جهاز الأوتوكلاف (المعقم البخاري) – Autoclave

Autoclave

كتابة: إسراء أحمد | آخر تحديث: 31 مارس 2020 | تدقيق: إسراء أحمد
جهاز الأوتوكلاف (المعقم البخاري) – Autoclave

من بين جميع الطرق المتاحة للتعقيم، يعد التعقيم بالبخار تحت الضغط، هي الطريقة الأكثر استخداماً، والأكثر موثوقية. فالتعقيم بالبخار غير سام، غير مكلف، سريع، مبيد للجراثيم، يخترق للأقمشة.

تتم عملية التعقيم بالبخار في جهاز يعرف باسم جهاز الأوتوكلاف – Autoclave أو المعقم البخاري.


ما هو جهاز الأوتوكلاف؟

تعرف أجهزة الأوتوكلاف بأجهزة التعقيم البخاري. وعادة ما تستخدم في الأغراض الصحية أو التطبيقات الصناعية.

جهاز الأوتوكلاف هو آلة تستخدم ضغط البخار لقتل البكتيريا والفيروسات والفطريات والجراثيم الضارة، الموجودة على أسطح الأدوات الموضوعة داخل وعاء الضغط.

يتم تسخين الأدوات إلى درجة حرارة مناسبة للتعقيم، لفترة معينة من الوقت. تنقل الرطوبة الموجودة في البخار الساخن الحرارة بكفاءة إلى الأدوات المراد تعقيمها، لتدمير البنية البروتينية للبكتيريا والجراثيم.


من مخترع جهاز الأوتوكلاف؟

تم اختراع نموذج أولي لجهاز الأوتوكلاف، الذي يعرف حالياً باسم طنجرة الضغط، من قبل الفيزيائي الفرنسي دنيس بابلن في عام 1679.

وفي عام 1879، أنشأ الميكروبيولوجي الفرنسي شارل شمبرلند، إصداراً جديداً يسمى الأوتوكلاف، لاستخدامه في التطبيقات الطبية.

بدأ علم التطهير والتعقيم في عام 1881، مع بحث روبرت كوخ عن الخصائص المطهرة للبخار والهواء الساخن. حيث أشار إلى قوة الاختراق الكبيرة التي تظهرها الحرارة الرطبة (البخار) مقارنة بالحرارة الجافة.

وأخيراً، في عام 1933، تم إدخال تقنية الأوتوكلاف الحديثة مع اول معقم للضغط البخاري، يتم التحكم في أدائه من خلال قياس درجة الحرارة في المصيدة الحرارية. قبل هذا التاريخ، كان الضغط هو المؤشر الوحيد للتحكم، بدون وسيلة للتحقق من درجة الحرارة.

بمرور الوقت، تم تطوير تقنية الأوتوكلاف الجديدة. بما في ذلك، دورات ما قبل التفريغ في عام 1958. وذبذبات ضغط تدفق البخار في عام 1987. مما سمح للعلم بتطوير جهاز الأوتوكلاف أو المعقم البخاري المستخدم في المستشفيات اليوم.


اقرأ أيضاً: جهاز الكابوغرافيا لايف سينس – LifeSense


طريقة عمل جهاز الأوتوكلاف

يستخدم الأوتوكلاف بشكل شائع في نظم الرعاية الصحية، لتعقيم الأجهزة والمعدات الطبية. يتم وضع الأدوات التي يتم تعقيمها داخل وعاء الضغط، أو ما يعرف باسم غرفة الضغط.

هناك ثلاثة عوامل حاسمة لضمان عملية التعقيم الناجح في جهاز الأوتوكلاف هي: الوقت، درجة الحرارة، وجودة البخار.

لتلبية هذه المتطلبات، هناك ثلاث مراحل للتعقيم في المعقم البخاري:

  • مرحلة إزالة الهواء: يمنع الهواء عملية التعقيم، ويجب إزالته من الغرفة خلال المرحلة الأولى من دورة التعقيم.

يتدفق البخار من خلال جهاز التعقيم ويبدأ عملية إزاحة الهواء.

  • مرحلة التعقيم: بعد إزالة الهواء، يتم إغلاق مصرف الجهاز، مما يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة الداخلية والضغط إلى نقطة محددة مسبقاً.

تبدأ مرحة التعقيم، ويتم الاحتفاظ بالأشياء المراد تعقيمها في درجة حرارة التعقيم لفترة محددة من الوقت.

  • مرحلة العادم: خلال المرحلة النهائية من دورة التعقيم، يتم فتح صمام العادم لإزالة البخار وتقليل الضغط الداخلي، والسماح للأدوات الموجودة بالجفاف.
تعد جودة البخار أمر حيوي وهام جداً في عملية التعقيم الناجحة. يجب أن يتكون البخار المستخدم في التعقيم في جهاز الأوتوكلاف من 97% بخار، و3% رطوبة.

يوصى بهذه النسبة تحديداً حتى تنتقل الحرارة بكفاءة أكثر. إذا كانت الرطوبة في البخار أقل من 3%، حينها يوصف البخار بأنه جاف أو ساخن جدا، وهو غير فعال في عملية التعقيم.


“اقرأ أيضاً: جهاز التنفس الصناعي


درجة الحرارة لدورة الأوتوكلاف

درجات الحرارة الموصى بها في المعقم البخاري، هي:

  • 250 درجة فهرنهايت (121 درجة مئوية).
  • 270 درجة فهرنهايت (132 درجة مئوية).
  • 275 درجة فهرنهايت (135 درجة مئوية).

للقضاء على أي كائنات دقيقة موجودة، يحب أن تتعرض الأشياء المراد تعقيمها لدرجات الحرارة هذه، لأدنى وقت توصي به الشركة المصنعة للمعقم البخاري المستخدم.


حجم جهاز الأوتوكلاف

يختلف حجم المعقم البخاري بناءً على السعة المطلوبة للمكان الذي سيتم فيه استخدام الجهاز.

على سبيل المثال، في عيادة الأسنان، يمكن ان يوضع جهاز الأوتوكلاف على سطح العمل ببساطة، حيث يستخدم في تعقيم أدوات صغيرة الحجم.

أما المعقمات البخارية المستخدمة في عمليات التصنيع، فقد تكون كبيرة جداً، وبعضها يمكن مقارنته بحجم الشاحنة أو الطائرة.


“اقرأ أيضاً: جهاز الضغط الهوائي الإيجابي المستمر – CPAP


الأشياء القابلة للتعقيم في الأوتوكلاف

يجب أن تكون المواد القابلة للتعقيم في جهاز الأوتوكلاف، متوافقة مع ظروف الحرارة العالية والرطوبة. ويجب معالجتها وفقاً لتعليمات الشركة المصنعة.

تعتبر المعدات الطبية التي تتلامس مع أنسجة الجسم عناصر مهمة. قد تشمل هذه المعدات، الأدوات الجراحية، الأجهزة الطبية المزروعة، والبياضات الجراحية.

يجب أن تكون هذه الأدوات معقمة جيداً عند استخدامها، لأن أي تلوث ميكروبي قد يؤدي إلى انتقال العدوى.


يستخدم جهاز الأوتوكلاف – Autoclave أو المعقم البخاري، في بيئات الرعاية الصحية لتعقيم الأدوات الجراحية والأجهزة الطبية، والأغطية.

يتم تطوير الدورات المستخدمة في أجهزة التعقيم والتحقق من صحتها وفقاً لمعايير الصناعة المعترف بها.

المراجع

2195 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق