محمد صديق المنشاوي (1920 – 1969)

محمد صديق المنشاوي (ملك النهاوند)، من أشهر القُراء والمُحفظين للقرآن الكريم في العصر الحديث، ولقراءاته تأثير كبير على العالم الإسلامي.

1 25

الشيخ محمد صديق المنشاوي المشهور بالمنشاوي (20 يناير 1920 – 20 يونيو 1969). يعد من أهم وأشهر القراء في العصر الحديث. أطلق عليه لقب ملك النهاوند لبراعته في القراءة بهذا المقام.


من هو الشيخ محمد صديق المنشاوي ؟

  • ولد محمد صديق المنشاوي في محافظة سوهاج بصعيد مصر تحديداً في قرية المنشأة عام 1338 هـ.
  • ترعرع في أسرة كريمة حاملة لكتاب الله عز وجل.
  • ذهب المنشاوي إلى الكتاب في عمر مبكر وحظي بالعناية والرعاية من شيخه، حيث أنه لاحظ عليه سرعة الحفظ والفهم كما أن صوته عذب.
  • ختم القرآن الكريم حفظاً في الثامنة من عمره.
  • أصبح قارئاً معتمداً في الإذاعة المصرية بعد محاولات عديدة مرفوضة.
  • أحب المنشاوي صوت الشيخ محمد رفعت كما كان متأثراً به وكذلك أصوات كبار المقرئين في عصره.
  • يتميز محمد صديق المنشاوي بتلاواته الباكية والخاشعة وإتقانه للعديد من القراءات والمقامات خصوصاً مقام النهاوند، لذلك أطلق عليه ملك النهاوند.
  • عرف المنشاوي بشدة تواضعه وعطفه على المساكين والفقراء وكان فاعلاً للخير.
  • توفى المنشاوي بعد صراع مع المرض عام 1388 هـ.
  • لازالت تسجيلات المنشاوي للقرآن الكريم مرتلاً ومُجوداً موجودة حتى الآن في كثير من المكتبات الصوتية حول العالم.

اقر أيضاً: عبد الباسط عبد الصمد


حياة المنشاوي الشخصية

محمد صديق المنشاوي

ينتمي الشيخ محمد صديق المنشاوي إلى عائلة تقليدية من المُحفظين والخطاطين، فوالده الشيخ صديق المنشاوي وشقيقه الشيخ محمود المنشاوي كانا محترفين في القراءة أيضاً.

تزوج الشيخ مرتين وأنجب أربعة أولاد وبنتان من الزوجة الأولى. بالإضافة إلى خمسة أولاد وأربع فتيات من الزوجة الثانية. توفيت زوجته الثانية عام 1968م أثناء الحج.

سافر المنشاوي إلى دول عديدة منها إندونيسيا والأردن والكويت وليبيا والسعودية وسوريا كما قرأ بالمسجد الأقصى في فلسطين.

شارك المنشاوي في تلاوات مزدوجة مع القارئين كامل البهتيمي وفؤاد العروسي.

اقرأ أيضاً: سليمان القانوني


محاولة قتل الشيخ محمد صديق المنشاوي

ملك النهاوند

روى المنشاوي بنفسه لأحد المقربين أن أحد الحاقدين دعاه للعشاء بعد إحدى سهراته في قراءة القرآن، وأخبر الطباخ أن يضع له السم في الطعام ولكن لحسن الحظ كان الطباخ من أحد محبيه كما قرر إخباره مع عدم إفشاء سره. والحمد لله الذي نجي المنشاوي من هذه المكيدة.

اقرأ أيضاً: البيروني


المنشاوي ودعوة عبدالناصر

وجه أحد الوزراء دعوة الرئيس جمال عبدالناصر للشيخ المنشاوي قائلاً: ستحصل على الشرف الكبير بقراءتك أمام الرئيس عبدالناصر فرد عليه الشيخ واثقاً: “ولماذا لا يكون هذا الشرف لعبدالناصر لأنه سيسمع القرآن بصوت محمد صديق المنشاوي ؟”. فرفض أن يلبي الدعوة قائلاً: ” لقد أخطأ عبدالناصر في إرساله أسوأ رسله”.

اقرأ أيضاً: عباس ابن فرناس


صوت المنشاوي من أعذب الأصوات قراءةً للقرآن الكريم في مصر والوطن العربي على مر الزمان. كما أنه يبدع في القراءة باستخدام المقامات المختلفة مما يمد السامعين بحلاوة الخشوع في كلام الله عز وجل وقد أطلق عليه الشيخ الباكي، ملك النهاوند.

اقرأ أيضاً: شيخ الإسلام ابن تيمية”

تعليق 1
  1. .محمود يقول

    رااااائع جدا الشيخ المنشاوي يعتبر أفضل قارئ للقرآن الكريم في العالم الإسلامي … الله يرحمه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد