مسيرة محمد أبو تريكة .. بطولاته وأهدافه وجوائزه الفردية

All you need to know about Mohamed Aboutrika

عند تسليط الضوء على مسيرة محمد أبو تريكة يمكن أن نتعلم الكثير من دروس النجاح ويمكن أن نطبقها على حياتنا الخاصة، هو تحدى المستحيل وصار أسطورة في أفريقيا.

كتابة: عمرو محيي الدين | آخر تحديث: 13 أبريل 2020 | تدقيق: غادة أحمد
مسيرة محمد أبو تريكة .. بطولاته وأهدافه وجوائزه الفردية

مسيرة محمد أبو تريكة من الأمثلة الذهبية للنجاح في تاريخ الكرة المصرية، بغض النظر عن انتمائه الكروي للنادي الأهلي، يمكن أن يكون قدورة لكل شاب، بداية من شاب يكافح كعامل في مصنع للطوب وصولاً إلى تتويجه بكل البطولات المحلية والقارية مع ناديه، ثم منتخب بلاده.

 

عمل أبو تريكة في مصنع الطوب

لدى محمد أبو تريكة 3 أشقاء وأخت واحدة، وهو اضطر  منذ صغره أن يساهم في الإنفاق على أسرته ليساعد والده، والتحق بالعمل في مصنع للطوب مع عمه، ولأنه كان عمله يقوم على حمل أوزان ثقيلة ونقلها من مكان إلى أخر اكتسب قوة بدنية مميزة أثناء مرحلة تكوينه الجسدي.

استطاع محمد أبو تريكة أن يوازن بين العمل والدراسة حتى نجح في الحصول على شهادة الليسانس من كلية الآداب قسم التاريخ في جامعة القاهرة، وأيضاً لم يهمل موهبته مع كرة القدم التي صارت لاحقاً في تحول اسمه إلى أيقونة في تاريخ الرياضة المصرية.

مسيرة محمد أبو تريكة الكروية تميزت بلمساته السحرية، التي اكتسبها بالفطرة ومن كثر اللعب مع أصدقائه في شوارع ناهيا والتحاقه في مسابقات الدورات الرمضانية كل عام، ومن خلال هذه المشاركات توهج اسمه في عيون كشافي المواهب، وقد أرشده صديقه مجدي عابد (حارس سابق لنادي سموحة) إلى طريق الاختبارات الكروية في نادي الترسانة الموجود في منطقة ميت عقبة، أمام نادي الزمالك، ولم يجد صعوبة في النجاح والانضمام لقطاع الناشئين في عمر الـ12 عاماً.

أقرأ أيضاً: مسيرة بول بوجبا .. بطولاته وأرقامه وقيمته السوقية


أبو تريكة وانضمامه للترسانة والأهلي

عام 1990، انضم أبو تريكة لنادي الترسانة وبعدها بـ3 سنوات تم تصعيده للفريق الأول وعمره 15 عاماً، وخلال 4 سنوات تحول إلى نجم أمامه مستقبل باهر في الكرة المصرية، حيث لعب مع الفريق المُلقب بالشواكيش في 52 مباراة، وسجل 28 هدفاً.

مسيرة محمد أبو تريكة أخذت منحنى تاريخي مع انضمامه إلى النادي الأهلي، كان ذلك في يوم 16 يناير عام 2003، في صفقة كلفت الأهلي مبلغ 450 ألف جنيه مصري، دفع منها النادي 300 ألفاً وأكمل أحد رجال الأعمال المبلغ بسداد 100 ألفاً.

مسيرة محمد أبو تريكة مع النجومية بدأت في الترسانة
مسيرة محمد أبو تريكة بدأت في التوهج مع الترسانة

تواجد محمد أبو تريكة في قائمة الأهلي لمدة 9 مواسم، وكان من الممكن أن يكون الرقم أكثر لولا إلغاء توقف مسابقة الدوري وإلغائها نتيجة الأحداث السياسية في عام 2011، وعدم استقرار الأوضاع داخل مصر في تلك الفترة، بالإضافة لخوض تجربة احتراف قصيرة في نادي بني ياس الإمارات في موسم (2012-2013).

“اقرأ أيضًا: بطولات بايرن ميونيخ


سر قميص 22 مع أبو تريكة

اشتهرت مسيرة محمد أبو تريكة برقم 22 بالقميص الأحمر، وهو بدأ مشواره مع الأهلي بمواجهة طنطا في بطولة كأس مصر وسجل هدفين، وأصبح القوة الضاربة في كتيبة المدرب البرتغالي مانويل جوزيه.

اختيار محمد أبو تريكة القميص رقم 22 جاء بعد قصة طريفة، وهي أنه سافر إلى مكة المكرمة لأداء مناسك العمرة، وذهب إلى المسجد النبوي وأثناء خروجه وجد أن هناك رقمه 22، وفعاد إلى القاهرة وطلب من الإدارة هذا الرقم ليكون قميصه.

في موسم (2003-2004) الأول لأبو تريكة مع الأهلي، كان من الممكن أن يتوج بلقب كأس مصر، لكن الفريق خسر النهائي أمام المقاولون العرب بنتيجة (2-1).


بطولات في مسيرة محمد أبو تريكة

مسيرة محمد أبو تريكة ذهبية مع منتخب مصر
مسيرة محمد أبو تريكة نالت إعجاب نجوم الكرة العالمية

في الموسم الثاني له مع الأهلي (2004-2005)، بدأت مسيرة محمد أبو تريكة في كتابة بطولات مع القلعة الحمراء، والبداية بالتتويج بلقب الدوري بعد غياب 4 مواسم متتالية، وبفارق كبير عن صاحب المركز الثاني إنبي (31 نقطة)، وأنهى المسابقة بدون أي هزيمة بتحقيق 17 انتصاراً متتالياً.

كما توج بلقب كأس مصر، والفوز بلقب دوري أبطال أفريقيا على حساب النجم الساحلي في المباراة النهائية بنتيجة (3-2)، ليشارك مع الأهلي في كأس العالم للأندية لأول مرة في تاريخ النادي والكرة المصرية، وأحرز لقب السوبر الأفريقي بعدها.

وصل مجموع البطولات في مسيرة محمد أبو تريكة مع الأهلي إلى 24 بطولة محلية وأفريقية، موزعة ما بين (7 دوري مصري، و2 كأس مصر، و6 سوبر محلي، و5 ألقاب في دوري أبطال أفريقيا، و4 بطولات سوبر أفريقي).

خاض أبو تريكة 292 مباراة مع الأهلي، ,سجل 118 هدفاً في جميع البطولات المحلية والقارية.

خاض أبو تريكة تجربة احتراف قصيرة مع نادي بني ياس الإماراتي خلال موسم (2012-2013)، لعب فيه 18 مباراة، وسجل 10 أهداف في جميع البطولات، وتوج بلقب كأس الخليج للأندية عام 2013.


المشوار الدولي لأبو تريكة

مسيرة محمد أبو تريكة مثال للنجاح
محمد أبو تريكة رسم البسمة على الجمهور المصري

مسيرة محمد أبو تريكة على الصعيد الدولي كانت مع منتخب مصر الأول، وكانت بداية أهدافه بقميص الفريق الوطني أمام ترينداد وتوباجو في تاريخ (31 مارس 2014) خلال لقاء ودي، لتمتد الرحلة إلى 100 مباراة شهدت تسجيلاً 38 هدفاً ما بين 2006 إلى 2013.

شارك أبو تريكة في تصفيات كؤوس العالم (2006، و2010، و2014) لكنه لم يتأهل في أي مرة، ولعب في كأس القارات 2009، وكأس الأمم الأفريقية (2006، و2008)، وتصفيات كأس الأمم الأفريقية (2008، و2012، و2013).

حقق محمد أبو تريكة 3 بطولات مع منتخب مصر، فهو فاز في كأس أمم أفريقيا عام 2006 و2008، ودورة حوض النيل الودية عام 2011، وكانت له مشاركة مع المنتخب العسكري وفاز بكأس الأمم العسكرية عام 2005.

أقرأ أيضاً: مسيرة محمد صلاح .. كل أهدافه وإنجازاته وأرقامه القياسية


أهداف ذهبية لأبو تريكة

تضم مسيرة محمد أبو تريكة العديد من الأهداف التي لا يمكن نسيانها، ودائماً نتذكر هدفه في مرمى الصفاقسي الرياضي التونسي في نهائي دوري أبطال أفريقيا عام 2006 في الذي سجله في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع في لقاء الإياب ليفوز الأهلي (1-0) من تسديدة صاروخية على حدود منطقة الجزاء في شباك الحارس بملعب رادس في تونس.

هناك أيضاً هدف محمو أبو تريكة في نهائي كأس أمم أفريقيا عام 2008 في شباك الكاميرون، لتفوز مصر باللقب للمرة الثانية على التوالي في غانا.

وسجل محمد أبو تريكة هدف الأهلي في مباراة تحديد صاحبي المركزين الثالث والرابع في كأس العالم للأندية عام 2006، في شباك كلوب أمريكا المكسيكي، ليتوج الأهلي الميدالية البرونزية.

مسيرة محمد أبو تريكة
محمد أبو تريكة لحظة تسجيله الهدف في مرمى الصفاقسي

أيضاً سجل محمد أبو تريكة هدفاً أكروباتياً مع الأهلي في شباك طلائع الجيش، خلال منافسات كأس مصر عام 2007.

كما سجل محمد أبو تريكة هدفاً رائعاً من ضربة حرة مباشرة في شباك أورلاندو الجنوب أفريقي في ذهاب نهائي دوري الأبطال الأفريقي عام 2014.


إنجازات فردية حققها أبو تريكة

  • المركز الثاني في جائزة أفضل لاعب أفريقي عام 2008.
  • جائزة هيئة الإذاعة البريطانية BBC كأفضل لاعب ناشط داخل أفريقيا لعام 2008.
  • جائزة الكاف لأفضل لاعب داخل أفريقيا عام 2006.
  • جائزة الكاف لأفضل لاعب داخل أفريقيا عام 2008.
  • جائزة الكاف لأفضل لاعب داخل أفريقيا عام 2012.
  • جائزة الكاف لأفضل لاعب داخل أفريقيا عام 2013.
  • أفضل لاعب في مصر (2004-2005-2006-2007-2008).
  • هداف كأس العالم للأندية عام 2006 (3 أهداف).
  • هداف دوري أبطال أفريقيا عام 2006 (8 أهداف).
  • هداف الدوري المصري المتاز في موسم (2005-2006)، مسجلاً 18 هدفاً.
  • هداف بطولة كأس مصر (2007) بـ4 أهداف.
  • نال وسام الجمهورية من الطبقة الأولى تكريماً لفوزه بكأس أمم أفريقيا عام 2008.
  • اختاره الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاء الكرة عام 2016 ضمن أساطير كرة القدم.
  • سابع لاعب مصري يدخل نادي المائة برصيد 104 هدفاً.
  • الأكثر تسجيلاً في تاريخ دوري أبطال أفريقيا برصيد 33 هدفاً.
  • الأكثر مشاركة في تاريخ كأس العالم للأندية برصيد 11 مباراة (بالتساوي مع وائل جمعة).

قالوا عن أبو تريكة

  • تشافي هيرنانديز: أبوتريكة، هو لاعب مميز جداً،  هو بلا شك أفضل لاعب عربى تابعت له مباريات، رأيته أبو مع منتخب مصر فى كأس القارات عام 2009.
  • آريين روبن: أبوتريكة قدم مباراة رائعة “بين الأهلي وبايرن ميونخ”، أثار إعجابي  وشعرت وكأن زين الدين زيدان متواجد أمامي بسبب التشابه بين أدائهما.
  • تيري هنري: أبو تريكة، واحد من أبرز اللاعبين فى أفريقيا، يمتلك مهارات مميزة، وأحب مشاهدته أثناء اللعب.
  • ديدييه دروجبا: من أساطير الكرة الأفريقية التي لم تحصل على حقها.
  • أسامواه جيان: أبو تريكة، ساهم في تحقيق إنجازات لمنتخب بلاده وناديه، حقق كل شيء ولم يفز بأفضل جائزة في أفريقيا لأنه لم يحترف في أوروبا.

الأساس الذي بُنيت عليه مسيرة محمد أبو تريكة كان قوياً، ويرجع إلى ظروف تربيته في أسرة متوسطة الحال، فهو من مواليد 7 نوفمبر عام 1978 في قرية ناهيا بمحافظة الجيزة المصرية.

605 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق