علاج الحموضة وحرقان المعدة

Acidity treatment, heartburn and proper diagnosis

علاج الحموضة المجرب Acidity treatment والمثبت بالتجارب العلمية، وما هي العادات الخاطئة التي تؤدي لارتجاع المريء سنتعرف عليها، وما هي أفضل الأعشاب التي تساعد على هضم الطعام.

كتابة: اسماء انور | آخر تحديث: 13 أبريل 2020 | تدقيق: إسراء أحمد
علاج الحموضة وحرقان المعدة

علاج الحموضة من المتطلبات الضرورية في جميع البيوت، خاصة مع عدم التنوع في الأطعمة وعدم تناول الغذاء الصحي، يمكن أن يمر مكونات الحموضة من المعدة إلى المريء، يتم الشعور بحرقان في المعدة، يصل لحد ارتجاع المعدة.


علاج الحموضة في البيت

يعمل حمض الهيدروليك الموجود في المعدة على تكسير الطعام وحماية الجسم من البكتريا الضارة، يوجد عضلات خاصة لحماية المعدة أثناء هضم الطعام ومنعه من الارتداد للمريء، وعندما تفشل العضلات في مهمتها تظهر اعراض الحموضة.

يتم Acidity treatment في المنزل من خلال:

  • تحسين وضع الجلوس كالجلوس باستقامة.
  • كما يجب فقدان الوزن الزائد.
  • التوقف عن التدخين.
  • تناول الطعام الصحي.
اعراض واسباب حرقان المعدة
علاج الحموضة

أسباب حموضة المعدة

ليس هناك فئة معينة معرضة للشعور بالحموضة، بل ممكن العديد من الأشخاص من مختلف الأعمار يعانون من الحموضة والارتجاع المريئي، وعادة ما يكون السبب في ذلك هو الممارسات الخاطئة في حياتنا اليومية مثل:

  • الوزن الزائد.
  • التدخين بنوعيه السلبي والإيجابي.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل كافي.
  • تناول الأدوية كالمسكنات ومضاد الاكتئاب والمهدئات.
  • يمكن أن يسبب الحمل ارتجاع المريء نتيجة الوزن الزائد على البطن.
  • النظام الغذائي السيء الذي يشمل مادة الكافيين الكحوليات، استعمال ملح الطعام بكميات غير مناسبة، عدم وجود ألياف غذائية كافية في مكونات الطعام، الأكل بكميات كبيرة وفي أوقات متأخرة من الليل، الاستلقاء عقب تناول الطعام، المشروبات الغازية.

الأعراض الناتجة بسبب الحموضة

تسبب الحموضة دائما حرقان المعدة، وتسبب عدم الشعور بالراحة خاصة عند الاستلقاء أو عقب تناول الطعام، يصاحب ذلك بعض الأعراض الأخرى ومنها:

  • السعال المستمر والجاف.
  • صوت صفير.
  • الربو.
  • آلم في الحلق كبحة الصوت.
  • صعوبة بلع الطعام.
  • الشعور بالألم في منطقة الصدر العلوية.
  • آلم الاسنان.
  • رائحة كريهة بالفم.
  • على المدى الطويل في حالة عدم إيجاد Acidity treatment ممكن أن تؤدي للإصابة بالسرطان.

طريقة تشخيص حموضة المعدة

على الرغم من أن حموضة المعدة والحرقان شائعان ومن السهل تشخيصهم، لكن يمكن الخلط بينهما وبين بعض أمراض الصدر، كالنوبة القلبية والالتهاب الرئوي، وألم جدار الصدر، والصمة الرئوية

لذلك يمكن للأطباء التأكد من الأمر عن طريق:

  • التنظير الداخلي باستخدام الكاميرا.
  • أخذ عينة من الأنسجة للتحليل.
  • التصوير باستخدام الأشعة السينية.
  • قياس الضغط للمريء.
  • معرفة معدل انتقال السوائل خلال المريء.
  • عمل اختبار الحموضة عن طريق معرفة الأس الهيدروجيني.

” اقرأ ايضاً: تليف الكبد


علاج الحموضة

يجب الرجوع للطبيب لتحديد العلاج المناسب للحالة والجرعة المناسبة لـ Acidity treatment، ولعل من أشهر الأدوية التي تستخدم لحموضة المعدة:

  • المثبطات التي تنتج البروتين، مثل أوميبرازول، ورابييرازول.
  • ما يحتوي على H2 مثل السيميتدين، والفاموتيدين.
  • وهناك مضادات الحموضة التي يمكن الاستعانة بها من خلال الطبيب الصيدلي.
  • بعض أدوية الجينات مثل جافيسكون.

علاج الحموضة والحرقان

يعاني الكثير من الأشخاص من الحموضة التي تسبب لهم الحرقان التي تسبب لهم الأرق والازعاج.

حتي يمكن أن تقلق عليهم النوم، كما هناك بعض العلاجات التي تساعد في التخلص من تلك المشكلة دون اللجوء للطبيب ومنها:

  • الأدوية التي تمنع تأثير حمض المعدة والمعروفة باسم مضادات الحموضة.
  • يمكن استعمال الأدوية التي تقلل من إنتاج الأحماض
  • الأدوية التي تمنع إنتاج الأحماض.

ولعل من أفضل الحلول هي تغيير نمط الحياة اليومي المتبع.

حيث يجب الاهتمام بالوزن المثالي، وممارسة الرياضة، والتوقف عن التدخين، وعدم الافراط في تناول المواد الغازية.


علاج حرقان المعدة للحامل
علاج الحموضة

علاج الحموضة عند الحامل

تشير الدراسات أن حوالي من 30% إلى 50% من النساء الحوامل معرضون للإصابة بحموضة المعدة، وذلك نتيجة الوزن الزائد على المعدة، ويزول بعد عملية الولادة.

وبالتأكيد لا توجد دراسة مؤكدة عن آثار أدوية Acidity treatment على الحوامل وكذلك على الجنين، حيث لا يمكن تجربة ذلك على النساء الحوامل، كما أن الدراسات على الحيوانات لم تجد جدوى من تلك الادوية عليهم.

لذلك الحل الصحيح للحامل هو:

  • اتباع نمط حياة صحي من حيث اختيار الغذاء الغني بالألياف
  • الابتعاد عن الأحماض والمشروبات الغازية
  • وتقليل استخدام ملح الطعام
  • عدم تناول الوجبات في وقت متأخر من الليل

علاج الحموضة والحرقان بالاعشاب

يلجأ البعض للعلاجات الطبيعية لتخفيف الحموضة وحرقان المعدة بدلا من الأدوية الطبية، ومن تلك الأعشاب:

  • زيت النعناع

يتوفر النعناع بصورة أساسية على هيئة زيوت في كل من الحلويات والشاي، ومع ذلك يمكن استخدام ورق النعناع، كعلاج يخفف من الحموضة وعسر المعدة والصداع.

أثبتت الدراسات فاعلية النعناع في Acidity treatment، لكن لا يجب استعمال النعناع مع مضادات الحموضة في وقت واحد، حيث من الممكن أن يزيد من حرقان المعدة.

  • الزنجبيل

من المعروف أن الزنجبيل يستخدم لعلاج أمراض الجهاز الهضمي ومنها حرقان المعدة، حيث يعتبر من مضادات الالتهابات الفعالة.

  • أعشاب متنوعة

هناك من الأعشاب والنباتات المتنوعة والتي تستخدم في المتاجر الصحية على هيئة شاي أو كبسولات أو زيوت، يجب الوثوق في المصدر التي تجلب منه تلك الأعشاب وهي:

  1. الكراوية.
  2. البابونج.
  3. عرق السوس.
  4. الليمون.
  5. شوك الحليب .
  6. الكركم.
علاج الحموضة بالليمون
علاج الحموضة

علاج الحموضة بالليمون

قد يتساءل البعض عن فعالية الليمون في علاج الحموضة.

تشير الدراسات أن الليمون ليس له تأثير على الحد من حموضة المعدة، بل تشير الدراسات أنه قد يزيد من ارتجاع المريء باعتباره من الأحماض.

كما أن ماء الليمون قلوي والأس الهيدروجيني 3، والماء الأس الهيدروجيني 7 وهو متعادل، لكن الدراسات أيضا لم تؤكد فعالية ماء الليمون من تخفيف حدة الحموضة.

لكن إذا كنت تريد تجربة ذلك فيمكن فعل الخطوات التالية:

  1. وضع معلقة كبيرة من عصير الليمون مع لتر من الماء، حتي يتم تقليل حموضة الليمون.
  2. يتم تناول المشروب قبل نصف ساعة من تناول الوجبات لمنع الحموضة.

علاج الحموضة نهائيًا

يمكن التخلص من الحموضة بكل نهائي من خلال اتباع التعليمات التالية:

  • شراب الصبار، أثبتت الدراسات أن تناول شراب الصبار يقلل من أعراض الارتجاع، يمكن خلط الصبار مع الماء أو العصير لتقليل حموضته.
  • الأطعمة الغنية بالإنزيمات مثل الأناناس، وكذلك المكملات التي تحتوي على الانزيمات قبل تناول الوجبات
  • الابتعاد عن الأطعمة المحفزة كالكحوليات والسكر والكافيين، والأطعمة الحارة وكذلك الشوكولاتة.
  • الأكل بطريقة بطيئة، والتوقف عن التدخين.

علاج الحموضة التجريبي

تم تجريب أكثر من دواء كلها أثبتت فعاليتها، اكن هناك علاجات مجربة بعيدا عن الأدوية وآثارها الجانبية ومنها:

  • الماء، تناول كوبين من الماء بشكل يومي في الصباح الباكر، يساعد في الحفاظ على نسبة الأحماض في الجسم.
  • شاي الشمر من أحسن المشروبات التي تحتوي على زيت النعناع والتي تساعد في التخلص من عسر الهضم والانتفاخ.
  • القرفة تعتبر من التوابل الطبيعة التي تساعد في التخلص من عسر الهضم والانتفاخ، لكن يجب التخلص من الحموضة التي تحتوي عليها من خلال خلطها مع الشاي.
  • الخل الأبيض عند تناوله مع الوجبات يسهل عملية الهضم ويقلل من الحموضة، ينصح بمعلقتين عند كل وجبة.
  • الفواكه والمكسرات كاللوز والبطيخ تساعد في Acidity trea.

علاج الحموضة والتشخيص المبكر يساهم في العلاج بشكل اسرع، فيجيب زيارة الطبيب عند الشعور بأي أعراض التي تم ذكرها، لكي يستطيع وصف الدواء الصحيح.

827 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق