14 وصفة منزلية لعلاج حساسية الغبار

قد يُصاب بعض الأشخاص بمرض حساسية الغبار فما هي أعراضه؟ هل هناك وصفات منزلية لعلاج حساسية الغبار أو حتى تخفف من حدتها؟

كتابة: رئيس التحرير | آخر تحديث: 2 أبريل 2020 | تدقيق: غادة أحمد
14 وصفة منزلية لعلاج حساسية الغبار

في أوقات معينة من السنة مثل بداية موسم الإزهار للنباتات، أو عند حدوث عواصف ترابية، أو انتشار رماد في الجو، فقد تشعر باحمرار، ضيق في التنفس، سعال، وأعراض أخرى تشير بشكل كبير إلى إصابتك بمرض حساسية الغبار هل هناك وصفات منزلية لعلاج حساسية الغبار أم لا؟

ما الذي يسبب الحساسية تجاه الغبار

تعتبر عثة الغبار هي السبب الرئيسي وراء حساسية الغبار، فيما يلي بعض الأسباب الأخرى:

حبوب اللقاح

هي مسحوق دقيق يتكون من لقاح الأزهار، وهي جزء طبيعي من الأشجار والزهور والأعشاب. قد يكون لدى الأشخاص المختلفين حساسية تجاه أنواع مختلفة من حبوب اللقاح.

فضلات الصراصير

يمكن أن تسبب فضلات الصراصير حساسية الغبار لدى بعض الأفراد عند استنشاقها. غالبًا ما تتحد هذه الجسيمات الصغيرة مع الغبار المنزلي لتسبب الحساسية.

العفن

العفن: هو نوع من الفطريات القادرة على الطفو في الهواء. يمكن أن تسبب هذه الأبواغ أيضًا حساسية الغبار.

الخمائر

الخمائر: هي أحد أقارب العفن، ويمكن أن يكون لديك فرط في نمو نوع من الخمائر في الأمعاء يسمى Candida albicans بسبب الإفراط في استخدام المضادات الحيوية.

يمكن للخميرة أيضًا أن تستعمر الأغشية المخاطية الأنفية والجيوب الأنفية، مما يجعلها متهيجة وعرضة لحساسية الغبار.

شعر الحيوانات والفراء والريش

شعر الحيوانات الأليفة يعتبر سبب آخر لحساسية الغبار.


أعراض حساسية الغبار

غالبًا ما تكون حساسية الغبار مصحوبة بأعراض شبيهة لنزلات البرد. ولكن أكثر أعراض حساسية الغبار شيوعًا هي:

  • سيلان الأنف.
  • العطس.
  • احمرار العينين.
  • السعال والشخير.
  • ضيق في التنفس.
  • ضيق في الصدر.

في حين أنه من الصعب التخلص من حساسية الغبار تمامًا، إلا أنه يمكنك تجربة بعض العلاجات المنزلية البسيطة التي ستساعدك على معالجة مسببات الحساسية بفعالية.


أهم الوصفات المنزلية لعلاج حساسية الغبار

1. الزيوت العطرية لعلاج حساسية الغبار

(أ) زيت الأوكالبتوس العطري

دور زيت الأوكاليبتوس في علاج حساسية الغبار

تبين أن زيت الأوكالبتوس الأساسي له نشاط عال ضد عث غبار المنزل. حيث تعمل مكوناته كعوامل صديقة للبيئة قابلة للتحلل للتحكم في عث غبار المنزل .

سوف تحتاج
  • 3-4 قطرات من زيت الأوكالبتوس العطري.
ما عليك القيام به
  • أضف بضع قطرات من زيت الأوكالبتوس العطري إلى مبخر المياه واستنشق البخار.
  • افعل ذلك مرة أو مرتين يوميًا.

(ب) زيت اللافندر الأساسي

زيت الافندر في علاج حساسية الغبار

يحتوي زيت اللافندر على خصائص مسكنة ومضادة للالتهابات. كما يمكن أن يساعدك أيضًا على النوم بشكل أفضل بسبب خصائصه المهدئة. وقد يساعد ذلك في السيطرة على أعراض حساسية الغبار.

سوف تحتاج
  • 2-3 قطرات من زيت اللافندر الأساسي.
ما عليك القيام به
  • ضع بضع قطرات من زيت اللافندر في مبخر المياه واستنشق البخار.
  • افعل ذلك مرة واحدة يوميًا.

2. العسل المحلي لعلاج حساسية الغبار

غالبًا ما يحتوي العسل المحلي والخام على كميات صغيرة من حبوب اللقاح المحلية، والتي يعتقد أنها تساعد في تهدئة أعراض الحساسية من الغبار.
هذا مفيد بشكل أساسي لأولئك الذين يعانون من الحساسية الموسمية، حيث أن الاستهلاك المنتظم لكميات صغيرة من حبوب اللقاح الموجودة في العسل الخام قد يجعل الفرد أقل حساسية له مع مرور الوقت.

سوف تحتاج

  • 2 ملعقة صغيرة من العسل الخام.
ما عليك القيام به
  • تناول ملعقتين صغيرتين من العسل الخام.
  • افعل ذلك مرتين يوميًا.

3. مزيل الرطوبة

مزيلات الرطوبة: هي أجهزة تسحب الرطوبة من الهواء وتجففه، وبالتالي تبقي محفزات العفن في مكانها. غالبًا ما تكون حساسية الغبار ناتجة عن عث الغبار والعفن، وكلاهما يزدهر في الظروف الرطبة. وبالتالي، فإن مزيل الرطوبة هو أفضل وسيلة لتخفيف حساسية الغبار وأعراضها.


4. فلتر الهواء

تلعب فلاتر الهواء أيضًا دورًا رئيسيًا في تصفية وتنقية الهواء. حيث تظهر الدراسات كيف يمكن لهذه الفلاتر وخاصة تلك المتوفرة حاليًا بتقنيات متقدمة أن تحسن جودة الهواء الداخلي.

كلما كان حجم ثقوب الفلتر أصغر كلما كانت الجسيمات التي يمكن أن تحجزها أصغر. ويمكن أن يساعد استخدام مرشحات الهواء أيضًا في تقليل الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي التحسسية.


5. خل التفاح لعلاج حساسية الغبار

يمكن أن تساعد الخصائص المضادة للالتهابات لخل التفاح، في علاج حساسية الغبار والأعراض المصاحبة لأعراض البرد. يحتوي خل التفاح أيضًا على خصائص مضادة للميكروبات يمكن أن تمنع تفاقم أعراض الحساسية.

كما أنه بديل طبيعي لمضادات الهيستامين التي يتم شراؤها من الصيدليات والمستخدمة لعلاج حساسية الغبار. ومع ذلك، لا يوجد دليل علمي لإثبات هذا التأثير.

سوف تحتاج

  • 2 ملعقة صغيرة من خل التفاح.
  • 1 كوب من الماء الدافئ.
  • عسل (اختياري).
ما عليك القيام به
  • أضف ملعقتين صغيرتين من خل التفاح إلى كوب من الماء الدافئ واخلطيهما جيدًا.
  • يمكنك أيضًا إضافة القليل من العسل لتحسين النكهة.
  • اشرب هذا الخليط.
  • اشرب هذا المحلول 2-3 مرات يوميًا.

اقرأ أيضًا: الفوائد الصحية لـ خل التفاح

 


6. الكركم لعلاج حساسية الغبار

يعد هذا البهار من أفضل العلاجات الطبيعية لعلاج الحساسية من الغبار؛ حيث يحتوي الكركم على مكون فعال يسمى الكركمين يعمل كمزيل طبيعي للاحتقان. كما أنه يعمل كمضاد طبيعي للهستامين، أي أنه يقلل من إفراز الهيستامين في الجسم الذي يؤدي إلى الحساسية.

بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الكركم أيضًا على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا يمكن أن تمنع الحساسية من التحول إلى عدوى.

سوف تحتاج

  • 1/2 ملعقة صغيرة من الكركم.
  • 1 كوب لبن.
  • قليل من الفلفل.
  • عسل (اختياري).
ما عليك القيام به
  • قم بإضافة نصف ملعقة صغيرة من الكركم إلى كوب كبير من الحليب.
  • اترك هذا الخليط حتى يغلي.
  • أضف العسل واترك الحليب ليبرد.
  • اشرب هذا المزيج.
  • افعل ذلك مرتين على الأقل يوميًا

اقرأ أيضًا: استخدامات الكركم لعلاج الحساسية


7- الصبار لعلاج حساسية الغبار

يمتلك الصبار خصائص طبيعية مسكنة ومضادة للالتهابات للمساعدة في علاج التورم والألم الناجم عن حساسية الغبار. ومع ذلك، لا توجد دراسات علمية تدعم تأثيره على حساسية الغبار.

سوف تحتاج

  • 1/4 كوب عصير الصبار.
ما عليك القيام به
  • اشرب ربع كوب من عصير الصبار.
  • افعل ذلك مرتين يوميًا.

8. الفيتامينات

فيتامين سي معروف على نطاق واسع بخصائصه المضادة للأكسدة. حيث يمكن أن تساعد مكملات فيتامين ج في علاج الغبار والحساسية الموسمية. وهذا لأنه لا يمنع إفراز الهيستامين فحسب، بل يساعد أيضًا على تكسيره بسرعة، فمن المعروف أن زيادة مستويات الهيستامين تسبب الحساسية الشديدة.

النظام الغذائي الغني بالفاكهة الحمضية والخضروات الورقية يزيد من تناولك اليومي لفيتامين سي. يمكنك أيضًا تناول مكملات إضافية بجرعة معتدلة من 500 مجم إلى 1000 مجم في اليوم بعد استشارة طبيبك.


9. شاي النعناع لعلاج حساسية الغبار

شاي النعناع لعلاج حساسية الغبار

تظهر الدراسات على الفئران أن النعناع له خصائص مضادة للالتهابات ومزيلة للاحتقان. حيث يحتوي على زيت متطاير يسمى المنثول يدخل إلى الجيوب الأنفية ويعمل كمزيل احتقان طبيعي، ويوفر راحة فورية من العطس والأزيز وسيلان الأنف. يمكن أن يساعد ذلك في تخفيف أعراض حساسية الغبار.

سوف تحتاج

  • 1 ملعقة صغيرة من أوراق النعناع المجفف.
  • 1 كوب ماء ساخن.
  • عسل.
ما عليك القيام به
  • أضف ملعقة صغيرة من أوراق النعناع المجفف إلى كوب من الماء الساخن واتركها تنقع لمدة 10 دقائق.
  • صفي الشاي واتركه ليبرد قليلاً.
  • أضف العسل إليه ثم اشربه.
  • يمكنك شرب شاي النعناع مرتين يوميًا.

10. شاي نبات القراص

أوراق نبات القراص مشتقة من نبات القراص اللاذع. يحتوي هذا النبات على خصائص طبيعية مضادة للهستامين تقلل من إفراز الهيستامين المسبّب للحساسية داخل الجسم. وهذا بدوره يقلل من أعراض حساسية الغبار.

كما تساعد الخصائص المضادة للالتهابات لهذا النبات على تقليل التهاب وتورم الشعب الهوائية التي تحدث نتيجة للحساسية.

سوف تحتاج

  • 1 ملعقة صغيرة من أوراق نبات القراص المجفف.
  • 1 كوب ماء.
  • عسل.
ما عليك القيام به
  • قم بغلي ملعقة صغيرة من أوراق نبات القراص المجفف مع كوب من الماء في قدر.
  • يُترك الخليط على نار خفيفة لمدة 5 دقائق ثم قم بتصفيته.
  • دع الخليط بعض الوقت ليبرد ثم أضف القليل من العسل واشربه.
  • يمكنك شرب شاي القراص 2-3 مرات يوميًا.

11. الشاي الاخضر لعلاج حساسية الغبار

أثبتت الدراسات قدرة الشاي الأخضر على المساعدة في علاج مجموعة كبيرة من أعراض الحساسية. وذلك بفضل مادة تسمى (epigallocatechin gallate (EGCG، والتي لها خصائص مضادة للأكسدة وتساعد في علاج حساسية الغبار وأعراضها.

سوف تحتاج

  • 1 كيس شاي أخضر.
  • 1 كوب ماء ساخن.
  • عسل.
ما عليك القيام به
  • قم بنقع كيس من الشاي الأخضر في كوب من الماء الساخن لمدة عشر دقائق.
  • تأكد من أن الشاي قد برد قليلًا قبل إضافة بعض العسل حسب الحاجة ثم اشربه.
  • تناول الشاي الأخضر 3-4 مرات يوميًا.

12. السمن

فوائد السمن لعلاج حساسية الغبار

يمكن للسمن النقي أن يساعد في تدفئة الجيوب الأنفية وتخفيف العطس المستمر. وبالتالي، واحد من وصفات منزلية لعلاج حساسية الغبار وأعراضها. هذا يرجع بشكل رئيسي إلى خصائصه المضادة للالتهابات. ومع ذلك، هناك نقص في الأدلة العلمية لإثبات فعالية السمن في علاج الحساسية.

سوف تحتاج

  • 1/4 ملعقة صغيرة من السمن.
  • سكر القصب (اختياري).
ما عليك القيام به
  • إذا كنت تعطس بشكل لا يمكن السيطرة عليه بسبب الحساسية، فقم بامتصاص ربع ملعقة صغيرة من السمن لتخفيف الألم فورًا.
  • يمكنك أيضًا مزج السمن مع القليل من سكر القصب للحصول على نتائج أفضل.
  • يمكنك القيام بهذا كلما تعرضت لنوبات حساسية مفاجئة.

13. الفجل الياباني (الوسابي) لعلاج حساسية الغبار

يُعرف الفجل الياباني بإسم الوسابي، والذي يحتوي على مركب يدعى allyl isothiocyanate، والذي يعمل كمزيل للاحتقان ويحفز التدفق المخاطي، مما يساعد على تخفيف الأعراض، لذا فإنه يوصف على أنه أحد وصفات منزلية لعلاج حساسية الغبار. يمكنك أيضًا تناول الفجل العادي كبديل إذا لم تتمكن من الحصول على الفجل الياباني.

سوف تحتاج

  • 1/4 ملعقة من الفجل الياباني المبشور.
ما عليك القيام به
  • تناول الوسابي المبشور كلما شعرت بأعراض الحساسية.
  • بدلاً من ذلك، يمكنك أيضًا تناول معجون الوسابي.
  • افعل ذلك كلما تعرضت لنوبة حساسية.
الفجل الياباني قوي جدا. وبالتالي، ابدأ بتناول كمية صغيرة جدًا بحجم اللؤلؤ.

14. شاي الأعشاب

يشمل شاي الأعشاب:

  • التولسي.
  • عرق السوس.
  • الزنجبيل.
  • القرفة.
  • الهيل.

الزنجبيل

تظهر الدراسات أن الزنجبيل له خصائص مضادة للالتهابات. يمكن أن يساعد الزنجبيل في تعديل الاستجابة المناعية المرتبطة بالربو وحالات الحساسية الأخرى ذات الصلة لذلك يمكن ا. ومع ذلك، قد يتفاعل الزنجبيل مع بعض الأدوية، بما في ذلك الكومادين والأسبرين. لذلك توخي الحذر.

القرفة

تحتوي القرفة على مادة البوليفينول التي تمتلك خصائص مضادة للالتهاب ومضادة للحساسية.

عرق السوس

عرق السوس يحتوي على مادة الجليسيرزيزين، الذي يحتوي أيضًا على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للفيروسات.


نصائح للوقاية من الحساسية

  • تخلص من السجاد الموضوع على الحائط، وخاصة في غرفة نومك.
  • حاول إبقاء حيواناتك الأليفة خارج غرفة نومك، وإذا أمكن خارج منزلك.
  • حافظ على الهواء داخل المنزل خالٍ من الرطوبة.
  • استخدم ملاءات واقية من العث على الأسرة والوسائد.
  • استخدم فلتر للهواء عالي الكفاءة في وحدة تكييف الهواء.
  • إذا كان منزلك يحتوي على الصراصير، استعن بخدمات مكافحة الآفات.
  • حافظ على منزلك نظيفًا وخالٍ من الغبار.
  • تجنب التعرض المباشر للضباب والطقس البارد (خاصة في الصباح) وما إلى ذلك. عليك تغطية رأسك إذا كنت بحاجة إلى الخروج.
  • تجنب تناول المشروبات الباردة والآيس كريم والأطعمة المقلية والمعاد تسخينها.
  • تناول الكتثير من الفواكه والخضروات الموسمية والمحلية.
معظم العلاجات التي نوقشت أعلاه ليست ضارة، ولكن يجب إثبات فعاليتها من خلال البحث. نظرًا لأن معظم الدراسات أجريت على الحيوانات، فقد لا تحدث نفس النتائج في البشر.

نتضرر جميعنا من حساسية الغبار، نظرًا لأعراضها المزعجة. وبالتالي، من الأفضل الحفاظ على المنزل خاليًا من الغبار. إذا استمرت الأعراض لفترة أطول من أسبوع، فاستشر مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

4064 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق