سرطان الغدد الليمفاوية في القطط

Khaled Ghazi
2021-03-12T18:22:41+04:00
فهرس الأمراض البيطرية
Khaled Ghazi12 مارس 202141 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أشهر

سرطان الغدد الليمفاوية في القطط هو سرطان خلايا الدم البيضاء الموجودة في جهاز المناعة في الجسم. في القطط، سرطان الغدد الليمفاوية الأكثر شيوعًا هو سرطان الجهاز الهضمي المنشأ -الذي يؤثر على المعدة أو الأمعاء الدقيقة- وعادة ما يتقدم ببطء.

ومع ذلك، هناك أنواع أخرى من الأورام اللمفاوية التي تصيب القطط بطرق مختلفة.

دعنا نتناول أنواع أورام الغدد الليمفاوية التي تظهر بشكل شائع في القطط، والتشخيصات النموذجية، والاختلافات في العلاج والنتائج للقطط الذين يتلقون تشخيص سرطان الخلايا الليمفاوية.


ما هو سرطان الغدد الليمفاوية في القطط؟

سرطان الغدد الليمفاوية في القطط هو نوع من سرطان الخلايا الليمفاوية في الجسم، وهو مرض خطير لجهاز المناعة في القطط.

يمكن العثور على الخلايا الليمفاوية في كل مكان في جسم القطط، وهناك العديد من المناطق التي يوجد بها الأنسجة اللمفاوية. هذا يعني أن سرطان الأنسجة الليمفاوية يمكن أن يتطور في تلك المناطق نفسها، أو يؤثر في النهاية على كل الأنسجة الليمفاوية للقطط.

اقرأ أيضاً عن: مرض الكبد عند القطط

أنواع سرطان الغدد الليمفاوية في القطط

تشمل بعض الأنواع الأكثر شيوعًا من أورام الغدد الليمفاوية التي لوحظت في القطط سرطان ما يلى:

  • الخلايا الليمفاوية الكلوية
  • الغدد الليمفاوية الأنفية
  • الأنسجة الليمفاوية المعدية المعوية

سرطان الغدد الليمفاوية الكلوي

يؤثر سرطان الخلايا الليمفاوية الكلوي على كليتي القطة ويمكن أن يمتد إلى الجهاز العصبي المركزي (الحبل الشوكي).

القطط المصابة بهذا النوع من الأورام اللمفاوية عادةً ما يكون لديها كلى متضخمة وثابتة يمكن الشعور بها أثناء الفحص البدني من قبل الطبيب البيطري.

تتميز الكلى المصابة بسرطان الغدد الليمفاوية أيضًا بمظهر يشبه الهالة على البطن أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية.

نظرًا لأن الأورام اللمفاوية تدمر أنسجة الكلى الطبيعية، يمكن أن يحدث الفشل الكلوي، وعادة يظهر على القطط بعض العلامات المرضية مثل:

  • فقدان الوزن
  • زيادة الشرب والتبول
  • المشاكل العصبية

سرطان الغدد الليمفاوية الأنفية

أورام الغدد الليمفاوية الأنفية شائع أيضًا في القطط. قد يظهر هذا المرض على شكل ورم أو كتلة تتطور داخل التجويف الأنفي للقطط. نتيجة لذلك، يمكن أن يبدأ الورم في الانفجار وتدمير العظم المجاور.

قد يؤدي هذا إلى:

  •  تشوهات في الوجه (كما لو كان الأنف متورمًا جدًا)
  •  قد يستقر الورم خلف عين القطة (مما يؤدي إلى ألم في العين أو فقدان الرؤية)
  •  غزو الجمجمة (مما يؤدي إلى ظهور علامات عصبية أو نوبات)

العلامات المرضية الأكثر شيوعًا لمرض سرطان الغدد الليمفاوية الأنفية في القطط هي العطس وإفرازات الأنف. قد تنشأ إفرازات الأنف من أحد جانبي تجويف الأنف أو كلاهما وقد تكون شبيهة بالأغشية المخاطية أو مختلطة بالدم.

يميل هذا المرض إلى أن يكون موضعيًا (يؤثر على تجويف الأنف فقط) ولكن في 20-30 في المائة من الحالات، قد تتأثر مناطق أخرى من الجسم (الأنسجة الليمفاوية الأخرى أو العقد الليمفاوية).

سرطان الغدد الليمفاوية المعوية ذو الخلايا الصغيرة

سرطان الغدد الليمفاوية ذو الخلايا الصغيرة هو أحد أكثر أشكال اورام الغدد الليمفاوية شيوعًا في القطط. من المهم ملاحظة أن التفريق بين مرض التهاب الأمعاء (IBD) وسرطان الغدد الليمفاوية قد يكون صعبًا. في بعض الحالات، يسبق داء الأمعاء الالتهابي تطور هذا النوع من سرطان الجهاز الهضمي والانتقال إلى شكل سرطاني يمكن أن يجعل التشخيص صعبًا للغاية.

عادةً ما يؤدي سرطان الغدد الليمفاوية ذو الخلايا الصغيرة في الجهاز الهضمي إلى:

  • زيادة سماكة الأمعاء الدقيقة
  • القيء
  • الإسهال

يميل هذا المرض إلى التقدم ببطء مقارنة بنظيره ذو الخلايا الكبيرة.


سرطان الغدد الليمفاوية المعوية ذو الخلايا الكبيرة

عادةً ما يظهر سرطان الأنسجة الليمفاوية ذو الخلايا الكبيرة في الجهاز الهضمي ككتل داخل القناة المعوية للقطط أو المعدة (أو كليهما). قد يكون طبيبك البيطري قادرًا على الشعور بتضخم أو الإحساس بكتل داخل البطن أثناء الفحص البدني.

هذا المرض، على عكس شكل الخلايا الصغيرة من سرطان الغدد الليمفاوية في القطط، عادة ما يكون أكثر ضراوة وقد تتدهور صحة القط بسرعة أكبر دون علاج.


ما هي أسباب سرطان الغدد الليمفاوية في القطط؟

ارتبطت العدوى بالفيروسات مثل فيروس لوكيميا القطط أو فيروس نقص المناعة بتطور سرطان الغدد الليمفاوية في القطط. رغم ذلك، الآن مع التطعيم الروتيني وفهم أفضل لهذه الأمراض، فإن الأورام اللمفاوية التي يسببها الفيروس أقل شيوعًا.

كما تم اقتراح الالتهاب المرتبط بمرض الأمعاء الالتهابي المزمن كعامل مؤهب محتمل للورم الليمفاوي المعوي في القطط.

في نهاية المطاف، يعد تطور السرطانات أمرًا معقدًا ولا يمكن أن يُعزى سبب واحد أو تغيير في نمط الحياة إلى تطور المرض.


أعراض سرطان الغدد الليمفاوية في القطط

ترتبط أعراض سرطان الغدد الليمفاوية عمومًا بموقع المرض. بشكل عام، قد تعكس الأعراض أمراضًا أخرى وعادة ما تكون الاختبارات المتخصصة مطلوبة للحصول على تشخيص السرطان.

تشمل بعض أعراض أورام الغدد الليمفاوية في القطط ما يلي:

  • العطس أو إفرازات الأنف (ورم الغدد الليمفاوية الأنفية)
  • القيء (سرطان الغدد الليمفاوية المعوية)
  • الإسهال (سرطان الغدد الليمفاوية المعوية)
  • فقدان الوزن (أي نوع من سرطان الغدد الليمفاوية)
  • الخمول (أي نوع من سرطان الغدد الليمفاوية)
  • نوبات أو علامات عصبية أخرى (سرطان الغدد الليمفاوية في الجهاز العصبي المركزي، ورم الغدد الليمفاوية الأنفية)
  • تغيرات في التبول أو الشرب (ورم الغدد الليمفاوية الكلوي، وغيرها)

إذا لاحظت أيًا من هذه الأعراض، فقد يكون سرطان الغدد الليمفاوية ممكنًا ولكنه ليس المرض الوحيد الذي قد تظهر فيه هذه الأعراض. يجب على الطبيب البيطري تقييم حيوانك الأليف وتحديد ما إذا كانت هناك حاجة لمزيد من الاختبارات.


تشخيص سرطان الغدد الليمفاوية في القطط

يعتمد تشخيص أورام الغدد الليمفاوية القطط على موقع الأعراض.

  • في القطط المصابة بسرطان الغدد الليمفاوية المعوية، عند وجود كتل، يمكن الحصول على العينات عن طريق وضع إبرة مباشرة في الورم واستعادة الخلايا بتوجيه من الموجات فوق الصوتية. في حالات أخرى، حيث يتأثر جدار الأمعاء من الداخل (ورم الغدد الليمفاوية ذو الخلايا الصغيرة)، يلزم إجراء خزعات باستخدام منظار داخلي  وهو جهاز يستخدم للنظر داخل الجسم .أحياناً، يلزم أخذ خزعة جراحية، حيث يتم استخدام ثقب الخزعة لأخذ عينة من الأمعاء بكامل سمكها، تحت تأثير التخدير العام.
  • القطط التي يُشتبه في إصابتها بأورام الغدد الليمفاوية الأنفية، يتم استخدام التصوير المقطعي المحوسب عادةً لتقييم موقع الكتلة (في حالة وجودها). ثم يتم الحصول على خزعات الأنف وإرسالها إلى أخصائي علم الأمراض لمراجعتها. في بعض الحالات، إذا كان هناك تدمير عظمي كافٍ بحيث يمكن الوصول إلى الكتلة بإبرة، يمكن الحصول على عينة بهذه الطريقة أيضًا.
  • عند الاشتباه في سرطانات الغدد الليمفاوية الكلوية، قد يقوم الأطباء البيطريون بوضع إبرة مباشرة في أنسجة الكلى المصابة واسترداد الخلايا بتوجيه من الموجات فوق الصوتية. إذا كانت عينة الخلية غير حاسمة، فيمكن متابعة خزعات الكلى، ولكنها أقل شيوعًا في حالة أورام الغدد الليمفاوية الكلوية.

علاج سرطان الغدد الليمفاوية في القطط

يعتمد علاج سرطان الغدد الليمفاوية في القطط على نوع السرطان المحدد. سيتم علاج العديد من أنواع الأورام اللمفاوية بالآتي:

يختلف العلاج الكيميائي في الحيوانات اختلافًا كبيرًا عن الأشخاص، ومعدلات الآثار الجانبية النموذجية ليست عالية في الطب البيطري. يركز الأطباء البيطريون عادةً على العلاجات التي ستفيد وتعزز جودة حياة القطط.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.