الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة

الرعايو والعناية بالكلاب بعد الولادة لها طرق ووسائل كثيرة حتى تضمن سلامة الأم والجراوي الصغيرة، إليك أهم طرق العناية، وأكثر المشاكل.

0 17

الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة من الأمور المهم على المربي الإطلاع عليها هي و المشاكل التابعة للولادة والتي على المربي مراقبتها بعد ولادة كلبك للحفاظ على صحته.

أفضل طرق الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة

فيما يلي أفضل الخطوات التي يجب أن تعرفها عن التغذية والتمريض و الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة.

حافظ على النظام الغذائي الخاص بكلبك والجراء

  • من خطوات الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة الجيدة هي إبقاء كلبتك على نظام غذائي عالي في السعرات الحرارية (خاصة في فترة الرضاعة).
  • تأكد من أن يتوفر لديها الطعام والمياه العذبة باستمرار و في جميع الأوقات.

قم بإنشاء مساحة خاصة لكلبك والجراء الصغار

  • أبقِ الأم وكلابها في منطقة نظيفة وهادئة وخفيفة الحركة بالمنزل.
  • إذا كان هناك الكثير من الضجة من حولها، فقد تشعر بالتوتر وتهمل كلابها.

مراقبة الرضاعة من طرق الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة

  • يجب أن ترضع الأم الجراء حديثي الولادة كل ساعة إلى ساعتين، لذلك من المحتمل أن تلاحظ وجود الأم معهم باستمرار لمدة أسبوع أو أسبوعين.
  • إذا كنت تعتقد أن كلبك قد لا ينتج الحليب، أو لا يسمح للجراء بالرضاعة، فاتصل بطبيبك البيطري على الفور.
  • يجب تجنب الأدوية واللقاحات أثناء فترة الرضاعة لكلبك.

اتصل بطبيبك البيطري إذا بدا أن كلبك مريض

  • إذا مرض كلبك، اتصل بطبيبك البيطري على الفور.
  • أخبر الطبيب الأعراض الظاهرة على كلبك و أنه في فترة الرضاعة حتى يتمكن من وصف الأدوية الآمنة إذا لزم الأمر.
إذا توقف كلبك عن الأكل، أو تقيأ، أو أصبح خاملًا جدًا (ضعيفًا ومتعبًا)، أو إذا لاحظت احمرارًا وتورمًا في أي من الغدد الثديية، فاتصل بطبيبك البيطري.

التعقيم والخصي بعد الولادة

  • للمساعدة في حل المشكلة الخطيرة المتمثلة في زيادة عدد الكلاب بلا مأوي، تحدث إلى طبيبك البيطري حول تعقيم كلبك أو تحييده، لأنه يمكن أن تكون تكلفة الحمل غير المرغوب فيه مرتفعة للغاية.
  • بشكل عام، يجب تعقيم السلالات الصغيرة من الكلاب في سن أصغر، بينما قد تتأخر سلالات الكلاب الكبيرة والعملاقة حتى تكبر قليلاً.
  • تميل السلالات الصغيرة من الكلاب إلى الدخول في الحرارة في وقت أقرب من السلالات الكبيرة والعملاقة.
  • وهناك بحث علمى حديث على أن السماح لبعض الكلاب الكبيرة السلالة بالنضج هيكليًا قبل التعقيم أو الخصي قد يقلل من مخاطر الإصابة بمشاكل المفاصل في وقت لاحق من الحياة.
نظرًا لعدم وجود نصيحة واحدة تناسب الجميع بشأن وقت تعقيم كلبك أو تحييده، اسأل طبيبك البيطري عن نصيحته المحددة بعد اتباع خطوات الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة المناسبة.
  • يتم تعقيم معظم الكلاب أو تحييدها من عمر 4 إلى 6 أشهر، ومن المهم أيضًا النظر في خطر الإصابة بتقيح الرحم (عدوى في الرحم)، وهي حالة مهددة للحياة يمكن أن تحدث في الكلاب السليمة (غير المعقمة).
  • أفضل طريقة لمنع هذه الحالة الطبية الخطيرة على حياة الكلب هو تعقيم الكلب.
  •  يمكن أن يقلل التعقيم قبل دورة الشبق الأولى (والتي يمكن أن تحدث في وقت مبكر من عمر 6 أشهر) من خطر الإصابة بسرطان الثدي في كلبك.

العناية بالجراء والتغذية الخاصة بهم

 الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة تتضمن العناية بالجراء لذلك عليك أن تتبع هذه الإرشادات لرعاية الجراء حديثي الولادة:

اتصل بالطبيب البيطري بعد ولادة الجراء مباشرة

  •  الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة تتضمن أن تتصل بطبيبك البيطري لطلب تحديد موعد لفحص الجراء.
  • قد يرغب الطبيب في رؤيتهم على الفور لتقييم إذا كان هناك إصابة بالحنك المشقوق والفتق السري أو وجود أي مخاوف صحية أخرى، أو قد ينصحونك بالانتظار حتى يكبروا قليلاً.
  • يوصي العديد من الأطباء البيطريين بالتخلص من الديدان على فترات منتظمة تبدأ من 2 إلى 4 أسابيع من العمر، والتطعيم في عمر 6 أسابيع.

اقترب من الجراء بحذر

  • على الرغم من أنك قد ترغب في مداعبة الجراء وحملها باستمرار. إلا أنه من المهم عدم التدخل كثيرًا في الأسبوع أو الأسبوعين الأولين من حياتهم، لأنهم معرضون جدًا للإصابة بالأمراض، ويمكن أن يكون ذلك مرهقًا للأم والأطفال.
  • توخ الحذر عند الاقتراب من الجراء. فقد تظهر بعض الأمهات عدوانًا على البشر أو الحيوانات الأليفة المنزلية الأخرى إذا شعروا بوجود تهديد.
  • كلما تقدمت الجراء في السن وازدادت نشاطها، سيحتاج كلبك المزيد والمزيد من الوقت للابتعاد والنوم وممارسة الرياضة أو التواصل الاجتماعي مع أفراد الأسرة.
  • امنح كلبك مساحة للابتعاد عن الجراء، لكن تأكد من عودته كثيرًا للاطمئنان عليهم.

توفير الفراش الدافئ

  • لا تستطيع الجراء تنظيم درجة حرارة أجسامها حتى يبلغ عمرها 3 إلى 4 أسابيع.
  •  من خطوات الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة في الأسابيع الأربعة الأولى من حياتهم، يجب أن توفر صندوقًا دافئًا ونظيفًا أو فراشًا للأم والجراء لمشاركتها.
  • استخدم وسادة تدفئة أسفل صندوق الإنجاب أو مصباح تدفئة فوقه لإبقاء الجراء دافئة.
  • تأكد من وجود مناطق غير مدفأة أيضًا، حيث يجب أن تتمكن الجراء من الابتعاد عن مصدر الحرارة إذا أصبحت دافئة جدًا.
  • يجب أن تكون المنطقة الدافئة حوالي 97 درجة فهرنهايت.

ابدأ التواصل مع الجراء

  • في هذه المرحلة من  الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة، إذا سمحت الأم بذلك، يمكنك جعل الجراء تعتاد على وجودك.
  • يمكن أن تساعد التنشئة الاجتماعية لهم في سن مبكرة على ضمان توافقهم جيدًا مع الأسرة.
  • راقب نمو الكلاب خاصة (الكلاب الأصغر حجمًا والتي لا تنمو بسرعة أقرانها).
  • راقب حدوث  أي مشاكل صحية أساسية تؤثر على قدرتهم على النمو.
  • إذا لاحظت أن أحد الجراء أصغر حجمًا أو لديه طاقة أقل من الآخرين، فاستشر الطبيب البيطري.
  • لا ينبغي أخذ الجراء بعيدًا عن أمهاتهم وإرسالهم إلى المنازل الجديدة بسرعة كبيرة، حيث أنهم يتعلمون قواعد وسلوكيات اجتماعية مهمة جدًا من أمهم وأخوتهم.
  • لا ينبغي فصل الجراء عن أمهاتهم إذا كان عمرهم أقل من 8 أسابيع، انتظر حتى يبلغوا 10 أسابيع من العمر حتى يحصلوا على أقصى فائدة من التفاعل الاجتماعي مع والدتهم واخواتهم.

ابدأ الفطام في عمر 3-4 أسابيع

  • بمجرد أن يبلغ عمر الجراء 3 إلى 4 أسابيع، يمكنك البدء في عملية الفطام عن طريق إعطائها الوصول إلى طعام الجراء.
  • يمكنك خلط طعام جاف بالماء أو طعام جرو معلب لتسهيل تناوله.
  • يجب أن يظل بإمكانهم الوصول المستمر إلى الأم، لأنها ستستمر في رعايتهم.
  • خلال الأسابيع القليلة القادمة، سوف يعتمدون أكثر فأكثر على طعام الجراء بدلاً من الرضاعة.
  • تفطم معظم الكلاب صغارها بعمر 5 إلى 6 أسابيع.

مشاكل يجب مراقبتها بعد ولادة كلبك

من طرق الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة مراقبة وملاحظة وجود أي مشاكل بعد الولادة، إليك بعض الأشياء التي يجب توقعها وما يجب مراقبته بعد ولادة الجراء:

إفرازات مهبلية

  • قد تستمر الإفرازات المهبلية بكميات صغيرة لمدة تصل إلى ثمانية أسابيع بعد ولادة الجراء.
  • عادة ما يظهر الإفراز باللون الأسود المحمر لأنه يتكون في الغالب من دم قديم.
  • إذا كان الإفراز دمويًا بشكل مفرط أو به رائحة أو يشبه القيح، يجب أن يفحص الطبيب البيطري كلبك في أسرع وقت ممكن.

إقرأ أيضًا عن أورام الكلاب

حمى ما بعد الولادة

من الطبيعي أن تصاب الكلاب الأم بالحمى (أعلى من 102.5 درجة فهرنهايت) في 24-48 يومًا بعد الولادة، ولكن لا ينبغي أن تكون مصحوبة بعلامات المرض.

التهاب الرحم (ميتريتيس)

يمكن أن يحدث التهاب الرحم، عند احتجاز المشيمة أو حدوث شكل من أشكال الصدمة أثناء الولادة.

إذا لاحظت علامات الحمى أو قلة الشهية أو إفرازات مهبلية معطرة أو قلة الاهتمام بالجراء أو قلة إنتاج الحليب، يرجى الاتصال بالطبيب البيطري على الفور.

تسمم الحمل (انخفاض في مستويات الكالسيوم في الدم)

من طرق الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة الجيدة هي ملاحظة الكلاب ومراقبة تغذيتها بشكل جيد للوقاية من حدوث تسمم الحمل.

  • قد يحدث تسمم الحمل خلال الأسابيع الثلاثة الأولى بعد الولادة.
  • ينتج تسمم الحمل عن عدم قدرة الأم على مواكبة الطلب على الكالسيوم في الرضاعة. 
  • تعاني الكلاب التي تصاب بتسمم الحمل الأرق وتشنجات عضلية ومشية شديدة وحتى نوبات صرع.
يرجى استشارة الطبيب البيطري في أقرب وقت ممكن إذا رأيت أيًا من هذه السلوكيات.

التهاب الضرع (أنسجة الثدي المصاب)

  • يحدث التهاب الثدي، أو التهاب أنسجة الثدي، عندما يصبح الثدي صلبًا، وأحمر، ومؤلماً بسبب العدوى.
  • من المحتمل أن تكون عملية الرضاعة مؤلمة للأم ، ولكن من المهم أن تستمر الجراء في الرضاعة لتقليل التورم وتعزيز إفراز المادة المصابة.
إذا كانت الجراء تقوم بعملية الرضاعة ولكنها لا تحصل على أي حليب من ثدي الأم. فمن المهم أن تسعى للحصول على رعاية بيطرية على الفور.

يزود الحليب الأول، أو “اللبأ”، الجراء بالعناصر الغذائية والأجسام المضادة الضرورية من الأم للمساعدة في بناء مناعتهم الطبيعية ضد العدوى. إذا لم يحصلوا على هذه المواد الأساسية خلال الأيام القليلة الأولى من الحياة، فقد يحتاجون إلى رعاية بيطرية إضافية.


مقالات ذات صلة:


في النهاية، الرعاية والعناية بالكلاب بعد الولادة  ومراقبة الكلب والجراء بعد الولادة أحد أهم أسباب نجاح نمو الجراء بدون مشاكل صحية، ومن أهم عوامل الحفاظ على حياة حيوانك الأليف بعد الولادة. 

اترك رد