آثار استخدام المبيدات الحشرية في مكافحة الآفات الزراعية

All about Insecticides

المبيدات الحشرية هي مواد سامة تُستخدم في مكافحة الآفات الزراعية. فما هو تأثير مبيدات الحشرات؟ وما هي أنواع المبيدات الحشرية ؟ وفوائد، ومخاطر استخدام المبيدات ؟

كتابة: وائل الشيمي | آخر تحديث: 6 أكتوبر 2020 | تدقيق: محمود قراجة
آثار استخدام المبيدات الحشرية في مكافحة الآفات الزراعية

المبيدات الحشرية هي أي مواد سامة تُستخدم لقتل الحشرات، تستخدم هذه المواد في مكافحة الآفات الزراعية التي تصيب النباتات المزروعة، أو للقضاء على الحشرات الحاملة للأمراض في مناطق محددة.


تأثير المبيدات الحشرية على الآفات الزراعية

المبيدات الحشرية
مكافحة الآفات الزراعية عن طريق استخدام مبيدات الحشرات

تؤثر المبيدات على الآفات الزراعية وفقاً لطريقة اختراق جسم الأفة، ويتم ذلك عن طريق ثلاثة طرق للاختراق، وهي الابتلاع  والاستنشاق والملامسة.

الابتلاع

يكمن هذا التأثير في دخول المبيدات الحشرية عن طريق الفم وهي مفيدة للغاية ضد تلك الحشرات التي لديها أجزاء من الفم تعض أو تمضغ، مثل اليرقات والخنافس. وأهم أنواع هذه المبيدات هي الزرنيخ ومركبات الفلور.

يتم وضعها كرذاذ أو غبار على أوراق وسيقان النباتات التي تأكلها الحشرات المستهدفة.

الملامسة

تخترق السموم جلد الآفة لدى استخدامها. وتستخدم ضد تلك المفصليات، مثل حشرات المن، التي تخترق سطح النبات وتمتص العصارة.

يمكن تقسيم المبيدات الحشرية الملامسة إلى مجموعتين رئيسيتين: المركبات الطبيعية والمركبات العضوية الاصطناعية. تشمل المبيدات الحشرية الملامسة الطبيعية النيكوتين المستخرج من التبغ.

عادة ما تكون المبيدات الحشرية الطبيعية قصيرة العمر على النباتات ولا يمكن أن توفر الحماية ضد الغزوات الطويلة.

التبخير

مواد التبخير هي مركبات سامة تدخل الجهاز التنفسي للحشرة من خلال فتحات التنفس.

وهي تشتمل على مواد كيميائية مثل سيانيد الهيدروجين والنيكوتين وبروميد الميثيل، وتستخدم بشكل أساسي لقتل الآفات الحشرية للمنتجات المخزنة.

” اقرأ أيضًا”: أمراض العنب


أنواع المبيدات الحشرية

مكافحة الآفات الزراعية
رش مبيدات الحشرات على المزروعات

أصبحت المبيدات الحشرية الاصطناعية الآن العوامل الأساسية لمكافحة الحشرات. وبشكل عام فهي تخترق الحشرات بسهولة وهي سامة لمجموعة واسعة من الأنواع.

وتعد المجموعات التركيبية الرئيسية هي الهيدروكربونات والفوسفات العضوي والكربامات. وهي من أشهر أنواع المبيدات الحشرية

الهيدروكربونات

تم تطوير الهيدروكربونات بداية من الأربعينيات بعد اكتشاف خصائص المبيدات لمادة الـ دي دي تي DDT.

بعض هذه المركبات مستقرة تمامًا ولها مفعول متبقي طويل؛ لذلك فهي ذات قيمة خاصة عندما تكون الحماية مطلوبة لفترات طويلة.

لم يتم فهم تأثيرها السام تماماً، لكن من المعروف أنها تعطل الجهاز العصبي، وقد تم حظر عدد من هذه المبيدات لما لها من آثار ضارة على البيئة.

الفوسفات العضوي

يعتبر الفوسفات العضوي الآن أكبر فئة من مبيدات الحشرات وأكثرها تنوعاً. وهي فعالة بشكل خاص ضد الحشرات الماصة مثل حشرات المن والعث التي تتغذى على عصائر النباتات.

يتم امتصاص المواد الكيميائية في النبات إما عن طريق رش الأوراق أو عن طريق وضع محاليل مشربة بالمواد الكيميائية على التربة، بحيث يحدث الامتصاص من خلال الجذور.

الكربامات

الكربامات عبارة عن مجموعة من المبيدات التي تحتوي على مركبات مثل الكارباميل والميثوميل والكاربوفيوران.

تقوم بالتخلص من الأنسجة الحيوانية للآفة، يُعتقد أن سميتها تنشأ من آلية مشابهة إلى حد ما لتلك الخاصة بالمركبات العضوية الفوسفاتية.

اقرأ أيضًا: السماد الكيميائي


فوائد المبيدات الحشرية

مكافحة الحشرات
استخدام المبيدات في مكافحة الآفات الزراعية

أدى ظهور المبيدات الاصطناعية في منتصف القرن العشرين إلى جعل مكافحة الحشرات والآفات المفصلية الأخرى أكثر فاعلية، ولا تزال هذه المواد الكيميائية ضرورية في الزراعة الحديثة على الرغم من عيوبها البيئية. ومن هذه الفوائد:

  • منع خسائر المحاصيل.
  • رفع جودة الإنتاج.
  • خفض تكلفة الزراعة.
  • التخلص من أمراض الملاريا والحمى الصفراء والتيفوس.

” اقرأ أيضًا”: مبيدات الآفات الزراعية


مخاطر استخدام المبيدات الحشرية

هناك العديد من مخاطر استخدام المبيدات الحشرية التي تؤدي أيضاً إلى العديد من المشكلات الخطيرة، ومن أهم مخاطر استخدام المبيدات الحشرية:

التلوث البيئي.

يمكن أن يشكل تراكم بعض المبيدات في البيئة تهديدًا خطيرًا لكل من الحياة البرية والبشر. لأن المبيدات هي مركبات سامة، فقد تؤثر سلبًا على الكائنات الحية الأخرى إلى جانب الحشرات الضارة.

عندما يتم استخدام مبيد حشري، يصل الكثير منه إلى التربة، ويمكن أن تتلوث المياه الجوفية من الاستخدام المباشر أو الجريان السطحي من المناطق المعالجة.

وبسبب الرش المتكرر يمكن أن تتراكم هذه المواد الكيميائية في التربة بكميات كبيرة بشكل مدهش، ويزداد تأثيرها على الحياة البرية بشكل كبير عندما ترتبط بالسلاسل الغذائية.

ونتيجة لذلك بدأ تقييد استخدام هذه المواد الكيميائية في الستينيات وحظرها تمامًا في السبعينيات في العديد من البلدان.

تطور المقاومة في أنواع الآفات.

 

المبيدات الحشرية
تأثير المبيدات الحشرية على النبات

مشكلة أخرى مع المبيدات الحشرية هي ميل بعض مجموعات الحشرات المستهدفة إلى تطوير المقاومة حيث يتم قتل أعضائها المعرضين للإصابة وتتكاثر تلك السلالات المقاومة التي تبقى على قيد الحياة.

تشير المقاومة إلى وجود مجموعة حشرات معرضة للإصابة سابقًا والتي لم يعد من الممكن السيطرة عليها بواسطة مبيدات الآفات.

اكتسبت مئات الأنواع من الحشرات الضارة مقاومة لمبيدات الآفات العضوية الاصطناعية المختلفة، وقد تقاوم السلالات التي تقاوم مبيد حشري واحد أيضًا مبيدًا آخر له طريقة عمل مماثلة للأول.

بمجرد أن تتطور المقاومة فإنها تميل إلى الاستمرار في غياب المبيد لفترات متفاوتة من الوقت، اعتمادًا على نوع المقاومة وأنواع الآفات.

حالات تسمم البشر

تحدث حالات تسمم البشر بالمبيدات من حين لآخر، وقد تم تقليص استخدام أحد الفوسفات العضوي الشائع، وهو الباراثيون، بشكل كبير في العديد من بلدان العالم بسبب آثاره السامة على عمال المزارع الذين تعرضوا له بشكل مباشر.


يعد الاستخدام المكثف لبعض المبيدات الكيميائية مسألة خطيرة، لذا من الممكن استخدام طرق بديلة أقل خطورة مثل زراعة المحاصيل المقاومة للآفات أو المكافحة البيولوجية، والاعتماد على المبيدات الحشرية كخيار أخير حفاظاً على البيئة وصحة الإنسان.

المراجع

  1. Author: The Editors of Encyclopaedia Britannica, (3/18/2019), ​​​​Insecticide, www.britannica.com, Retrieved: 9/27/2020.
  2. Author: Christian Nansen and James Thomas Ridsdill-Smith, (1/30/2013), The Performance of Insecticides – A Critical Review, www.intechopen.com, Retrieved: 9/27/2020.
  3. Author: Abdel-Tawab H. Mossa, Samia M. M. Mohafrash, Natarajan Chandrasekaran, (10/16/2018), Safety of Natural Insecticides: Toxic Effects on Experimental Animals, www.hindawi.com, Retrieved: 9/27/2020.

442 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق