراعة النخيل البرحي، وذلك لأهميته الاقتصادية وأيضًا فوائده المتعددة لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة لجسم الإنسان. وفيما يلي نتعرف على طريقة زراعة النخيل البرحي بطريفتين، بالفسائل ومن النواة وكيفية العناية بالنخيل.


نبذة عن النخيل وثماره

تعتبر العراق هي الموطن الأصلي لنخيل البرحي كما يوجد بكثرة أيضًا في دول الخليج عموماً، ونظراً لفوائده الغذائية والاقتصادية فقد انتشرت زراعته في كل الدول العربية في الآونة الأخيرة، حيث تتميز التمور باحتوائها على العناصر الغذائية المفيدة، فهي غنية بالسكريات والمعادن والأملاح المعدنية والفيتامينات.

ويعتبر النخيل البرحي من أفضل أنواع النخيل، حيث تتميز ثماره بمذاقها الطيب في كل مراحله (بلح_ رطب_ تمر) كما أن أهميته الاقتصادية دفعت معظم الدول العربية إلى التوسع في زراعته بغرض تصدير التمور.

“اقرأ أيضًا: علف الفيل


وصف النخيل البرحي

زراعة النخيل البرحي بالفسائل
بلح نخيل البرحي

يتميز النخيل البرحي بجذعه الضخم وسعفه الغليظ الطويل، والجريد قليل الانحناء وبه كمية كبيرة من الأشواك على جانبي الجريد، أما سباطات البلح فهي طويلة وعريضة. كما تتميز الثمار بلونها الأصفر الفاقع الذي يميل إلى اللون البرتقالي، طعمه حلو حتى إنه من الممكن أكله في بداية النضج لمذاقه الحلو كما أن رطب البارحي من أجمل أنواع التمور، وتتميز أيضًا هذه التمور عند بلوغها باللون الأصفر وله قشرة رقيقة تنفصل عن التمور بكل سهولة.

وتتم زراعة أشجار النخيل بطريقتين، إما بالفسيلة أو بنواة الثمرة ذاتها، وفيما يلي نسرد طرق الزراعة بالتفصيل.

“اقرأ أيضًا: فوائد شاي الميرمية


طريقة زراعة نخيل البرحي بالفسائل

زراعة النخيل البرحي
طرق زراعة النخيل البرحي
  • يجب اختيار المكان المناسب لزراعة النخيل مع مراعاة احتياجات الشجيرات لأشعة الشمس بشكل متواصل، ولكن مع وجود ظل بسيط. هذا إلى جانب اختيار نوع التربة المناسب للزراعة.
  • يتم عمل حفرة كبيرة الحجم تناسب احتواء جذور النخلة، كما يجب أن تكون الحفرة عميقة بما يناسب حجم النخلة، وذلك للمساعدة على نموها بشكل مثالي.
  • استخدام خرطوم في عملية الري لجذور الشجيرات وذلك لأنها تحتاج في الشهور الأولى إلى الترطيب.
  • عند وضع الفسيلة في الحفرة وردم المال عليها يجب عمل جدار حول الشجرة من الرمل حتى يسهل عملية الري، وتبقى الجذور رطبة لوقت كاف.
  • يتم وضع طبقة من فرش المهاد (وهو خليط من نشارة الخشب والتبن والقش والسماد المخمر) حول الفسائل بعد الزراعة. ويكون سمك الفرش من 7_10 سم، مما يساعد في المحافظة على رطوبة التربة وعدم تبخر الماء المستخدم، كما يساعد في إمداد التربة بالمواد العضوية التي تغذي جذور النخيل.
  • يتم وضع السماد للنخيل بعد زراعة الفسائل بأربع شهور، بحيث يكون السماد حُبيبي بطئ الذوبان، من النتروجين والفوسفور والبوتاسيوم  بنسبة 3_1_3.
  • يحتاج النخيل البرحي مثل غيره من الأشجار إلى التسميد الجيد والضوء والدفء وكذلك يحتاج للرطوبة، ولكن بشكل متوازن كي ينمو. وحتى تزدهر عملية الزراعة بصورة مثالية.

“اقرأ أيضًا: فوائد الفحم للشعر


نصائح يجب اتباعها عند الزراعة

يجب رعاية النخيل للحصول على إنتاج متميز من الثمار بعدة أمور.

  • توفير التربة المناسبة والغنية بالمواد العضوية organic material
  • اختيار مساحات كبيرة تسمح لجذور النخيل بالتوغل في التربة والتزود بالمغذيات.
  • يجب توخي الحذر عند الزراعة بعدم ردم جذع النخيل في التربة، وذلك حتى لا تتعرض للتعفن والتلف.
  • توفير الري باستمرار للنخيل أثناء الشهور الأولى من الزراعة، مع مراعاة ألا تزيد كمية مياه الري عن اللازم، حتى لا يؤدي ذلك إلى ظهور الفطريات.
  • استبدال فرش المهاد بشكل دوري كل عام.
  • يجب التقليم الدوري لسعف النخيل التالف والجاف،ويكون التقليم من أسفل النخيل إلى الوسط وذلك للمحافظة على حجم النخيل.
  • العناية بالمظهر الخارجي للنخيل للانتفاع بظله وجمال الشكل العام له.

 “اقرأ أيضًا: 3 خطوات لإنقاص الوزن بدون ريجيم

زراعة نخيل البرحي من النواة

زراعة النخيل البرحي بالنواة
شتلات نخيل البرحي

تحتاج زراعة النخيل لظروف جوية خاصة كي تنجح في نموها وتزدهر، وتعتبر دول الخليج العربي من أكثر دول العالم إنتاجاً للتمور، حيث الظروف المناخية ودرجة الحرارة المرتفعة الملائمة لزراعة النخيل وإنتاج أفضل أنواع التمور في العالم، وتتم زراعة النخيل البرحي بالنواة والتهجين وهي أقل في التكلفة من الزراعة بالفسائل. وفيما يلي طريقة زراعة النخيل البرحي بالنواة.

  • اختيار الوقت المناسب لزراعة البذور حيث تكون درجة الحرارة مرتفعة حتى تنجح عملية الإنبات.
  •  تحتاج عملية زراعة النواة لطقس دافئ وشتاء خفيف في الشهور الأولى للزراعة. وذلك لأن البرودة القاسية والصقيع قد يضر في جودة الثمار مستقبلاً، عندما تتعرض إليه البذور أثناء نموها.
  • الحرص على عدم إصابة النخيل بالآفات والأمراض التي تصيب أغلب أشجار النخيل.
  • يجب أن يكون ري النخيل على حسب الطقس ودرجة الحرارة، حيث أن النخيل لا يحتاج لكميات كبيرة من مياه الري.

كيفية الزراعة بالنواة

  • اختيار حبات تمر جيدة وإخراج النواة منها، حيث أن بذور الثمار الجيدة تنتج أنواع جيدة.
  • تجفيف البذور جيداً عن طريق تعرضها لأشعة الشمس.
  • توضع البذور في نصف لتر ماء مضاف إليه ملعقة خل لمدة ربع ساعة لتعقيمها.
  • تُشطف البذور بالماء الجاري ثم تُجفف بحيث لا تحتوي على أي مواد كيميائية.
  • تُنقع البذور بالماء لمدة أسبوعين مع تغيير الماء كل يوم حتى تبدو علامات الإنبات.
  • يتم إحضار أواني مخصصة للزراعة مصنوعة من البلاستيك وذلك لقدرته على امتصاص درجة الحرارة بشكل أفضل ويتم تعبئتها بالرمال الناعمة المناسبة للزراعة.
  • وضع البذور وتوزيعها على كل إصيص نواة واحدة على عمق قليل ثم تغطيتها جيداً.
  • يتم وضع الأصص بمكان مكشوف يتعرض لأشعة الشمس لأطول وقت ممكن.
  • ري البذور بقدر الاحتياج على أن تكون التربة دائماً متوسطة الرطوبة.
  • عند تمام الإنبات وظهور الأوراق تترك قليلاً حتى تنمو ثم يتم نقل الشتلات لتربة قوية وبمساحة أكبر حتى يزداد نموها بأسرع وقت.
  • العناية بالنخيل وذلك بتنظيف التربة تحته وإزالة الحشائش التي تنمو بجانبه مع الرش الدوري للنخيل.

“اقرأ أيضًا: فوائد زيت جوز الهند على الريق


الأمراض والحشرات التي تصيب النخيل البرحي

من أخطر الحشرات التي تصيب زراعة النخيل البرحي وأشجار النخيل عموماً سوسة النخيل الحمراء. وتتميز بلونها الأحمر الداكن وطولها حوالي 5’3 سم، ولها خرطوم طويل. تسبب أضرار جسيمة للنخيل قد تقضي تماماً على الأشجار مما يهدد ثروة قومية عظيمة. وللتغلب على هذه الحشرة الخطيرة هناك عدة خطوات. العزل الزراعي لأشجار النخيل المصابة.

تجنب نقل الفسائل من المناطق المصابة إلى غيرها من المناطق السليمة. التنظيف الدوري لقلب النخيل من القمة. عند تقليم السعف يجب قطعه بعيداً عن القاعدة بأكثر من متر. يجب ألا تُخدش النخيل بأي خدش يسمح للحشرة بالدخول منه لباطن النخيل. التخلص من بقايا النخيل التالفة تماماً وذلك عن طريق حرقها. استخدام المبيدات المضادة للفطريات التي تعالج تعفن الأوراق. عند تقليم النخيل يجب وضع المبيدات الحشرية المناسبة على أماكن التقليم لأنها المدخل الرئيسي لإناث حشرة سوسة النخيل.

حشرة النخيل القشرية ولها أسماء مختلفة، وتهاجم نخيل البرحي من كل أجزاء الشجرة حتى الثمار أيضًا. ويتم علاج النخيل من هذه الحشرة برش مبيد الديازينون. كما أنه من الممكن التغلب على هذه الحشرة بمقاومة طبيعية بواسطة حشرات الدعاسيق.

عنكوت الغبار ويصيب النخيل والثمار حيث تنسج حشرات العنكبوت غبارها على الثمار وتتجمع عليها الحشرات والأتربة مما يتلف الثمار. ويتم العلاج برش الكبريت على سباطات البلح والأماكن التي تتجمع عليها حشرات العنكبوت.

“اقرأ أيضاً: زراعة زهور الجازانيا


وهكذا تعرفنا على نوع من أهم أنواع النخيل وهو نخيل البرحي الذي يعتبر مصدر ثروة قومية كبيرة لأي دولة منتجة للتمور. كما تعرفنا على طريقة زراعة نخيل البرحي بالفسائل وأيضًا من النواة، كما تعرفنا على بعض الآفات التي تصيب النخيل والثمار وكيفية التغلب عليها.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن