أمراض الكلى في القطط

تعد أمراض الكلى في القطط أحد الأسباب الشائعة للوفاة في القطط الكبيرة في السن. فما هي أنواع أمراض الكلى عند القطط، وكيف تتعامل معها؟

0 1٬167

هل تعلم أن أمراض الكلى في القطط هي واحدة من الأسباب الرئيسية لوفاة القطط الكبيرة في السن. هناك العديد من الأسباب والعلاجات لهذه الحالة الخطيرة لدى القطط، ويمكن أن يساعدك اكتشاف الأعراض في إيقاف تدهور الحالة و علاجها بشكل أسرع.


أنواع أمراض الكلى في القطط

يمكن تقسيم أمراض الكلى لدى القطط إلى نوعين رئيسيين؛ يؤدي كلا النوعين إلى الفشل الكلوي، ولكن ظهور كل منهما له سبب مختلف وهما :

  1. الفشل الكلوي الحاد

يتميز هذا النوع من أمراض الكلى  في القطط بفشل كامل في الأعضاء، حيث تتوقف الكلى ببساطة عن العمل. عادة ما يظهر المرض بشكل مفاجئ تمامًا، ويمكن أن يحدث في أي عمر وعادة ما يكون بسبب ابتلاع السموم.

 تشمل الأسباب الأخرى للفشل الكلوي الحاد، على سبيل المثال:

    • الالتهابات البكتيرية
    • الالتهابات الفيروسية
    • الصدمات
    • أمراض الجهاز المناعي

دائمًا ما يكون الفشل الكلوي الحاد قاتلًا، ولكن إذا تم علاجه على الفور من قبل الطبيب البيطري، فإن الكلى تستعيد وظيفتها وتستمر قطتك في عيش حياة طبيعية. إذا كنت تعتقد أن قطتك قد تناولت أي سموم، وأظهرت أيًا من الأعراض الموضحة أدناه، اصطحبها إلى عيادة الطبيب البيطري في الحال.

2. الفشل الكلوي المزمن

الفشل الكلوي المزمن هو الشكل الأكثر شيوعًا لأمراض الكلى عند القطط. إذا كانت قطتك تعيش لفترة طويلة، فمن المحتمل أن تصاب بهذا المرض في النهاية. وعلى الرغم من أن هذا الأمر قد يبدو مروعًا، إلا أنه في الحقيقة مجرد انعكاس لحقيقة أن القطط تعيش حياة أطول بسبب النظام الغذائي السليم والرعاية البيطرية، وبالتالي زيادة فرصة الإصابة بالأمراض المرتبطة بتقدم العمر.

الفشل الكلوي المزمن هو تدهور بطيء وتدريجي في وظائف الكلى، وعلى هذا النحو، قد يكون من الصعب ملاحظته في البداية، حيث يجب أن تنخفض وظائف الكلى بنسبة تصل إلى 70% قبل أن تبدأ في التأثير على الصحة العامة للقطط.

 غالباً ما يتطور مرض الكلى المزمن ويؤدي إلى الوفاة. ومع ذلك، إذا تم تشخيص قطتك بهذا المرض، فيمكنك إدارتها بنفس الطريقة التي يعتني بها الأشخاص بالقطط المصابة بداء السكري وإبقاء قطتك في حالة عامة جيدة نسبيًا لأشهر، إن لم يكن لسنوات.

“اقرأ أيضاً: الجلد الأزرق في القطط

أعراض أمراض الكلى عند القطط

من الممكن أن تكون أعراض مرض الكلي في القطط غير واضحة، ذلك لأن القطط جيدة في إخفاء الألم. ولكن بشكل عام، يمكنك ملاحظة الأعراض التالية:

  • فقدان الشهية
  • الخمول
  • زيادة شرب الماء
  • كثرة التبول
  • التقيؤ
  • الجفاف
  • النوبات

يمكنك فحص قطتك بحثًا عن الجفاف عن طريق سحب ثنية من الجلد عند مؤخرة العنق وتركها. إذا عاد إلى شكله الأصلي بسرعة، فقد تكون قطتك رطبة بشكل جيد، ولكن إذا ظلت ثنية الجلد على وضعها وعادت ببطء إلى شكلها الأصلي، فإن قطتك تعاني من الجفاف ويجب أن تطلب العلاج في الحال.

 يمكن للطبيب البيطري أن يوفر لك بعض الإسعافات الأولية عن طريق وضع سوائل وريدية للقطة أثناء تقييم الحالة.

تشخيص أمراض الكلى في القطط

لتشخيص أمراض الكلى في القطط. سوف يحتاج الطبيب البيطري إلى إجراء فحص دم كامل للتحقق من مستويات وتوازن مكونات الدم المختلفة، بما في ذلك:

عندما يشك الطبيب البيطري في إصابة قطتك بالفشل الكلوي، فإن قياس الكرياتينين ونيتروجين اليوريا في الدم(BUN) يعد أهم مؤشرات التشخيص، لأنه عندما ترتفع مستويات أي من هذه المكونات معاً فمن المرجح أن تصل نسبة الخسارة في وظائف الكلى إلى  70%.

يعتبر ارتفاع مستوى الفوسفور أيضًا علامة تدل على الفشل الكلوي. عندما تعاني الكلى من مشاكل وظيفية، يتراكم الفوسفور في الدم لأن الكلى لم تعد قادرة على إفرازه بكفاءة.

هناك أيضًا اختبارات تشخيصية ثانوية يمكن إجراؤها لتقييم حالة قطتك. تم ربط الفشل الكلوي للقطط بحالات مثل:

يجب فحص القطط التي تظهر عليها أعراض مرض الكلى المزمن لهذه الحالات المذكورة أعلاه والعكس صحيح. في الواقع، لاحظت جمعية الطب البيطري الأمريكية وجود صلة واضحة جدًا بين أمراض اللثة وأمراض الكلى، والتي قد تلعب دورًا مهمًا في التدابير الوقائية المستقبلية.

عادةً ما تتضمن نتائج الاختبارات العامة التي قد تشير إلى تشخيص مرض الكلى ما يلي:

  • القطة تعاني من نقص الوزن
  • وجود تضخم في الغدد الليمفاوية
  • علامات فقر الدم
  • شكل الكلى غير طبيعي أو صغيرة الحجم
  • تكيسات / عقيدات على الكلى قد تشير إلى وجود السرطان (يلزم إجراء مزيد من الاختبارات)

علاج أمراض الكلى في القطط

العلاج الأكثر شيوعًا وفعالية لأمراض الكلي في القطط هو إعطاء السوائل. هذا لا يعيد ترطيب قطتك فقط؛ بل يطرد السموم من الكلى أيضًا. إن إعطاء السوائل أمر يمكنك بسهولة أن تتعلمه بنفسك في المنزل بدلاً من وضع حيوانك الأليف تحت ضغوط الذهاب إلى الطبيب البيطري لكل علاج.

العلاج بالسوائل

يتضمن العلاج بالسوائل إعطاء حقن تحت الجلد من محلول رنجر لاكتات، وهو نوع من محاليل الأملاح. يمكنك شراء أكياس حجم 1000 سم مكعب من السوائل والأنابيب والإبر من الصيدلية بوصفة طبيب بيطري.

يمكن للطبيب البيطري أن يعلمك الإجراء. قد يبدو هذا مخيفًا، لكن بمجرد القيام بذلك مرة أو مرتين ستلاحظ سهولة الإجراء. سوف تتعلم كيفية توصيل الأنبوب والإبر بكيس السوائل، وكيفية إدخال الإبرة ليبدأ السائل بالتدفق.

إعطاء السوائل في المنزل

عندما تتعلم لأول مرة عملية حقن السوائل تحت جلد قطتك، قد تعتقد أنه لا توجد طريقة لجعل القطة تجلس بثبات، ولكن قد تتفاجأ. الجفاف يجعل القطط تشعر بالبؤس، وسرعان ما يدركون أنه على الرغم من أن وخز الإبرة الذي يمر عبر جلدهم مؤلم، إلا أن النتيجة تجعلهم يشعرون بتحسن. بمجرد أن تصبح ماهرًا، لن تستغرق العملية برمتها أكثر من عشر أو خمسة عشر دقيقة.

انتبه، يستغرق الأمر بعض الوقت حتى تمتص القطة السوائل. بعد العلاج مباشرة، قد تلاحظ بقعة على قطتك في موقع الحقن. لا تقلق، هذا أمر طبيعي وسوف يهدأ حين يتم امتصاص السوائل في أنسجة القطة.

إدارة المرض

سيرغب الطبيب البيطري في رؤية قطتك بشكل دوري لإعادة فحص مستويات الدم وتعديل العلاج وفقًا لذلك.

لا يوجد علاج نهائي لأمراض الكلي في القطط سوى زراعة الكلى، ولكن يمكنك التعامل مع المرض بقليل من الإدارة.

يمكن أن يجعل علاج السوائل في المنزل حيوانك الأليف يشعر بتحسن كبير، ويحافظ على عمل الكلى ويطيل حياة حيوانك الأليف.

تدعم بعض الأبحاث أيضًا تعديلات غذائية محددة. على الرغم من أنه لا ينبغي استخدام التغييرات الغذائية كعلاج وحيد. فكيف تختلف المتطلبات الغذائية للقطط المصابة بأمراض الكلي؟

الماء

الكلى المريضة ليست فعالة في إخراج الفضلات من الجسم عن طريق البول، لأن إحدى نتائج فشل الكلى المزمن هو انخفاض قدرة الكلى على تركيز البول.

من أجل الاستمرار في تخليص الجسم من السموم مع عدم قدرة الكلى على تركيز البول، يعوض الجسم ذلك عن طريق زيادة الشعور بالعطش. هذا يجعل من الضروري بالنسبة لك تزويد قطتك دوماً بمياه العذبة. يمكن أن يساعد الطعام المعلب في زيادة امتصاص قطتك للرطوبة.

 لتشجيع تناول المزيد من الماء، غيّر ماء حيوانك الأليف عدة مرات في اليوم، ونظف وعاء ماء حيوانك الأليف يوميًا، وفكر في استخدام نافورة مياه جارية.

البروتين

قد يؤدي انخفاض البروتين الغذائي إلى إبطاء تقدم الفشل الكلوي المزمن عن طريق تقليل عبء العمل على الكلى لإخراج فضلات البروتين. قلة البروتين تعني أيضًا الحاجة الأقل إلى إفراز البروتين نفسه من خلال آلية الترشيح في الكلى، مما يساعد على الحفاظ على وظائف الكلى.

النسبة الموصى بها من البروتين على أساس المادة الجافة للقطط المصابة بمرض الكلى المزمن هي 28-35%. لكن لاحظ أنه إذا كان تناول البروتين منخفضًا جدًا، سيبدأ الجسم في تكسير كتلة العضلات.

الفوسفور

يبدو أن الحد من الفوسفور الغذائي في القطط المصابة بمرض الكلى المزمن يساعد في تأخير تطور الفشل الكلوي المزمن، على الرغم من أن الآلية الدقيقة غير معروفة.

تتراوح نسبة الفوسفور الموصى بها على أساس المادة الجافة للقطط المصابة بمرض الكلى المزمن 0.3-0.6٪. نظرًا لأن محتوى الفوسفور مرتبط بمحتوى البروتين، فمن المستحيل تحقيق هذه المستويات المنخفضة من الفوسفور دون الحد من محتوى البروتين.

الصوديوم

يتم تقييد مستويات الصوديوم الغذائية بشكل معتدل لتقليل عبء العمل على الكلى. وهذا بدوره يساعد في الحفاظ على ضغط دم معقول.

الأحماض الدهنية أوميغا -3

تساعد الأحماض الدهنية أوميجا 3 الغذائية على تقليل إنتاج المركبات الالتهابية التي تخلق الإجهاد التأكسدي لأنسجة الكلى المريضة، مما يساهم في إبطاء تقدم مرض الكلى المزمن. يعمل هذا عن طريق تقليل “تسرب” البروتين عبر الكلى.


مقالات ذات صلة


في النهاية تعد أمراض الكلى في القطط من الحالات التي تتطلب علاجاً وإدارة طويلة المدى، لذلك، إذا كنت مهتماً بصحة حيوانك الأليف فلا تهمل علاجه واتبع تعليمات الطبيب البيطري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد