الطفيليات الداخلية في الكلاب

الطفيليات الداخلية في الكلاب أحد أهم الحالات المرضية شيوعاً في الحيوانات الأليفة. تعرف معنا على أنواعها وما هي الأعراض المميزة لها.

0 67

إذا لاحظت على كلبك أعراضاً كالحكة أو السعال أو القيء والإسهال أو فقدان الوزن، فقد يكون هذا بسبب الطفيليات. تابع القراءة لتتعرف على أنواع الطفيليات الداخلية في الكلاب والأعراض المميزة لكل منها.


ما هو الطفيل؟

الطفيليات هي كائنات حية تعيش أو تتطفل على كائنات أخرى من أجل البقاء على قيد الحياة.

هناك نوعان رئيسيان من الطفيليات في الكلاب:

  • داخلية (مثل الديدان)
  • خارجية (مثل البراغيث و القراد والعث والقمل)

الطفيليات الداخلية

الطفيليات الداخلية هي كائنات حية تعيش داخل جسم الكلب ويمكن أن تسبب له مجموعة متنوعة من الأعراض مثل:

  •  الإسهال
  • القيء
  •  فقدان الوزن
  • السعال
  • انخفاض الطاقة أو الخمول
  • انتفاخ البطن

فيما يلي أكثر الطفيليات الداخلية شيوعاً عند الكلاب.


الديدان الأسطوانية

الديدان الأسطوانية هى أكثر الطفيليات الداخلية شيوعاً في الكلاب، حيث تعيش في أمعاء الكلب وتتغذى على جزيئات الطعام. هناك نوعان رئيسيان من الديدان الأسطوانية في الكلاب:

  • الصَّفَرُ السَّهْمِيُّ الأَسَدِيّ (Toxascaris leonina)
  •  السهمية الكلبية (Toxocara canis)

هذا الأخير هو أكثر طفيل حيواني المنشأ خطورة، مما يعني أنه يمكن أن ينتقل إلى البشر.

كيف تصاب الكلاب بالديدان؟

تولد معظم الجراء مصابة بالديدان الأسطوانية وقد تنتقل بشكل أساسي عن طريق:

  • مشيمة الأم
  • الرضاعة
  • بيض الديدان الموجود في التربة الذي ترسب من براز الكلاب المصابة
  • أكل الحيوانات المصابة

يمكن أن تؤدي الإصابات منخفضة المستوى في الكلاب البالغة إلى زيادة التلوث البيئي لأنها تفرز البيض في برازها، مما يعرض الآخرين لخطر أكبر للإصابة.

الأعراض

تسبب الدودة الأسطوانية أعراضاً متنوعة مثل:

  • انتفاخ بطن الكلب
  • فقدان الوزن بسبب سوء التغذية
  • السعال
  • القيء
  • الإسهال
  • قد تظهر الديدان الميتة في البراز أو التقيؤ بعد العلاج.

ما مدى خطورتها؟

يمكن أن تؤدي الدودة الأسطوانية إلى ضعف نمو الجراء إذا تركت دون علاج، في حين لا توجد عادة أعراض إكلينيكية في الكلاب البالغة.


الديدان الشصية

يستخدم هذا النوع الطفيليات الداخلية في الكلاب أجزاء فمها، والتي تحتوي إما على أسنان أو ألواح تقطيع، للحفر في البطانة المعوية للكلب.

  • يطلق عليهم اسم الديدان الخطافية لأن الجزء الأمامي من الجسم ينحني على شكل خطاف.
  • يبلغ طولها عادة 1-2 سم وتتغذى على الدم وبطانة الأمعاء، مما يتسبب في أضرار جسيمة.

كيف تصاب الكلاب بالديدان الخطافية؟

  • يمكن أن تصاب الجراء بالديدان الخطافية من أمهاتهم من خلال الرضاعة.
  • قد تصاب الكلاب البالغة بالديدان الخطافية عن طريق: تناول الماء أو التربة أو البراز الملوثين أو من خلال الجلد في البيئات المصابة.
  •  يمكن أن تخترق الديدان الخطافية اليرقية جلد الكلاب والبشر.

الأعراض

تشمل أعراض الإصابة بالديدان الخطافية في الكلاب ما يلي:

ما مدى خطورتها؟

نظرًا لأن الديدان الخطافية تتغذى على الدم، فإنها يمكن أن تسبب فقر الدم الحاد وحتى الموت في الجراء الصغيرة. قد تظهر أيضاً مشاكل في الجلد مثل:

  •  الاحمرار
  •  الحكة
  • الإصابات الشبيهة بالبثور

الديدان القلبية

تدخل الدودة القلبية مجرى دم في الكلاب، عندما تنتقل الديدان القلبية اليرقية من البعوض إلى القلب أو الرئتين.

تستقر الديدان في البطين الأيمن والأوعية الدموية القريبة، ويمكن أن تصل أطوال الديدان القلبية كذلك إلى ما يقرب من 1 قدم (25 سم) في غضون بضعة أشهر فقط.

تتكاثر الديدان البالغة، وتنتج ملايين الديدان القلبية التي تنتشر في دم الكلب، في انتظار أن تلتهمها البعوضة أثناء تناول وجبة الدم.

كيف تصاب الكلاب بالديدان القلبية؟

لا تنقل الكلاب الدودة القلبية مباشرة إلى الكلاب الأخرى. ولكن، تنتشر الدودة القلبية عبر البعوض كعائل وسيط، فتنقل الدودة القلبية من كلب مصاب إلى مضيفها الجديد عن طريق لدغة البعوض.

ما هي أعراض مرض الدودة القلبية؟

  • انخفاض الطاقة أو الخمول
  • الضعف العام
  • السعال أو الكحة

كلها علامات محتملة للديدان القلبية.

ما مدى خطورتها؟

يُحتمل أن يكون مرض الدودة القلبية مميتًا. في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي إلى:

  •  الفشل القلبي
  • تلف الأعضاء

الديدان الشريطية

تعتبر هذه من الطفيليات الداخلية في الكلاب التي تكون تتكون فيها  الديدان البالغة من العديد من الأجزاء الصغيرة، والتي تنفصل وتنتهي في براز الكلب. تحتوي هذه الشرائح على بيض الدودة الشريطية. يمكن أن تؤثر أنواع مختلفة من الديدان الشريطية على الكلاب:

  • الدودة الشريطية للبراغيث ( Dipylidium caninum)
  • أنواع من الديدان الشريطية(Tenia species)
  • الديدان الشريطية المشوكة(Echinococcus)

في حين أن بعض الديدان الشريطية البالغة يمكن أن يصل طولها إلى عدة أمتار، فإن الديدان الشريطية المشوكة البالغ طولها أقل من سنتيمتر واحد داخل أمعاء الكلب ويمكن أن تكون قاتلة للإنسان. إنها صغيرة جدًا، وقد لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.

كيف تصاب الكلاب بالديدان الشريطية؟

تتواجد المراحل المعدية من الدودة الشريطية في مضيف وسيط. تعد الأرانب والقوارض والماشية والحيوانات البرية والبراغيث عوائل وسيطة محتملة، اعتمادًا على أنواع الدودة الشريطية.

لا يمكن للكلب المصاب أن ينقل الدودة الشريطية مباشرة إلى كلب آخر أو إلى إنسان ( باستثناء بعض أنواع Echinococcus، في ظل ظروف معينة).

ما هي أعراض الدودة الشريطية في الكلاب؟

في معظم حالات الإصابة بالطفيليات الداخلية في الكلاب، يمكن أن تصاب الكلاب بالديدان الشريطية ولا تظهر عليها أعراض.

في حالة الديدان الشريطية Dipylidium و Taenia، قد ترى الأجزاء الصغيرة من الدودة حول فتحة شرج الكلب المصاب أو في البراز. ومع ذلك، فإنه لا يمكن رؤية  الديدان الشريطية المشوكة بشكل طبيعي، لأنها صغيرة جدًا بحيث لا يمكن ملاحظتها.

ما مدى خطورتها؟

يعتمد ذلك أيضاً على نوع الدودة الشريطية. يسهل علاج معظم التهابات الدودة الشريطية بالأدوية بمجرد اكتشافها. لن تعاني الغالبية العظمى من الحيوانات من أي أعراض. في حالات نادرة، يمكن أن يؤدي إلى أعراض أكثر خطورة، مثل انسداد الأمعاء، إذا تُرك دون علاج. ومع ذلك، فإن الديدان الشريطية المشوكة في البشر، وأحيانًا في الكلاب، يمكن أن تسبب مرضًا شديدًا، وقد يصعب علاجه، وقد تكون قاتلة.


الديدان السوطية

  • تعد الديدان السوطية من أكثر الطفيليات الداخلية في الكلاب البالغة شيوعاً بالمقارنة بالديدان الأسطوانية.
  • تعيش هذه الطفيليات على شكل سوط
  •  يمكن أن يصل طولها من 4 إلى 7 سم ، في الأمعاء الغليظة للكلب.

كيف تصاب الكلاب بالديدان السوطية؟

  •  تضع الدودة السوطية بيضها في العائل المضيف، ثم تنتقل تلك البويضات المجهرية إلى البيئة الخارجية عبر البراز.
  •  يمكن للبيض أن يعيش في ظروف قاسية في التربة لسنوات عديدة.
  •  يصاب الكلب بالديدان السوطية عن طريق تناول البراز أو التربة المصابة.

الأعراض

  •  الإسهال
  • البراز الدموي
  •  فقدان الوزن

ما مدى خطورتها؟

من الأفضل التخلص منها لأن الدودة السوطية يمكنها بسهولة إعادة إصابة العائل المضيف. حيث  أن البيض شديدة التحمل ويعيش في البيئة لسنوات.

“اقرأ أيضاً: فيروس بارفو عند الكلاب


الكوكسيديا والجيارديا

الكوكسيديا والجيارديا تعد من الطفيليات الداخلية المجهرية التى يمكن أن تعيش في أمعاء الكلاب وتسبب مشاكل في الجهاز الهضمي كذلك.

كيف تصاب الكلاب بالكوكسيديا والجيارديا؟

تنتقل هذه الطفيليات بشكل شائع عندما تبتلع الكلاب البراز أو التربة أو الماء المصاب.

الأعراض

كل من هذه الطفيليات يمكن أن تسبب:

  •  الإسهال
  •  البراز الدموي
  •  القيء في الكلاب.

قد لا تسبب أعراضًا في الكلاب البالغة.

ما مدى خطورتهم؟

من الصعب علاج حالات الكوكسيديا والجيارديا في الكلاب بشكل كامل، لأنهما من طفيليات الكلاب التى تتحمل الظروف البيئية المختلفة. كما أن رجوع العدوى مرة أخرى أمر شائع، مما يجعل التخلص منها صعبًا. تشمل الخطوات التي يمكن أن يتخذها مالكي الحيوانات الأليفة للمساعدة في منع الإصابة مرة أخرى:

  •  تحميم جميع الحيوانات الأليفة المنزلية
  • تنظيف بيئة الحيوانات الأليفة جيدًا
  • غسل أواني الطعام أو أوعية المياه بانتظام
  • الحد من ملامسة البراز قدر الإمكان

مقالات ذات صلة


كانت هذه بعض الطفيليات الداخلية في الكلاب، إذا ظهرت على كلبك أي أعراض من المذكورة أعلاه فلا تتردد واصطحبه إلى الطبيب البيطري لتشخيص الحالة؛ ثم بدء مرحلة العلاج.

اترك رد