السعال عند القطط

د. طارق
2021-02-25T20:57:51+04:00
فهرس الأمراض البيطرية
د. طارق15 ديسمبر 20201009 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أشهر

السعال أو الكحة “Coughing in Cats هو طرد قوي وعنيف للهواء من جهاز القط التنفسي عبر تجويف الفم، تعرّف على أسباب وأعراض وطرق علاج السعال عند القطط.

أسباب السعال عند القطط

معرفة سبب سعال القط ضروري لتحديد العلاج المناسب. فيما يلي قائمة الأسباب الرئيسية المسؤولة عن السعال عند القطط :

الأسباب الميكانيكية أو الإصابات

تبتلع القطط أثناء تنظيف نفسها عن طريق اللعق كميات كبيرة من الشعر، والتي تتكتل معًا لتكوين كرات داخل المعدة. يحاول القط التخلص من هذه الكرات عن طريق التقيؤ. يؤدي ذلك إلى صعود الشعر إلى الأجزاء العليا من الجهاز الهضمي مسبباً تهيج القصبة الهوائية وبالتالي السعال.

يمكن التعرف على ذلك من خلال مراقبة وضعية القط: يميِّل رأسه نحو الأرض، ويتخذ وضعية بين الجلوس والاستلقاء.

عند ابتلاع القط لجسم غريب عن قصد أو عن غير قصد (إبرة أو عظام السمك أو الرخام) يحاول طرده عن طريق السعال. يسبب هذا السعال تهيج القصبة الهوائية. تعد إزالة هذا الجسم الغريب حالة بيطرية طارئة.

الحساسية

الحساسية هي أحد مسببات السعال عند القطط، والتي تصاب بها عند استنشاق مسببات الحساسية في البيئة: الغبار ،عث الغبار، المنتجات المنزلية، دخان السجائر أو حبوب اللقاح. تسبب الحساسية سعالًا شديدًا مصحوبًا عادةً بالعطس.

من بين أكثرها شيوعًا الربو أو التهاب القصبات التحسسي الذي يتميز بنوبات من السعال الجاف مع صعوبات تنفسية شديدة. يسمى التهاب القصبات لأنه يؤثر بشكل مباشر على الشعب الهوائية. يعد أي تقلص لقطر القصبات الهوائية (تضيق القصبات) سبباً مباشراً لأعراض السعال.

تلف الجهاز التنفسي

يؤدي التهاب جزء من الجهاز التنفسي للقطط إلى السعال مع أعراض أخرى كالعطس: التهاب البلعوم، التهاب الحنجرة، التهاب القصبات ..، يختلف نوع السعال باختلاف الحالة المرضية.

يمكن أن يكون لهذه الالتهابات أسباب مختلفة: نزلات البرد والالتهابات الطفيلية وغيرها. الأمراض المعدية: بسبب هشاشة الجهاز التنفسي للقطط مقارنة ببعض الثديات الأخرى، تصاب القطط بعدة أمراض، تعتمد درجة شدتها وتواترها على نوع العدوى.

الالتهابات الفيروسية والبكتيرية

يُعرف أيضًا باسم الكوريزا أو إنفلونزا القطط، وهو مرض فيروسي شديد العدوى، خاصة لدى القطط التي تعيش في مجتمعات، ويصبح معقداً أكثر إذا ترافق مع العدوى البكتيرية. يعد مرضاً شائعاً جدًا ينشأ من خلال الإصابة بثلاثة أنواع من الفيروسات.

تتسبب نزلة البرد هذه في حدوث التهاب في الجهاز التنفسي ويتم التعبير عنه في المقام الأول من خلال الأعراض التنفسية: خاصة السعال والعطس، وأيضاً صعوبة التنفس وإفرازات قيحية من العين والأنف.

الالتهابات الطفيلية

تعيش بعض الطفيليات أو تتطور ثم تهاجر إلى الجهاز القلبي التنفسي للقط وتتسبب في سعال دهني ورطب.

أحد الطفيليات الأكثر شيوعًا هي دودة الجهاز التنفسي التي تسمى أيضًا دودة الرئة، يحدث هذا المرض بسبب طفيلي Aelurostrongylus abstrusus الذي يعيش ويتطور في القصيبات والحويصلات الرئوية للحيوان.

يمكن أن يؤثر طفيلي آخر أيضاً على الجهاز التنفسي للقطط وهو مرض الدودة القلبية. يعيش طفيلي Dirofilaria Immitis ويتطور في الشرايين الرئوية أو في الجانب الأيمن من القلب، ويسبب قصور القلب مع أعراض تنفسية مثل السعال الجاف وصعوبة التنفس.

الالتهابات الفطرية

وخاصة داء الرشاشيات، وهو مرض فطري يسببه فطر الرشاشيات. تحدث العدوى في تجويف الأنف والجيوب الأنفية وتؤدي إلى السعال مع أعراض تنفسية أخرى.”

مشاكل القلب والأوعية الدموية

يمكن أن يسبب قصور القلب في القطط صعوبة في التنفس وسعال جاف أجش. كذلك، قد يسبب تلف القلب الناتج عن مرض الدودة القلبية السعال.

تؤدي مشاكل القلب والأوعية الدموية إلى الوذمة الرئوية. والتي غالبًا ما تسبب نوبات السعال الدهني في القطط. يمكن أن تحدث الوذمة الرئوية أيضًا بسبب الالتهابات البكتيرية أو التسمم الغذائي أو فشل الجهاز التنفسي.

التهابات الفم

مع التقدم في العمر، تتطور التهابات الأسنان في القطط. إذا كان جذر السن المصاب قريبًا من تجاويف الأنف، فقد يظهر السعال إلى جانب العطس. تسبب هذه الالتهابات انزعاجًا يؤدي عادةً إلى السعال.

الأورام

أي ورم أو سرطان يقع بين البلعوم والحويصلات الرئوية، يمكن أن يسبب نوبات السعال في القطط.


أعراض السعال عند القطط

إذا كانت قطتك تعاني من السعال، فقد تظهر عليها بعض العلامات المذكورة أدناه:

  • سعال رطب مع أو بدون مخاط.
  • سعال جاف.
  • التهوع / القيء.
  • علامات العدوى والمرض (مثل الحمى وسيلان الأنف / العيون).
  • صعوبة في التنفس.

يمكن أن يكون السعال في القطط : منتظماً، عرضياً، دورياً، موسمياً، مزمناً، يومياً. وقد يحدث بعد تناول الطعام أو بعد تناول الأدوية أو بعد الإجهاد.


تشخيص سبب السعال عند القطط

بغية تحديد سبب السعال عند القطط، سيجري الطبيب البيطري فحصاً سريرياً للحيوان ثم سيطلب إجراء مجموعة من الاختبارات تسمح له بالحصول على تشخيص دقيق للمرض، تتمثل في :

  • الأشعة السينية لفحص تجويف الصدر وحالة الجهاز التنفسي.
  • أخذ عينات من المخاط للكشف عن العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو تلف الرئة.
  • فحص الدم.
  • تحليل البراز لتشخيص الأمراض الطفيلية.
  • تنظير القصبات.
  • تخطيط القلب الكهربي.
  • غسل القصبات الهوائية والأسناخ.

تجدر الإشارة إلى أن بعض فحوصات الكحة عند القطط تتطلب تخديرًا عامًا للحيوانات المريضة، مثل تنظير القصبات وغسيل القصبة الهوائية.


علاج السعال عند القطط

القطة المصابة بالسعال هي قطة مريضة، يجب ألا تحاول أبدًا علاجها بنفسك حيث يمكن فقط للطبيب البيطري تحديد السبب وعلاجه بدقة. إذا استمر سعال القطة لأكثر من 24/48 ساعة، فمن الضروري والإلزامي اصطحابها إلى الطبيب البيطري.

عادة ما يصف الطبيب البيطري لحالات السعال عند القطط ما يلي :

  • مثبطات السعال لتقليل السعال أو إيقافه.
  • المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات أو العدوى البكتيرية.
  • مضادات الطفيليات في حالة العدوى الطفيلية.
  • الأدوية المضادة للالتهابات والربو أو التهاب الشعب الهوائية التحسسي.
  • الستيرويدات القشرية.
  • الستيرويدات لعلاج الحساسية.

إذا كانت الكحة في القطط ناتجة عن انسداد الممرات الهوائية بسبب جسم غريب، يصبح العرَض حالة طوارئ بيطرية ومن الضروري نقل الحيوان المصاب إلى الطبيب البيطري على الفور.

في الحالات الأكثر خطورة، يمكن اللجوء إلى الجراحة. قد يفكر الطبيب البيطري في العلاج الكيميائي في حالة الإصابة بالأورام الموضعية في الجهاز الرئوي.


مقالات ذات صلة:


السعال عند القطط “Coughing in Cats” علامة سريرية غير محددة وشائعة في العديد من الأمراض، لذا إذا أستمر السعال لأكثر من يومين فمن الضروري أخذ الحيوان المصاب إلى الطبيب البيطري. 

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.