السياحة في ماراكاي

السياحة في ماراكاي، أهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو وأفضل الأنشطة الترفيهية والفنادق والمطاعم القريبة من شواطئ ماراكاي.

0 0

السياحة في ماراكاي فرصة رائعة للاستجمام والاسترخاء، وذلك لقضاء رحلة جميلة وعطلة مميزة في شواطئ ماراكاي الخلابة، كما يٌمكنك زيارة المعالم السياحية في أراغوا إستادو الولاية التي تقع فيه المدينة الساحرة.


نبذة عن ماراكاي

  • تأسست ماراكاي عام1701، ثم أصبحت عاصمة ولاية أراغوا إستادو شمال فنزويلا.
  • تقع في المرتفعات الوسطى على ارتفاع 460 مترًا فوق مستوى سطح البحر.
  •  تبلغ مساحتها حوالي ٫57 911 كم2، بينما عدد سكانها يٌقدر 1,754,256 نسمة.
  • تٌعتبر مركزًا زراعيًا وتجاريًا مهمًا تشتهر بزراعة الذرة الذرة وقصب السكر والقطن.
  • أصبحت ماراكاي مركزًا صناعيًا رئيسيًا وواحدة من أكبر مدن فنزويلا.
  • المنسوجات والسكر والورق والحرير الصناعي والمطاط والمواد الغذائية والإسمنت هي المصنوعات الرئيسية.
  • اشتهرت ماراكاي بحلبة لمصارعة الثيران نسخة طبق الأصل من تلك التي في إشبيلية، ولذلك تُعرف باسم مهد مصارعي الثيران الكبار.

    المعالم االسياحية في أراغوا إستادو
    مدينة ماراكاي

أهم المعالم أثناء وشواطئ ماراكاي

تتمتع ماراكاي بمعالم سياحية جميلة ومميزة، تجعلها وجهة سياحية للكثير من الزوار، بالإضافة إلي تنوع عوامل الجذب التي تٌبهر كل من يراها سواء كانت معالم أثرية أو شواطئ خلابة وأهمها:-

متحف ماراكاي للطيران

المعالم السياحية في أراغوا
متحف ماراكاي للطيران

تبدأ جولتك من هنا، للتعرف على التاريخ العسكري لفنزويلا، لابد من زيارة متحف تاريخي للطيران أثناء السياحة في ماراكاي.

  • تم افتتاحه في 10 ديسمبر 1963 ويقع في مرافق مطار فلورنسيو جوميز الوطني القديم،
  • يٌعتبر أيضا مهد الطيران العسكري الفنزويلي في مدينة ماراكاي.
  • يٌمكنك الاستمتاع بمعرض الأسلحة وأنظمة الطائرات التي استخدمها الطيران الفنزويلي ، بين عامي 1920 و 1970 ، من خلال جولة فيه.
  • كذلك هناك مجموعة قيمة مخزنة به يتم توزيع حوالي مائة “آلة طيران” بطريقة منظمة في جميع أنحاء المساحة بأكملها.
  • يوجد لكل طائرة لوحة معلومات تتعلق بنموذج الطائرة وطرازها والبلد الذي تم تصنيعها فيه وحتى الفترة التي بقيت فيها قيد التشغيل، لذلك يعتبر من أهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو.

كاتدرائية ماراكاي

جولة في ماراكاي
كاتدرائية ماراكاي

تُعرف كاتدرائية ماراكاي أيضًا باسم كاتدرائية سان خوسيه دي ماراكاي ، وهي مبنى ديني كاثوليكي عليك زيارته أثناء الجولة في ماراكاي، إنه المقر الأسقفي لأبرشية ماراكاي ، على عكس الكاتدرائيات الأخرى في المدن الفنزويلية التي تقع أمام بلازا بوليفار.
تقع كاتدرائية ماراكاي أمام بلازا جيراردوت، التي تم إنشاؤها لتكريم بطل محلي، عندما تم إنشاؤها ، بدأت باسم “كنيسة ماراكاي” التي بنيت على في نهاية القرن السابع عشر، ولا سيما مظهرها الحالي هو نتيجة للعديد من تعديلات عبر تاريخ المدينة.

كنيسة القلب المقدس

شواطئ ماراكاي
كنيسة القلب المقدس

يٌمكنك أيضًا زيارة الكنيسة الكاثوليكية القلب المقدس ليسوع، فهي لها إطلالة ممتازة على جبل بارك هنري بيتييه ، بالإضافة الي مناخ يٌحسد عليه بالمقارنة مع مناطق أخرى من ماراكاي، وتقع في واحد من أفضل المناطق الحضرية.

ساحة بوليفار

شواطئ ماراكاي
ساحة بوليفار

عليك زيارة هذا المكان الرائع، ألا وهي ساحة بلازا بوليفار لا تصلح السياحة في ماراكاي بدون التجول في هذا المكان المميز.

  • ساحة بوليفار تشكلت منها مدينة ماراكاي كمركز مأهول بالسكان، وتعد من اهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو وفنزويلا كافة.
  • تم افتتاح الميدان في 17 ديسمبر 1930 ويقع في وسط ماراكاي، في المنطقة المسماة بوغوتا التي لعبت دورًا مهمًا للغاية في تاريخ فنزويلا.
  • بٌني الميدان على شرف سيمون بوليفار بطل استقلال فنزويلا، كما تم رفع تمثال لبيترو تينيراني في منتصف الميدان.
  • تتكون من ساحة رباعية الزوايا، كما تحدها حلقة من الحدائق الجميلة والخلابة.
  • الأرضية مغطاة بألواح إسمنتية حمراء اللون وفي الوسط توجد نافورة مزخرفة بنظام إضاءة مميز ليلاً.
  • يحيطها معالم كثيرة مثل أفينيدا بوليفار والكاتدرائية ومقر متاحف الأنثروبولوجيا والتاريخ والثكنات الوطنية.
  • أٌعيد افتتاح ساحة بوليفار في ماراكاي بنظام إضاءة مذهل في ديسمبر 2014.

نصب تذكاري لأنتاناسيو جيراردوت

المعالم السياحية في أراغوا
نصب تذكاري لأنتاناسيو جيراردوت

يٌمكنك زيارة ساحة جيراردوت التي تحتوي علي تمثال برونزي لأتانازيو جيراردوت، كما عرفت هذه الساحة أيضًا بساحة العقيلة لأن بها مسلة تنتهي بنسر من البرونز بأوراق الغار على الرجل اليمنى وستة أسهم على اليسار.

تياترو دي لا أوبرا

المعالم السياحية في ماراكاي
تياترو دي لا أوبرا

جاء وقت الترفيه في ماراكاي، يٌمكنك زيارة مسرح دي لا أوبرا الذي يٌعد من أهم المعالم السياحية في ماراكاي.

  • بدأ العمل بالمسرح عام 1934، كما تم بنائه على الطراز السوفيتي.
  • كان الهدف من وجوده أن يكون أهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو والأفضل في ماراكاي.
  • تم تخصيص ميزانية ضخمة تبلغ مليوني بوليفار -عملة البلاد وقتها- للهيكل وحده.
  • بحلول ديسمبر 1935 كان جاهزًا تقريبًا ، ولم يكن هناك سوى السقف المستورد والمفروشات الداخلية.
  • أوقفت الحكومة الجديدة للبلاد العمل به، ثم نقلت زخارفها إلى المسارح في كاراكاس.
  • لم يتم افتتاح المسرح أخيرًا حتى عام 1973، كما يمكن أن تستوعب 860 شخصًا.
  • يقدم مجموعة متنوعة من العروض من الأوبرا بالإضافة إلى الرقص الفلكلوري.
  • يوجد مقهى صغير ملحق للضيافة خلال الراحة بين العروض، ولكنه أنيق على يمين المدخل.

متروبوليتان ووتر بارك

شواطئ ماراكاي
متروبوليتان ووتر بارك

حديقة مائية مميزة مثالية للذهاب مع العائلة ، فلديها مناطق جذب لجميع الأعمار، حتى لو كنت ترغب فقط في أخذ القليل من الشمس دون الاستحمام، فلديك أماكن حصرية للراحة.
الأسعار ليست مرتفعة، وتتوفر بها أماكن لتناول الطعام المتنوع، كما بها مرافق ممتازة والنباتات الجميلة وحمامات السباحة الجيدة للغاية.

اقرأ أيضًا: السياحة في سيباليويني


الأنشطة الترفيهية أثناء السياحة في ماراكاي

هناك العديد من الأنشطة المختلفة التي يٌمكنك ممارستها في ماراكاي، ولا سيما السباحة والغطس حيث تٌعتبر الشواطئ في ماراكاي من أجمل الأماكن التي تكثر فيها الأنشطة المختلفة ومنها:-

بلايا غراندي

الشواطئ في ماراكاي
بلايا غراندي

الشواطئ في ماراكاي تحقق متعة خاصة ومناسبة للسباحة والاسترخاء، تجد خلال السياحة في ماراكاي العديد من المسطحات المائية الرائعة والساحرة التي تتميز بجاذبيتها بالإضافة الي مياهها ذات الأمواج القوية. تقع بلايا غراندي في منطقة تشوروني بماراكاي ، وهي تٌعد واحدة من الوجهات المفضلة لقضاء الإجازات، بفضل امتدادها الرائع.

شاطئ بلايا دي كوياغوا

الشواطئ في في ماراكاي
شاطئ بلايا دي كوياغوا

يٌعتبر شاطئ بلايا دي كوياغوا من أهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو، التي يقصده السياح والزوار سنوياً للاستجمام والسباحة والتنزه والغطس.

تشوروني سيب

الشواطئ في ماراكاي
شاطئ تشوروني سيب

يٌمكنك الاسترخاء والاستكشاف في تشوروني سيب الذي يعد من أهم الشواطئ في ماراكاي، وهو شاطئ يتميز بالرمال البيضاء ولا سيما المياه الصافية ووضوح الشمس ، بالإضافة لمسارات المشي لمسافات طويلة القريبة.
يٌمكنك الغطس ورؤية الشعاب المرجانية الملونة والتي يمكن الوصول إليها بالقرب من الشاطئ، كما توفر لك فرص الرحلات في الجبال المجاورة ، حيث تؤدي الممرات إلى مسابح طبيعية صغيرة من الماء الدافئ فهي تجربة لا تجعلها تفوتك.

اقرأ أيضًا: المعالم السياحية في بوغوتا


أفضل الفنادق أثناء السياحة في ماراكاي

المعالم السياحية في أراغوا إستادو
أفضل الفنادق في ماراكاي

اجعل من السياحة في ماراكاي تجربة لا تنسى بإقامتك بالفندق الذي تستحقه، حيث يوجد في هذه المدينة المميزة مجموعة متنوعة من الفنادق مناسبة لرحلات رجال الأعمال وقضاء العطلة مع العائلة أو الأصدقاء، يتوفر بها حمامان سباحة والدخول إلى الإنترنت أو الفنادق التي تسمح باصطحاب الحيوانات وتتمتع بالخدمات الخاصة بحضانة الأطفال وأفضلها:-

  • منتجع ماريوت ماراكاي جولف.
  • هيسبيريا ماراكاي.
  • يوروبيلدينج إكسبريس ماراكاي.
  • فندق فالنتينا.

اقرأ أيضًا: السياحة في فويرتي أوليمبو


أهم المطاعم خلال السياحة في ماراكاي

شواطئ ماراكاي
المطاعم في ماراكاي

تنتشر العديد من المطاعم المميزة والقريبة من المعالم السياحية في ماراكاي، التي تقدم أطعمة متنوعة وجيدة للغاية وأبرزها:-

  • مطعم لا ترافياتا.
  • لا تراتوريا ديل بنكر.
  • مانهاتن ديلي.
  • لا كانتينا جورميه.
  • هيلاديريا.
  • مكابي كافيه اند بار.
  • مطعم مستر وود.

اقرأ أيضًا: السياحة في مار ديل بلاتا


التسوق أثناء الجولة في ماراكاي

السياحة في ماراكاي
محطة السير المركزية في ماراكاي

التجول مع التسوق له متعة خاصة في ماراكاي، حيث عدد من المتاجر المهمة التي تستطيع منها شراء الهدايا التذكارية والأغراض الشخصية المهمة ومنها:-

  •  محطة السير المركزية.
  • حديقة لوس أفيادوريس.

اقرأ أيضًا: السياحة في بروكوبونو


نصائح السياحة في لماراكاي

المعالم السياحية في أراغوا إستادو
مدينة ماراكاي

يجب الانتباه جيدا أثناء السياحة في ماراكاي ، حيث يحظر تصوير المباني الحكومية والمطارات والقواعد العسكرية أو القصر الرئاسي ويمكن أن يؤدي إلى التوقيف إذا كنت في شك ، فلا تلتقط صورة.

نظراً لأن فنزويلا بلد غير امنة بشكل كبير، يجب عليك تجنب المناطق العشوائية المكتظة بالسكان حيث تنتشر السرقات بشكل خاص في هذه المناطق.
احذر لا تترك الطعام أو الشراب بدون رقابة أو تقبل أي طعام أو شراب من الغرباء، فقد تعرض المسافرون للسرقة والاعتداء بعد قبول الطعام والشراب المسنين، كما من المعروف أيضًا أن المجرمين يتظاهرون بأنهم ضباط شرطة أو مسؤولون بالزي الرسمي لمضايقة وابتزاز الأموال من السياح.


بالرغم من كل هذه التحذيرات إلا أن فنزويلا بلد سياحية جميلة والسياحة في ماراكاي بشكل خاص مميزة ورائعة، فهي فرصة لا تفوتها لزيارة أهم المعالم السياحية في أراغوا إستادو وشواطئ ماراكاي الخلابة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد