آلام الظهر عند الحامل

آلام الظهر عند الحامل أحد الاعراض الطبيعية للحمل، ولكن متى ينبغي استشارة الطبيب؟ وما هي أسباب آلام الظهر عند الحامل وكيف يمكن علاجها؟

0 20

لا تقتصر أعراض الحمل على التعب والغثيان فقط، ولكن خلال هذه الفترة قد تظهر لديكِ العديد من التغيرات الأخرى، أهمها: آلام الظهر. تعاني أكثر من ثلثي النساء من هذه الآلام خلال فترة حملهن، فما هي أسباب آلام الظهر عند الحامل؟ وكيف يمكن تخفيفها والتخلص منها؟


كيف تبدو آلام الظهر عند الحامل ومتى تبدأ

متى تبدأ آلام الظهر عند الحامل
كيف تبدو آلام الظهر عند الحامل؟

تظهر آلام الظهر على هيئة تصلب أو أوجاع في الجزء العلوي أو السفلي من الظهر والوركين، وقد تمتد أيضًا إلى الساق والأرداف.

عندما تظهر آلام الظهر بالقرب من منتصف الظهر، فإنها تسمى الآلام القطنية أو آلام أسفل الظهر. وعندما يظهر الألم في عظمة عجب الذنب (العصعص) يسمى ألم الحوض الخلفي.

قد تبدأ آلام الظهر في وقت مبكر من الحمل. فقد تظهر خلال الثلاثة أشهر الأولى، ولكن عادةً ما تظهر آلام الظهر عند الحامل خلال الأسبوع 18، ثم يستمر الشعور بالألم ويزداد مع تقدم الحمل.

اقرأ أيضًا: الحمل في الأسبوع الثالث عشر


أسباب آلام الظهر عند الحامل

أسباب آلام الظهر عند الحامل.
ممارسة النشاط البدني المناسب يساعد على تقوية العمود الفقري.

الأسباب خلال الثلث الأول من الحمل

قد تبدو آلام الظهر طبيعية ومنطقية خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل، ولكنها أيضًا قد تظهر فى مراحل مبكرة جدًا نتيجة لبعض العوامل، أهمها:

التغيرات الهرمونية

خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، تحدث العديد من التغيرات الهرمونية السريعة. ترتفع مستويات هرمون البروجسترون في الجسم للحفاظ على الحمل، ولكن يساعد هذا الهرمون على ارتخاء العضلات والأربطة الموجودة في الحوض مما قد يؤثر على ثبات المفاصل وترابطها.

بالإضافة إلى ذلك يفرز الجسم هرمون الريلاكسين الذي يساعد البويضة على الانغراس في بطانة الرحم، ويمنع انقباضات الرحم المبكرة، ويحفز عنق الرحم ليساعد على الولادة، ولكن على الجانب الآخر يؤثر الريلاكسين على الأربطة المسؤولة عن استقرار العمود الفقري مما يسبب ألم أسفل الظهر.

الإجهاد

لا يؤثر الإجهاد والقلق على الحالة النفسية للحامل فقط، ولكنهما قد يسببان الشعور بالتعب والصداع وألم العضلات وتصلبها.

اقرأ أيضًا: اكتئاب الحمل

 

الأسباب خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل

زيادة الوزن

يزيد الوزن الزائد من الضغط الواقع على العمود الفقري مما يسبب إجهاد العضلات والشعور بالألم، لذلك فالنساء التي تعاني من السمنة قبل الحمل أكثر عرضةً للإصابة بآلام الظهر في أثناء الحمل.

تغير مركز الثقل في جسد الحامل

مع توسع الرحم ونمو الجنين، يزداد حجم البطن فيتحول مركز الثقل في جسدك إلى الجزء الأمامي. تلجأ بعض الحوامل إلى الميل للخلف لاستعادة التوازن الطبيعي مما يسبب تغير في وضعك وطريقة جلوسك ويسبب إجهادًا إضافيًا على عضلات الظهر.

انفصال عضلات البطن

تتمدد عضلات البطن التي تساعد على دعم العمود الفقري مع نمو الجنين حتى تسمح باتساع الرحم. في بعض الحالات قد يحدث انفصال للعضلات مما يزيد من خطر الإصابة بآلام الظهر والحوض.

اقرأ أيضًا: أهمية تطعيم الشهرين لطفلك


كيف يمكن تخفيف آلام الظهر عند الحامل

علاج آلام الظهر عند الحامل.
التدليك أحد الطرق المستخدمة لعلاج آلام الظهر عند الحامل.
  • اتخاذ وضعية سليمة

الاستلقاء أو الجلوس طوال اليوم يزيد الضغط الواقع على ظهرك؛ لذلك المشي أو الحركة بصورةٍ متكررة كل ساعة على الأقل قد يخفف من الألم. لا تضعي ساقيك فوق بعضها البعض، قد يسبب ذلك زيادة توتر عضلات الظهر.

  • استخدام كراسي مريحة

الجلوس على مقاعد توفر دعمًا مريحًا. يُنصح باستخدام كراسي ذات ظهر وذراعراعين مستقيمين مع وضع مسند لرفع القدمين قليلًا.

  • تجنب رفع الأحمال الثقيلة

اطلبي المساعدة عند الحاجة، واتبعِ وضعية صحيحة عند رفع الأشياء. انحني من ركبتيك وليس من الخصر، مع اتخاذ وضعية القرفصاء والنزول إلى أسفل والرفع بذراعك ورجلك وليس بظهرك.

  • مراقبة زيادة الوزن خلال الحمل

الزيادة المفرطة للوزن، تجعلكِ عرضةً أكثر للإصابة بآلام الظهر في أثناء الحمل، اتباع نظام غذائي صحي متوازن يساعد على الحفاظ على الوزن الطبيعي.

  • ارتداء أحذية مريحة للقدم

أحذية بكعبٍ منخفض توفر دعم قوس القدم سوف توفر لكِ الخيار الأمثل في هذه الفترة. تجنبي الأحذية المسطحة أو الكعب المرتفع.

  • النوم على الجانب

النوم على جانبكِ وليس ظهركِ مع ثني إحدى الركبتين أو كليهما. يمكن أيضًا الاستعانة بوسائد الحمل بين ركبتيك أو تحت بطنك أو خلف ظهرك.

  • ممارسة نشاط بدني مناسب بانتظام

تساعد التمارين الرياضية الخفيفة في الحفاظ على قوة الظهر وتخفيف الألم، بعد استشارة الطبيب يمكنكِ المشي والقيام ببعض تمارين الإطالة.

  • الحصول على حمام دافئ أو التدليك

التدليك أو وضع وسادة دافئة أو كيس ثلج على ظهرك قد يساعد أيضًا في تخفيف الألم.

  • الاسترخاء

يمكن أن يساعد تجنب التوتر وممارسة اليوجا على ارتخاء عضلات الظهر.

  • العلاجات التكميلية

يمكنكِ تجربة الوخز بالإبر أو تقويم العمود الفقري بعد استشارة الطبيب.

  • العلاجات الطبية

قد يصف الطبيب بعض بعض الأدوية المسكنة الآمنة لتخفيف آلام الظهر عند الحامل مثل الأسيتامينوفين.

اقرأ أيضًا: توسيع العيون بالمكياج


متى ينبغي الاتصال بالطبيب

قد تستدعي آلام الظهر عند الحامل الاتصال بالطبيب على الفور، إذا كان يصاحبها:

اقرأ أيضًا: استخدامات الكحل الأبيض


تختلف حدة آلام الظهر عند الحامل من حالة لأخرى. قد تظهر بصورةٍ شديدة تستلزم العلاج الطبي وقد تظهر نتيجة لحالة مرضية أخرى؛ لذلك ينبغي استشارة الطبيب لمعرفة العلاج المناسب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد