المشيمة المنزاحة

المشيمة المنزاحة

امل محمد
2021-05-26T21:33:14+04:00
الحمل و الامومة
امل محمد13 مايو 202114 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع

المشيمة المنزاحة من الأمراض الخطيرة علي الأم والتي من الممكن أن تؤدي إلى  موت الجنين أو ولادته بدون اكتمال فما أعراضها ومضاعفاتها وما علاج المشيمة المنزاحة.

أعراض المشيمة المنزاحة

من أعراض المشيمة المنزاحة حدوث نزيف للأم

تعتبر من العلامات الرئيسة لحدوث المشيمة المنزاحة وهي حدوث نزيف مهبلي ويحدث النزيف دون مصاحبته

لألم وذلك يحدث في النصف الثاني من الحمل ويكون الدم الناتج عن هذا النزيف باللون الأحمر الفاتح

ومن الممكن أن تعاني العديد من السيدات من حدوث تلك الانقباضات.

اقرأ ايضاً: فيتامين ب للحامل


المضاعفات

عند تشخيصك بالمشيمة المنزاحة فسوف يقوم الطبيب ببعض الخطوات وذلك لتجنب حدوث أي مخاطر وذلك مثل:

حدوث نزيف حاد للأم ومن الممكن أن يشكل خطر لحياة الأم ومن الممكن حدوث نزيف المهبل وذلك أثناء المخاض أو خلال الولادة أو الساعات الأولى بعد الولادة ومن

الممكن أن يتسبب النزيف في حدوث الولادة المبكرة وبالتالي اللجوء للولادة القيصرية وذلك دون اكتمال الجنين فمن الممكن أن يتوفى.

اقرأ أيضاً : تسمم الحمل


عوامل الخطر

إذا سبق للأم الإنجاب فمن السهل إصابتها

تنتشر بين السيدات اللاتي :

  • إذا سبق لهم الإنجاب فهم معرضون للإصابة بالمشيمة المنزاحة.
  • وجود ندية على الرحم كالقيام بعملية جراحية في السابق.
  • إذا تم إزالة أورام الرحم الليفية وعمليات كحت الرحم وذلك بعد الإجهاض.
  • إذا كانت الأم مصابة مسبقاً بالمشيمة المنزاحة.
  • العمر نسبة الإصابة لمن هم أكبر من 35 عام كبيرة.
  • إذا كانت الأم مدخنة أو مدمنة على الكوكايين.

اقرأ أيضاً: صعوبات الولادة


 تشخيص المشيمة المنزاحة

يتم تشخيصها وذلك عن طريق الموجات فوق الصوتية سواء كان بعد التعرض لنزيف المهبل وتشخص أيضاً في المرحلة الثانية من الحمل

وقد يتطلب التشخيص القيام ببعض الفحوصات بالموجات الصوتية على البطن أو من خلال المهبل.

إذا شك الطبيب بإصابة الأم فسوف يقوم الطبيب بالابتعاد عن الفحص الروتيني لمنطقة المهبل وذلك لكي

يقلل من إصابة الأم بنزيف شديد ومن الممكن أن تقومي بعدد من الفحوصات بالموجات الصوتية وذلك لكي يتأكد الطبيب من إنتهاء مشكلة وأنه قد تم حلها.


العلاج

ولادة الطفل ولادة مبكرة

لم يتوصلو إلى الآن لعلاج طبي أو جراحي لمعالجة المشيمة المنزاحة ولكن يوجد الكثير من الطرق التي يقوم بها الأطباء لوقف النزيف

ويعتمد وقف النزيف على عدة عناصر كمية النزيف ومدة الحمل وحالة الأم الصحية ووضع الجنين والمشيمة وصحة الجنين.

وفي حالة وجود نزيف قليل من الممكن أن ينصح الطبيب بالراحة وذلك يعني أنه عليك تجنب الأنشطة التي قد

تتسبب في حدوث النزيف مثل ممارسة العلاقة الزوجية وممارسة التمارين إذا أصبح النزيف أكثر شدة فيجب على الأم أن تكون مستعدة.

قد يقوم الطبيب بإقتراح الولادة القيصرية في أسرع وقت إذا كان هناك نزيف شديد وذلك لضمان ولادة الطفل

بصحة جيدة وسيقترح الطبيب بعد مرور 36 اسبوع من الحمل وفي حالة تم التخطيط لولادة الطفل قيصرياً قبل

الأسبوع 37 سوف يقوم الطبيب بإعطاء الأم الحامل كورتيكوستيرويد لكي يساعد على إكتمال رئة الطفل

إذا لم يستطيع الطبيب وقف النزيف فسوف ينصح الطبيب بالولادة القيصرية الطارئة حتى إذا لم يكتمل نمو الجنين فسيقوم الطبيب بالولادة المبكرة للطفل.


المشيمة المنزاحة خطيرة على الأم فيجب على الأم حين الشعور بأعراض المشيمة المنزاحة أن تتجه للطبيب حتى يستطيع اختيار الخيار الإنسب لولادة الطفل حتى لا تشكل ضرر علي الأم.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.